صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«الرقابة الإدارية» تحسم أزمات السيول بـ«المحافظات»

28 سبتمبر 2017



المحافظات – علا الحينى وخالد سليمان ومصطفى عرفة وحسين فتحى


لليوم الثانى على التوالى، قام أفرع هيئة الرقابة الإدارية بالمرور على مخرات السيول بالمحافظات، للتعرف على مدى استعدادها لمواجهة الأمطار والسيول خلال فصل الشتاء، وذلك بصحبة مسئولى الرى والبيئة وشركة مياه الشرب والصرف الصحى والوحدة المحلية.
ففى المنيا تناولت جولة الرقابة الإدارية مراجعة خطط المحافظة لمواجهة السيول والأمطار ومدى كفاية وتناسب تلك الإجراءات والوقوف على مدى قيام المحافظة من الانتهاء من أعمال الصيانة والتطهير لشبكات الصرف بالطرق والإنفاق وكذا تطهير مخرات السيول فى نطاق المحافظة.
تلافى السلبيات
كما تم التأكيد من صلاحية وجاهزية عربات كسح وشفط المياه بكل من الوحدات المحلية وشركة مياه الشرب والصرف الصحى، وإزالة أى عوائق أو مبان أو تعديات على مخرات السيول، فضلا عن تناولها مدى استعداد مديرية التضامن الاجتماعى بالمحافظة لمواجهة أى كوارث يمكن حدوثها جراء السيول والتنسيق مع المسئولين التنفيذيين لتلافى السلبيات والمشكلات فى حينها.
وعلى صعيد متصل أعلن أيمن عبدالمنعم، محافظ الإقليم، خطة المحافظة لمواجهة السيول بمشاركة جميع القطاعات المختلفة، والإجراءات التى سيتم اتخاذها فى حالة وقوع الأزمة، حيث تقرر تشكيل غرف عمليات بكل قطاع وبموقع الحادث وسرعة الإبلاغ، وتوعية المواطنين، وغلق الطرق وإيجاد طرق بديلة، وعمل المعسكرات واتخاذ اللازم فيما يخص شبكات المياه والكهرباء والغاز.
لانشات سريعة
كما سيتم رفع درجات الاستعداد القصوى من الإسعاف والصحة والمستشفيات والعيادات، والتموين حيال المتضررين، وتجهيز المعدات اللازمة من اللوادر، وسيارات الكسح وسحب المياه، وسيارات الإطفاء، وسيارات الإسعاف المجهزة، بالإضافة إلى اللنشات السريعة، والإسعافات اللازمة التى يقوم بها الهلال الأحمر وتوفير خيام مجهزة وتخصيص أماكن مناسبة لاستقبال المتضررين.
وأكد عبدالمنعم استعداد المحافظة الكامل لأى أمطار غزيرة أو سيول متوقعة، لافتا إلى إن المحافظة قامت بعمل 7 سيناريوهات لمواجهة السيول خلال الفترة السابقة، بالإضافة إلى التجربة العملية خلال العام الماضى وهطول الأمطار غزيرة بمركز ساقلتة، حيث تمت أعمال الكسح وتسوية الطرق وتقديم الدعم والمساعدات اللازمة للأهالي، وكان للسيناريوهات العملية التى تمت دور مهم فى التحرك السريع للأجهزة التنفيذية بالمحافظة، والنجاح فى الحد من أضرار الأمطار الغزيرة فى حينها.
غرف عمليات
وأشاد محافظ سوهاج بيقظة جميع الأجهزة والاستعداد الدائم لمواجهة أى خطر تتعرض له المحافظة، مؤكدا أهمية العمل الجماعى والتواصل المستمر وإبلاغ القيادات، والقوات المسلحة، والأجهزة الأمنية، وغرف العمليات بالأحداث وسرعة الأداء فى مواجهة مثل هذه حال.
إلى ذلك توجهت حملة من أعضاء الرقابة الإدارية إلى مواقع مخرات السيول والسدود بمركز ساقلتة وحى الكوثر، حيث كشفت الحملة عن استمرار انهيار سدين بقرية الحاجر بساقلتة إثر تعرضهما للسيول العام الماضى، وخصصت وزارة الرى مبلغ 22 مليون جنيه لإحلال وتجديد السدين وإنشاء بحيرة لتجميع مياه السيول واستغلالها، إلا أن الوزارة لم تنفذ السدين، ما يعرض القرية وسكانها لتكرار حادث العام الماضى الذى نجم عنه انهيار عشرات المنازل وغرق محتوياتها وتشريد سكانها.
أحذية متهالكة
وفى الفيوم كشفت جولة الرقابة الإدارية على مخرات السيول عن تراكم كميات كبيرة من النفايات الطبية والأحذية المتهالكة ومخلفات المنازل بمقر السيول بقرية على فراج بمركز الفيوم.
وطالب عضو هيئة الرقابة الإدارية بسرعة إزالة المخلفات، ورفض مغادرة المكان إلا بعد إزالة تلك المخالفات التى تمثل كارثة بيئية، على سكان المنطقة الواقع فى نطاقها مخر السيول.
كما كشفت الجولة التى شارك فيها المهندس أيمن عزت رئيس مركز ومدينة الفيوم، والمهندس علاء عبدالسلام  مدير عام رى غرب الفيوم، عن وجود بعض التعديات على جانبى  مخر سيل قرية محمود بطريق أسيوط الغربى تمثلت فى وجود خلاطة كبيرة وميزان بسكول وبعض الأكشاك وشدد عضو الرقابة على مسئول الرى بضرورة إزالة التعديات والتى تقرر إزالتها.
ورصدت وجود  خلاطة عملاقة من المعدات الثقيلة لم تتم إزالتها منذ العام الماضى خاصة أنه تم إزالة خلاطة قبل ذلك وأن الخلاطة الحالية تحتاج معدات ثقيلة لإزالتها، وطالب عضو الرقابة بإزالة جميع التعديات والتى تشمل أكشاكًا عشوائية، وميزان بسكول مخالف.
عشرات الأفدنة
وأظهرت الجولة وجود تعديات زراعية مخالفة على مقر سيول عزبة مغيب التابعة لمركز إطسا، حيث قام بعض الأفراد بزراعة عشرات الأفدنة على مقر السيول بالمخالفة، وقام البعض الآخر بردم قطعة أرض ملاصقة لحوض تجميع السيول.
إلى ذلك شنت هيئة الرقابة الإدارية ببنى سويف حملة مكبرة على مخرات السيول للوقوف على مدى استعداداتها  لمواجهة السيول بحضور المهندس عمارة أحمد محمد وكيل وزارة الرى والمحاسب محمود المغربى رئيس مدينة بنى سويف والمهندس هويدا حسن مدير إدارة الأزمات بديوان عام المحافظة والمهندس على خلف رئيس قطاع التشغيل والصيانة بشركة مياه الشرب.
شبكة محمول
تفقدت خلالها مخرات أبوصالح وسنور ووادى غراب وغياضة الشرقية وبياض العرب الواقعة شرق النيل، حيث لاحظت وجود محطة تخفيض جهد كهربائى وبرج شبكة محمول داخل أحواض التجميع بمخر بياض العرب فتم توجيه الجهات المعنية بتعلية قاعدة المحطة وتعلية السور الخاص بها تجنبا لحدوث أى خطورة حال وجود سيول واحالة الجهات التى اصدرت تراخيص شبكة المحمول بجهاز مدينة بنى سويف الجديدة للتحقيق.
وفى مخر وادى غراب لاحظ عضو الرقابة مرور بعض مواسير مياه الرى داخل المخر فأمر بسرعة إزالتها واحالة المهندس الفنى المشرف على المنطقة للتحقيق، بالإضافة إلى وجود أضرار بسيطة فى بعض المخرات تمثلت فى بعض نقاط الضعف وأمر بسرعة معالجتها وتلافى تلك الملاحظات.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss