صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

جمعية «رسالة»: شائعات الأخونة «جهل» ولا نتلقى تبرعات من الخارج

3 اكتوبر 2017



كتب ـ السيد الشورى


شائعات كثيرة طالت مؤخرًا الجمعيات الخيرية سواء بتمويلهم من الخارج أو علاقتهم بجماعة الإخوان الإرهابية، وجاء على رأسهم جمعية «رسالة»، والتى تعرضت فى فترة من الفترات إلى هجمة شرسة وممنهجة من بعض الإعلاميين، والذين اتهموها بالأخونة على عكس الحقيقة، وهو الأمر الذى أثر بالسلب على حجم التبرعات التى كانت تتلقاها للقيام بواجبها تجاه المجتمع المدنى لخدمة الفقراء والمحتاجين.
من جانبه أكد الدكتور شريف عبدالعظيم رئيس جمعية رسالة للأعمال الخيرية، أن هناك إعلاميين وصحفيين شرفاء وقفوا بجوار الجمعية وأظهروا حقيقة كذب وجهل وافتراء الإعلامى توفيق عكاشة الذى أطلق شائعة أخونة «رسالة»، بالإضافة إلى أن القضاء نفسه أنصف الجمعية وحصلنا على حكم قضائى ضده بتعويض قدره ١٠ آلاف جنيه.
وأوضح عبدالعظيم أنه بالرغم من كل ذلك، إلا أنه لا يزال تأثير شائعة أخونة رسالة وضررها على المستحقين مستمرًا، على الرغم من تصريحات مساعد أول وزير العدل ورئيس لجنة فحص أموال جماعة الإخوان الأسبق المستشار عزت خميس والذى أكد فيها أنه لا يوجد أى علاقة بين جمعية رسالة والإخوان من قريب أو بعيد، مضيفًا: «أن الجمعية تمتلك ما يقرب من ٣٠٠ ألف من شباب متطوع، ولا يوجد مثله فى أى جمعية تقدم خدمات لملايين الأسر المصرية».
وأكد عبدالعظيم أن الغرض من جمعية رسالة هو العمل التطوعى مثل التبرع بالدم ومكافحة البرد وفرق انقاذ الحياة، مشيرًا إلى أن «رسالة» لا تتلقى أى أموال أو تبرعات من الخارج، وأن معظم التبرعات التى تتلقاها بالداخل، لا تتعدى ملايين الجنيهات.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!

Facebook twitter rss