صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

وقفات فى المحافظات ضد الإرهاب وحملات جمع تبرعات لأهالى «الروضة»

28 نوفمبر 2017



المحافظات ـ إلهام رفعت ومسعد رضوان ومصطفى عرفة وشهيرة ونيس ومحمد جبر ومحمد العسوى
 

تشهد المحافظات تكاتفا شعبيا وحكوميا من أجل التنديد والتخفيف من آثار الحادث الإهاربى الذى وقع يوم الجمعة الماضية بقرية الروضة فى بئر العبد بشمال سيناء وراح ضحيته 315 شهيدا وعددا من المصابين.
الشناوى عبدالصمد عايد وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية أعلن عن تدشين حملة لجمع تبرعات لصالح أسر شهداء حادث مسجد قرية الروضة.
وقال وكيل الوزارة فى كلمته بالطابور المدرسى بمدرسة الحكمة الثانوية بنات بطنطا إن هذا الحدث الجلل لن يزيد الشعب المصرى إلا تماسكا وإصرارا لافتا إلى أن هناك ترتيبا لزيارة وفد من مديرية التربية والتعليمة بالغربية لقرية الروضة يضم عددا من المدرسين والطلاب للوقوف بجانب أهالى القرية ومساندتهم.
وكانت مدارس الغربية قد شهدت وقوف الطلاب دقيقة حدادا خلال الطابور المدرسى فى الوقت الذى تم فيه تنكيس العلم المصرى حزنا على ضحايا الوطن.
وفى الإسماعيلية ولليوم الثالث على التوالى يواصل المحافظ اللواء يس طاهر زياراته المستمرة للمستشفيات التى يتلقى المصابين العلاج جراء الحادث الإرهابى حيث زار مساء أمس الأول مستشفى الإسماعيلية العام للاطمئنان على المصابين ومتابعة حالاتهم.
على غرار حرب الاستنزاف
وفى الإسكندرية طالب الاتحاد المحلى لنقابات العمال صباح أمس بتشكيل لجان شعبية داخل المواقع العمالية والمدن الصناعية والحدودية لمساعدة قوات الجيش والشرطة فى حربها ضد الإرهاب وتحمل المسئولية لحماية الوطن فى تلك الايام المصيرية.
وقال فتحى عبداللطيف رئيس الاتحاد إن تجربة الكتائب واللجان الشعبية اثبتت فعالياتها خلال حرب الاستنزاف و1973 وكانت تحمى المواقع الحكومية والمصانع وتقوم بإمداد القوات بمعلومات عن التحركات والأفراد المشتبه بهم وقامت بتكوين دوريات للحراسة والمراقبة على مدى اليوم ولم تعق أعمال الجيش والشرطة خلال المعارك.
محمود الجندى
وفى البحيرة نظم أمس العاملون بالمديريات الخدمية بمديريات التربية والتعليم والأوقاف والشباب والرياضة وقفة احتجاجية امام ديوان عام المحافظة بمشاركة الفنان محمود الجندى ابن محافظة البحيرة وذلك للتنديد بالإرهاب والمطالبة بالقصاص من قتلة شهداء مسجد الروضة بسيناء كما طالب المحتجون بتجديد تفويض الرئيس عبد الفتاح السيسى بدحر الإرهاب.
وفى غضون ذلك أدى المهندس شريف حبيب محافظ بنى سويف يرافقه القيادات الأمنية والعسكرية والتنفيذية وأعضاء مجلس النواب صلاة الغائب بمسجد «عمر بن العزيز» على أرواح شهداء الوطن فى الحادث الإرهابى الذى استهدف مسجد الروضة ببئر العبد بشمال سيناء.
وعقب الصلاة تم تنظيم وقفة تضامنية مع أسر الشهداء ودعما للدولة فى حربها ضد الإرهاب بمشاركة محافظ بنى سويف واللواء عادل حجازى نائب مدير الأمن والعقيد محمود عبدالمجيد بشير المستشار العسكرى للمحافظة وعدد من أعضاء مجلس النواب ورجال الدين الإسلامى والمسيحى من قيادات الأوقاف والكنيسة ومسئولى بيت العائلة المصرية فرع بنى سويف والكشافة الكنسية.
عدو الإنسانية
وقال المحافظ: إن الأعمال الإجرامية كشفت عن وجه الإرهاب الأسود وأكدت أنه عدو الإنسانية بأكملها وأنه لا دين له ولا وطن ويستهدف زعزعة أمن واستقرار بلدنا الغالية مصر.
فى حين أعرب جميع المشاركين فى الوقفة عن خالص تعازيهم لأسر الشهداء مجمعين على دعمهم للدولة والقيادة السياسية وكافة الأجهزة الأمنية والعسكرية فى مواجهة الإرهاب الغاشم الذى لا تمت أفعاله الاجرامية لأى دين سماوى ولا عرف مجتمعى والذى لايقدر قيمة وطن ولا مواطن ولايجيد إلا لغة التخريب والتآمر على مقدرات الأوطان وسفك دماء الأبرياء.
تكاليف دفن
وفى سياق آخر قرر اللواء السيد عبدالفتاح حرحور محافظ شمال سيناء صرف اعانات عاجلة لضحايا حادث الروضة، وذلك بخلاف المبالغ المصدق عليها من رئيس الجمهورية على صرفها.
وقال المحافظ إن هذه الاعانات عاجلة لأهالى الشهداء والمصابين، ويتم صرفها من المحافظة لمواجهة اجراءات جنازات ودفن الشهداء ومرافقة المصابين فى المستشفيات، ويتم صرفها بواقع مبلغ 10 آلاف جنيه لأسرة كل شهيد ومبلغ 5 آلاف جنيه لكل مصاب هذا بخلاف المبالغ التى صدق السيد رئيس الجمهورية على صرفها بواقع 200 ألف جنيه لأسرة الشهيد، و 50 ألف جنيه للمصاب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss