صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 اكتوبر 2017

أبواب الموقع

 

سياسة

المتربصون يسعون لتشويه صورة البرلمان رغم إنجازاته

13 اكتوبر 2017



حوار ـ هاجر كمال

أكد المهندس أشرف رشاد الشريف رئيس حزب مستقبل وطن، عضو مجلس النواب عن محافظة قنا، أن الحزب يعكف حاليًا لإعداد عدد من التشريعات التى من شأنها تحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية، وفى مقدمتها مشروعا قانون التأمين الصحى الشامل ومعاش للفلاح.
حرصت «روزاليوسف» على إجراء حوار مع رئيس حزب مستقبل وطن بعد فوزه بالتزكية لمدة أربع سنوات مقبلة، كشف فيها عن برنامج الحزب خلال الفترة المقبلة، وعن كيفية استعداده لدعم الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال الانتخابات الرئاسية، وأهم التشريعات المقرر تقديمها للبرلمان فى الدورة التشريعية الثالثة. وإلى نص الحوار:


■ ما هى تفاصيل برنامج الحزب لاستكمال مسيرته الناجحة؟
- يعكف الحزب حاليًا على إقامة عدة معارض على مستوى محافظات الجمهورية للتواصل مع المواطنين للوقوف على أهم المشاكل التى تواجههم، بالإضافة إلى تنظيم عدد من القوافل الطبية والغذائية للمناطق الأكثر احتياجًا، فضلاً عن توزيع الأدوية بالمجان على الفقراء والمحتاجين.
أما على مستوى النشاط الرياضى، فيعد الحزب حاليًا دورى مستقبل وطن للمحافظات،حيث تقوم كل محافظة بتنظيم دورى مصغر للشباب، على أن تقام المباراة النهائية بالقاهرة بحضور نواب الحزب وأعضاء مجلس الإدارة، وإذا نجحت هذه التجربة سيتم دراسة تعميمها على جميع مدارس الجمهورية.
■ كيف يتعامل مستقبل وطن مع الأزمة الاقتصادية التى تمر بها البلاد؟
- أعد الحزب خطة لمواجهة جشع التجار ومافيا احتكار الأدوية، بتوفير السلع الأساسية والأدوية غير المتوافرة بالأسواق بأسعار رمزية تتناسب مع البسطاء وفى متناول أيديهم، حتى لا نتركهم فريسة للتلاعب من جانب معدومى الضمير، ولكن على الحكومة بذل مزيد من الجهد للسيطرة على هؤلاء «الجشعين»، من خلال الرقابة على الأسواق وعمل تسعيرة جبرية على السلع يلتزم بها الباعة.
■ ما هو تقييمك لأداء البرلمان؟.. وما أهم التشريعات التى سيطرحها الحزب خلال الدورة البرلمانية الثالثة؟
- البرلمان الحالى هو من أهم وأصعب البرلمانات فى تاريخ مصر الحديثة، نظرًا لما يحيط بالبلاد من تحديات كثيرة بجميع المجالات وعلى جميع الأصعدة، فضلاً عن وجود مجموعة من المتربصين الذين يسعون لتشويه الحقائق، ومع ذلك فقد استطاع المجلس التغلب على المصاعب والتحديات التى واجهته من خلال إنجاز حزمة من التشريعات الضخمة فى أوقات قياسية.
أما عن أجندتنا التشريعية لدور الانعقاد الثالث فهى مازالت قيد الإعداد، ولكن بصورة عامة ستتضمن مشروع قانون لتقنين الاقتصاد الموازى وضمه إلى الرسمى، ومشروع قانون إنشاء هيئة لمكافحة الفساد وفقًا لاستحقاق دستورى، والمشاركة فى تعديل قوانين الإجراءات الجنائية، وأسرالشهداء، والتأمين الصحى الشامل والذى نطالب بسرعة إصداره لتحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية والتخفيف على المواطنين غير القادرين، بالإضافة إلى إعداد مشروع قانون معاش للفلاحين.
■ كيف سيتعامل الحزب مع المتربصين والعناصر الفاسدة التى تهدف لتشوية الحقائق؟
- دورنا كحزب سياسى وكهيئة برلمانية بمجلس النواب، لا يقل أهمية عن الدور الأمنى للدولة ولهذا سنواجه هذه العناصر من خلال العمل والبناء والتكاتف والوقوف صفًا واحدًا بجانب القيادة السياسية الحكيمة، بالإضافة إلى أننا نقوم دوريًا بطباعة كتيبات تبرز حجم النتائج والإيجابيات والتحركات الجيدة التى يخطوها الرئيس عبدالفتاح السيسى لتكذيب هذه الشائعات محليًا ودوليًا.
■ سبق وأعلن الحزب عن نيته لعمل رسم توضيحى للمشروعات الكبرى التى قام بها الرئيس.. كيف سيتم ذلك؟
- ستقوم الأمانة العامة للحزب برسم جميع الإنجازات التى تم تنفيذها على أرض الواقع داخل كتيبات صغيرة وسهلة التوضيح، وسيتم توزيعها على مقرات الحزب بالمحافظات لتوزيعها على المواطنين، فضلاً عن أن كوادر الحزب ستقوم بدورها بتوعية المواطنين بعمل حملات تثقيفية مضادة لعمليات التشويش والتشويه التى يقوم بها المغرضون.
■  قانون المحليات شهد الكثير من الجدل.. ما سبب التأخر فى إصداره؟
- قانون المحليات المنتظر صدوره قريبًا سيلبى الكثير من طموحات الشعب، حيث أنه ولأول مرة فى تاريخ مصر سيتيح القانون للمجالس المحلية سحب الثقة من المحافظ، ومع ذلك مازال حيز المناقشة داخل أروقة لجنة الإدارة المحلية، على الرغم من عقد العديد من جلسات الحوار المجتمعى حوله لجميع الجهات المعنية للتوصل لصيغة نهائية حول تراضى جميع الأطراف، وكان من الممكن إقراره فى دورة الانعقاد الثانية، ولكن كثرة المواد والمقترحات المقدمة من جانب العديد من النواب والهيئات البرلمانية أدى لتأخر إصداره.
■  كيف استعد الحزب لدعم الرئيس عبدالفتاح السيسى فى الانتخابات الرئاسية؟
- أعلن الحزب خلال مؤتمره العام الأول منذ أيام دعمه الكامل للرئيس السيسى فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، وننتظر إعلانه الترشح رسميًا لنبدأ فعليًا فى تنفيذ الحملة التى أعدها الحزب لمساندته، فنحن نؤمن بحنكة وقدرة الرئيس وسنكون أول الداعمين له لفترة رئاسية جديدة، بل سنطالبه بالترشح ومواصلة ما بدأه من مسيرة التنمية، لأننا لا نرى غيره الأجدر بتولى مقاليد الحكم بالبلاد فى هذه الآونة الحرجة، وسندعمه من خلال تنظيم العديد من المؤتمرات الشعبية والندوات التثقيفية بجميع المحافظات، بالإضافة إلى عمل جمعية بالاشتراك مع مجموعة من رجال الأعمال تكون مهمتها الأساسية تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة للشباب كمساهمة لتحركات الرئيس.
■ كيف يتم إعداد الكوادر الشابة فى مستقبل وطن؟
- الحزب يعد برامج تدريبية وتثقيفية موسعة يتم تطبيقها بشكل أسبوعى بجميع الأمانات، وخلالها يتم توعية الشباب بطبيعة المواقف الحالية سواء على المستوى الاقتصادى أو السياسى أوالفكرى، وذلك من خلال مجموعة من الخبراء بهدف تعميق الفكر الثقافى لدى شباب الحزب، لتأهيلهم وتمكينهم للمشاركة بالحياة السياسية، ومن ثم تخريج أجيال وكوادر شبابية مؤهلة لشغل المناصب القيادية بالدولة وتقديمها للحكومة للاستعانة بها، ومن ثم المشاركة فى صنع القرار والمساهمة فى النهوض بالوطن وتبوئه المكانة اللائقة به على المستويين الداخلى والخارجى.
■ ما توقعك عن مستقبل العاصمة الإدارية؟
- العاصمة الإدارية الجديدة مشروع وطنى، لا يقل عن المشروعات الكبرى العملاقة التى تقوم بها الدولة، سواء التى تم الانتهاء منها أو ما يتم تنفيذها حاليًا، فالمشروع كفيل بإحداث نقلة نوعية فى أسلوب الإدارة المتبع من جانب الحكومة، لما سيحتويه من تجميع لمعظم الوزارات، إضافة لما يحدثه هذا المشروع من القضاء على ظاهرة التكدس المرورى بمنطقة وسط البلد نظرًا لتواجد معظم الوزارات بالمنطقة، فضلاً عن القضاء على ظاهرة البطالة لما توفره العاصمة الجديدة عما يزيد على مليون ونصف المليون فرصة عمل دائمة، وليست مؤقتة، وستوفر أيضًا أكثر من مليون وحدة سكنية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اختفاء البرامج الوطنية مقابل سيطرة «الترفيهية» على الميديا
خضر حسن يحصد المركز الأول فى مسابقة «ماعت» للسلام
خبير أمنى: القيادات الإرهابية فى سيناء تتخلص من عناصرها
بسبب «فتاة المول».. لميس تحبس دموعها وتطلب الانتقال لفاصل
البرلمان يكشف أكاذيب المنظمات المشبوهةالبرلمان يكشف أكاذيب المنظمات المشبوهة
رائدات المستقبل
حلاوة الخطوبة.. حرمان طالبة «الحضن»  بحقوق طنطا من امتحان مادة وفصل 6 آخرين شهرًا

Facebook twitter rss