صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 يناير 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

 «التعليم» تعيد النظر فى أسئلة «بوكليت» الثانوية

10 نوفمبر 2017



كتبت- مينرفا سعد


بدأت وزارة التربية والتعليم، أولى خطواتها الفعلية للاستعداد والتجهيز لامتحانات الثانوية العامة التى يؤديها الطلاب بنظام «البوكليت» للعام الثانى على التوالي.
وقال الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم الفنى: إن الوزارة ستعيد النظر فى عدد الأسئلة بامتحانات الثانوية العامة بمعرفة المركز القومى للامتحانات ومستشارى المواد، موضحا أن التعديلات التى قد تدخل لصالح الطلاب والامتحانات سوف تعقد على نظام الكراسة الامتحانية المعرفة إعلاميا بنظام «البوكليت».
وأضاف: أنه ليس من الصواب أن يكون للسؤال أكثر من إجابة وسيتم عقد لقاء مع مدير عموم المواد لتغيير أسلوب وشكل صياغة الأسئلة بشكل لا يحتمل التأويل أو أكثر من إجابة، لافتا إلى أن الوزارة تسعى لتحقيق نجاح أكثر فى منظومة الامتحانات أكثر من العام الماضى. وفيما يتعلق بالإعفاء من اللغة الثانية، قال: «سيكون هناك حالات معينة فقط وليس كل الطلاب، مشددا على أنه سيتم إصدار إجراءات وضوابط لتنظيم حالات الدمج والاعفاءات على أن يتم ضبطه وتقنينها بشكل كبير.
ومن جانبه أكد خالد عبدالحكم مدير الإدارة العامة للامتحانات بوزارة التربية والتعليم الفنى، على استبعاد أى شخص موقع عليه جزاء من أعمال الامتحانات، موضحا أنه تم تغيير الرسوم الإضافية للامتحانات، بالنسبة للطالب فى السنتين الأولى والثانية وصلت إلى 100 جنيه، كرسوم إضافية والسنتين الثالثة والرابعة كما هى 200 جنيه.وشدد على أن تقوم المدارس بإعداد كشوف مبكرة لكل الطلاب المقيدين بها تتضمن المواد الاختيارية والمادة الثانية، ويوقع الطالب على الكشف أمام رغباته حتى لا تفاجأ الوزارة كما حدث العام الماضى برغبة بعض الطلاب فى تغيير المادة الاختيارية قبل الامتحان بأيام، كما طالب بضرورة البدء فى هذا الإجراء من الآن حتى يتم الانتهاء مع بداية يناير المقبل.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

3 ضربات أمنية لملاحقة المزورين والمتلاعبين بالقانون
«أوبك» جديد فى شرق المتوسط القاهرة عاصمة للطاقة
أهــلاً بـــ «حيــاة كـريـمـة»
بريطانيا.. تستثمر فى مصر
مصير «جروس» على «كف عفريت» فى الزمالك
أتوبيس كهربائى لنقل الجماهير لأمم إفريقيا
صفوت زيس دافنشى القرن العشرين

Facebook twitter rss