صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

غداً.. الأنظار تتجه إلى «مشيرة خطاب»

8 اكتوبر 2017



كتبت - فريدة محمد

أعلن عدد من النواب، دعمهم للسفيرة مشيرة خطاب فى منافستها على منصب الأمين العام لمنظمة اليونسكو، قائلين: «تأييدنا غير محدود لمشيرة خطاب كمدير عام لليونسكو، واثقين من أنها ستنقل هذه المنظمة الدولية إلى مرحلة جديدة قائمة على دعم قيم السلام والتفاهم نحو عالم أكثر عدالة وأمنًا للجميع»، مشيرين إلى فخرهم الشديد بترشيح مصر للسفيرة وسط منافسة شديدة للفوز بهذا المنصب الدولى المرموق.
وقال السفير محمد العرابى عضو مجلس النواب ومدير حملة السفيرة مشيرة خطاب لمنصب الأمين العام لمنظمة اليونسكو: «إن مرشحة فرنسا قوية والتنافس ينحصر بيننا وبينها»، مضيفًا: «أن هناك ١٧ دولة تؤيد مشيرة خطاب، والمنافسة شرسة وحادة على هذا المنصب»، موضحًا أن الحملة المصرية حصلت على تأييد الدول الإفريقية وكثير من دول آسيا وأوروبا.
ومن جانبها قالت النائبة أنيسة حسونة عضو مجلس النواب: «لا شك أن مصر صاحبة أقدم الحضارات الإنسانية وأشهر الآثار فى العالم»، مضيفة: «فمصر قادت دائمًا منطقتها بثقافتها المتنوعة وفكرها المستنير عبر التاريخ، وتوجد بها آثار التراث الفرعونى والرومانى واليونانى والمسيحى والإسلامى فى تناغم يدل على استيعاب التنوع وقبول الآخر، وعرفت دورًا بارزًا للمرأة منذ أيام ملكات الفراعنة الشهيرات وحتى الآن، وهى الدولة الأجدر بتولى أحد نماذج المرأة الناجحة فيها لهذا المنصب المرموق».
وأضافت حسونة: «يدعم حصول مصر على هذا المنصب عن جدارة ما تقوم به حاليًا من مكافحة الإرهاب القائم على الأفكار المنحرفة والعمل على نشر الأفكار المستنيرة القائمة على مجمل التراث الإنسانى المشترك».
وفى نفس السياق أعلن النائب علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، عن كامل دعمه لمرشحة مصر وأفريقيا على منصب الأمين العام لمنظمة اليونسكو السفيرة مشيرة خطاب، مؤكدًا أن اختيار مصر لها جاء مبنيًا على تاريخ دبلوماسى قوى وخبرة دولية كبيرة وحظى بدعم من جميع منظمات المجتمع المدنى التى بادرت بالإعلان عن موقفها وتأييدها للسفيرة مشيرة خطاب، التى كانت خير سفير لمصر فى العديد من الدول إلى جانب ترؤسها للكثير من المناصب التى لم تبتعد كثيرًا عن اهتمامات ومهام منظمة اليونسكو.
وشدد عابد على سعادته البالغة لما يصل للخارجية المصرية من رسائل داعمة تبشر بأن مرشحة مصر هى الأقرب للفوز.
وقال النائب طارق رضوان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، نائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب «المصريين الأحرار»: «إن الخطوات التى تم اتخاذها حتى الآن تعزز موقف مرشحة مصر فى الانتخابات، خاصةً بعد إعلان مرشح العراق الدكتور صالح الحسناوى تنازله لصالح مرشحة مصر، وهو ما تثمنه اللجنة إذ تتوجه بخالص التقدير لدولة العراق الشقيقة وهو ما يعكس مدى التعاون والتنسيق الثنائى بين البلدين مصر والعراق فى المحافل العربية والدولية».
وأكد رضوان أن أعضاء اللجنة لم يدخروا جهدًا فى دعم اسم السفيرة مشيرة خطاب فى مختلف المحافل والمؤتمرات الدولية، حيث تم طرح ملف دعمها فى جميع الزيارات الخارجية لوفود البرلمان.
وأشار رئيس لجنة العلاقات الخارجية إلى أن القيادة السياسية قد نجحت فى إدارة ملف خطاب فى انتخابات اليونسكو، بشكل جعلها من أقوى المرشحين للمنافسة على المنصب بداية من الرئيس عبدالفتاح السيسى، الذى حرص على دعم اسمها فى مختلف المحافل الدولية، ومرورا بمجلس الوزراء، ووزارة الخارجية، والمؤسسات المختلفة التى لعبت دورًا هامًا فى هذا الملف.
وأكد رضوان أن الحملة الانتخابية للسفيرة مشيرة خطاب، والمجهود الذى بُذل فيها خاصةً على مستوى وزارة الخارجية، وتحركات الوزير سامح شكرى، وكذلك تحركات السفير محمد العرابى مدير الحملة فى مختلف الدول العربية والأفريقية، للتأكيد على توحيد الموقف العربى والأفريقى فى دعم مصر فى هذه الانتخابات، يجعلنا نتحرك بخطوات ثابتة للوصول إلى المنصب.
ولفت رضوان إلى أن نجاح السفيرة مشيرة خطاب فى هذه الانتخابات يمثل أهمية كبرى، لأنه سيعكس بشكل واضح، قوة ووحدة الصوت العربى والأفريقى، خاصةً مع إعلان الاتحاد الإفريقى إلتزامه بأن السفيرة مشيرة خطاب هى مرشحة القارة الرسمية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss