صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

واحة الإبداع.. أنا ما سلوتك

17 نوفمبر 2017



يسيل بجوار النيل فى بر مصر نهر آخر من الإبداع.. يشق مجراه بالكلمات عبر السنين.. تنتقل فنونه عبر الأجيال والأنجال.. فى سلسلة لم تنقطع.. وكأن كل جيل يودع سره فى الآخر.. ناشرا السحر الحلال.. والحكمة فى أجمل أثوابها.. فى هذه الصفحة نجمع شذرات  من هذا السحر.. من الشعر.. سيد فنون القول.. ومن القصص القصيرة.. بعوالمها وطلاسمها.. تجرى الكلمات على ألسنة شابة موهوبة.. تتلمس طريقها بين الحارات والأزقة.. تطرق أبواب العشاق والمريدين.  إن كنت تمتلك موهبة الكتابة والإبداع.. شارك مع فريق  «روزاليوسف» فى تحرير هذه الصفحة  بإرسال  مشاركتك  من قصائد أو قصص قصيرة «على ألا تتعدى 550 كلمة» على الإيميل التالى:    
[email protected]

اللوحات للفنانة
أميرة عبدالوهاب


 

أنا ما سلوتك


شعر - سامح لطف الله

أنا ما سلوْتُكِ
يشهدُ اللهُ العَلَيّ
أنا قدْ رحلْتُ لأنَّ أرضكِ أجدبتْ
حبَّاً وفِىّ
كانَ الحنانُ يُشِعُّ مِنْ
كُلِّ الزوايا ناثِراً
أملاً وَضَيّ
ويَضُمُّ صدرَكِ لهْفَتي
بجداوِلِ العشقِ الثرِيّ
فأذوب فى عسلٍ مُصَفَّى
مِنْ شفاهِصكِ يَحْتَوي
عطشى بِرِيّ
أَوَ تَذْكُرِينَ لِقاءنا
عنْدَ الصباحِ يضمُّنا
ويَلُفُّنا سُكرُ العشي
والموجُ فى بحرِ الهوى
بشموسِنا
يتأرْجَحُ الوجهُ البهيّ
والعينُ لمْ تعشقْ سِوى
هُدْباً يموجُ بِمُقْلَتَيّ
ومَضيتِ للحبِّ الجديدِ
وتَبْحثينَ وَراعنى هذا المُضِيّ
وشدَدتِ مِنْ تحتى البساطَ بقُوَةٍ
وطَوَيْتِ طَيّ
ماذا يسمِّى ما مضى؟
أوَ كَانَ حُبّاً ضائعاً؟
أوَ كَانَ غيّ؟
إنِّى كَفَرْتُ بكلِّ أنثى تفتري
أوْ تَزْدَرِى أن تَقْتَرِفْ
عملاً رَدِيّ

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
كاريكاتير
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
«السياحيون «على صفيح ساخن

Facebook twitter rss