صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى لـ«روزاليوسف»: «السيسى» بطل قومى.. وترشحه فترة ثانية ضرورة

18 اكتوبر 2017



حوار - حسن عبدالظاهر

قال المهندس حازم عمر رئيس حزب  الشعب الجمهورى، إن الرئيس عبدالفتاح السيسى «بطل قومى»، لأنه أنقذ  مصر من الانهيار لذا المطالبة بترشحه لفترة ثانية «أمراً طبيعياً» لافتاً فى حواره لـ«روزاليوسف» إلى أن «السيسى» هو الوحيد الذى اختار القرارات الصعبة لإعادة بناء مصر وهذا لم يؤثر فى شعبيته مطلقاً ومشيراً إلى أن الحزب سيدعم الرئيس السيسى فى الانتخابات المقبلة.
وقال «عمر» إن الحياة الحزبية فى مصر ضعيفة، وأن الأحزاب غير الممثلة بمقاعد داخل البرلمان «ماتت إكلينيكياً» وأن زمن الأحزاب الكرتونية انتهى  بلا رجعة.
ورأى «رئيس الحزب الشعب الجمهورى» أن أداء حكومة شريف إسماعيل ضعيفًا لا يلبى طموحات الشعب ولا تسير بخطوات الرئيس السيسى.
وأكد «عمر» أن الدستور ليس نصًا سماويًا بل يجوز التعديل عليه وفقًا للضوابط والشروط والمعايير التى كفلها القانون والدستور.

■ كيف تقيم أداء الهيئة البرلمانية للحزب فى البرلمان؟
- كان أداء مقبولا وليس ممتازًا، وحزب الشعب الجمهورى يتميز بالدراسة العميقة والرصانة السياسية فى كل ما نناقشه فيما يتعلق بقرارات أو قوانين  والهئية البرلمانية تنقله بكل رصانة بمجلس النواب
■ ما أهم القوانين التى ناقشتها الهيئة البرلمانية وكان لها دور فيها؟
- دائما رؤية الحزب تتماشى مع برنامج الحكومة فعندما قدمت الحكومة برنامجها كان لنا رأى وأخذت الحكومة ببعضها سواء فيما يتعلق بالهيئات الاقتصادية أو تخفيض العجز فى الموازنة العامة للدولة وقانون التظاهر حتى خرج قانون يحافظ على هيبة الدولة والنظام العام
■ هل البرلمان معبر عن الشارع ؟
- بالطبع هو معبر عن الشعب الذى انتخب نوابه وإن كانت هناك بعض القوانين أو القرارات التى سببت حالة من الاحباط لدى رجل الشارع خاصة فيما يتعلق بالقرارات الاقتصادية وغيرها فمثلا بعد قرار تعويم الجنيه أصحاب المعاشات تأثروا كثيراً وهى طبقة لا تستطيع العمل
■ ما رأيك فى القرارات الاقتصادية التى إتخذها الرئيس السيسى؟
- القرارات الاقتصادية كانت ضرورة لابد منها وجاءت متأخرة، فلو كانت اتخذت هذه القرارات فى 2014 لكان الوضع أفضل ولكن الظروف السياسية والأمنية  بعد إزاحة نظام فاش من حكم الجماعة الإرهابية التى تسبب فى تخريب البلد وكذلك الجهود فى مكافحة الإرهاب حالت دون التعجيل بتلك القرارات، وهى قرارات تصب فى صالح الاقتصاد ولكن الطبقة الوسطى تضررت وشعرت بهزة عنيفة أما الطبقات الفقيرة فالدولة وفرت لها الحماية الاجتماعية من معاشات ودعم سلعى والطبقات الغنية تتحمل تلك الارتفاعات فى الأسعار.
■ هل ترى أن تلك القرارات أثرت فى شعبية السيسى؟
- الرئيس السيسى «بطل قومى» وله رصيد فى قلوب المصريين لأنه أنقذ البلد من الانهيار وقاد مرحلة البناء لولا أن «السيسى» له شعبية جارفة لحدث غير ذلك جراء تلك القرارات التى لم يجرؤ رئيس مصرى طوال السنوات السابقة بل فى التاريخ المصرى  أن يتخذها.
■ ماذا عن دعم الحزب للرئيس السيسى فى الانتخابات المقبلة؟
- كما قلت الرئيس السيسى بطل قومى وذلك يسمح له بالترشح لفترة رئاسية ثانية والمطالبة بترشحه مرة ثانية أمر طبيعى، وما فعله من مشروعات قومية كبرى ومازال يعمل، ويجب ألا نحصرها فى قناة السويس أو العاصمة الإدارية الجديدة أو شبكة الطرق والكبارى بل هناك مشروعات لم يعلن عنها بعد، وكحزب أعلن دعمنا للرئيس السيسى  للترشح  وأعددنا خطة وكان هناك اجتماع للمكتب السياسى للحزب لدعم الرئيس السيسى فى الانتخابات عبر إحداث حراك سياسى وإعادة تحفيز للمواطنين وزيادة نسبة المشاركة فى الانتخابات وأمام صناديق الاقتراع حتى يكون ذلك بمثابة تفويض له مرة ثانية للحفاظ على مؤسسات الدولة.وحزب الشعب الجمهورى يعلم نقاط قوته وأماكن تواجده بين المواطنين لإحداث ذلك الزخم عبر 36 مركزًا لدينا فيها قوة حتى يترجم ذلك الزخم إلى أصوات فى الصناديق.
■ كيف ترى الانتخابات الرئاسية المقبلة؟
- أعتقد سيبدأ الزخم الانتخابى فى إبريل المقبل ولكن يظل الرئيس السيسى هو الأكثر شعبية بالرغم من القرارات الصعبة لأنه بطل قومى والأهم هو خروج المصريين والذهاب الى صناديق الاقتراع.
■ ما رأيك فى المطالبة بتعديل الدستور؟
- الدساتير ليست نصًا سماويًا وبالتالى تعديلها وفق للشروط والضوابط أمر مهم، ولكن تعديل الدستور يرتبط بعنصر مهم هو نسبة المشاركة فى الانتخابات المقبلة وبذلك تتولد الرغبة الشعبية وتكون ظهير شعبى لتعديل الدستور، نحن كان لنا ملاحظات فى لجنة الخمسين على تعديل الدستور لكن الوقت كان صعبًا والبلد كانت خارجة من ثورة 30 يونيو وبتكافح الإرهاب مثال لذلك التعديل الوزارى والعرض على البرلمان وغيره من المواد وهذا غير موجود فى أفضل الديمقراطيات فى العالم.
 ■ ما تقييمك للحكومة الحالية؟
- حكومة متواضعة لا ترتقى لطموحات الشعب ولا تتحرك بخطى الرئيس السيسى ولها بعض الأخطاء.
■ كيف ترى تكتل 25-30 فى البرلمان؟
- نحن مع المعارضة الموضوعية التى تقدم حلولا وبدائل فهناك فى التكتل بعض النواب يدرسون القرارات والقوانين بشكل جيد  والتى تستند إلى فكر ورؤى والأغلبية فى هذا التكتل تعارض من أجل المعارضة والصوت العالى وهذا غير مطلوب لدرجة أنهم يفسدون سير الجلسات فى بعض الأحيان.
■ ما رأيك فى التجربة الحزبية فى مصر؟
- الأحزاب فى مصر ضعيفة منذ حل الأحزاب فى خمسينيات القرن الماضى ومن حينها لم تعد لعافيتها، ولذا فى تجربتنا فى حزب الشعب الجمهورى هدفها إعادة ترسيخ الأهداف الرصينة والصحية والمناخ السياسى المنشود فى مصر.
ولذا كان من الغرابة أن تدعى بعض الأحزاب أنها ستحصل على الاغلبية البرلمانية وكان هدفنا أن نكون ضمن أكثر الأحزاب حصولا على مقاعد هو ما حجز 13 مقعدًا فى البرلمان لحزب عمره 5 أعوام وهذه استراتيجيتنا فى 2020 أن نحصل على مقاعد أكثر، فالبرلمان به 20 حزبًا، أعتقد أنه فى 2020 لن تزيد الأحزاب على 5 فى البرلمان وهنا ستتشكل الحياة السياسية فى مصر وتعود الحياة للأحزاب  وعصر الأحزاب الكرتونية انتهى وأى حزب غير ممثل فى البرلمان مات إكلينيكيًا.
■ هل استعد الحزب لانتخابات المحليات؟
- أعتقد أن المحليات ستجرى فى الربع الأول من 2019، بعد الانتهاء من قانون المحليات فى البرلمان هذا الدور ونحن مستعدون للمحليات من 2015 عبر تواجدنا ومعرفة حجمنا فى مناطق القوة لدينا.
■ كيف ترى سياسة الدولة فى مكافحة الإرهاب؟
- طريقة الدولة حققت الكثير من النتائج فى مكافحة الارهاب خاصة أنه خلال عام حكم المعزول دخل إرهابيون من كل صوب فى سيناء والقوات المسلحة تخوض حربة شرسة ضروس ضد تلك الجماعات المتطرفة وقطعت شوطا كبيرا فى القضاء عليه، وهذه الحرب تخوضها مصر بمفردها فى مواجهة فردية على كل الحدود والاتجاهات.
■ ما رأيك فى المصالحة الفلسطينية التى تمت فى القاهرة؟
- بالرغم من العثرات التى مرت بها مصر قبل ثورة 30 يونيو إلا أن مصر فى عهد السيسى عادت لدورها الطبيعى والقوى  وهذا يؤكد أن مصر رمانة الميزان فى الشرق الأوسط ولا حل لأى مشكلة بدون  مصر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss