صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

أرض السلام تستضيف «سانت كاترين ملتقى الأديان».. وخطبة الجمعة بالوادى المقدس

21 سبتمبر 2017



كتبت- ناهد إمام

بدأ العد التنازلى على انعقاد أحد المؤتمرات المهمة التى تستضيفها مدينة شرم الشيخ يوم الخميس المقبل 28 ويستمر إلى 30 سبتمبر الجارى هو مؤتمر «تنشيط السياحة الدينية» والذى يرى اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء أن يعقد تحت عنوان «سانت كاترين ملتقى الأديان السماوية الثلاثة».
فى إطار إعلان «سيناء عاصمة السياحة الدينية»، وفى إطار الاجتماعات المكثفة المشتركة بين وزارة الأوقاف ومحافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة، ورئيس اللجنة الدينية بالبرلمان الدكتور أسامة العبد، تم عقد اجتماع لوضع اللمسات النهائية لبرنامج المؤتمر.
أكد الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، أهمية مؤتمر «تنشيط السياحة الدينية» مشيرا إلى أهمية زيارة قلعة صلاح الدين فى طابا، قائلا: هى قلعة متقدمة جدا وفخر لنا أن تكون موجودة فى مصر، فهى تمثل تاريخًا حربيًا سياسيًا، وسيناء بها معالم سياحية دينية وأثرية كبيرة، ومبهرة طبيعيا، ونحن قادرون على تطوير المساجد الدينية ولدينا فن عمارة المساجد».
وفيما صرح اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء لـ«روزاليوسف»، أن تنشيط السياحة الدينية والعلاجية والأثرية تؤدى إلى توفير فرص عمل واسعة تعود على الاقتصاد بالخير مما يفتح مجال لمشروعات استثمارية.
وأضاف أن مدينة شرم الشيخ أصبحت عنصراً جاذباً للسياحة والحوافز والمؤتمرات الدولية والعالمية، مشيراً إلى أنه سيتم دعوة عدد كبير من الشخصيات العامة بالخارج وعدد من الرموز القبطية وعلماء الأزهر للمشاركة فى فعاليات المؤتمر، لعرض إمكانيات السياحة الدينية بالمحافظة.
وقال «فودة» إن الاجتماع حدد عددا من المشروعات التى سيتم طرحها خلال المؤتمر والتى تستهدف تطوير المزارات الدينية بالمحافظة وتهيئتها للسياحة الدولية وعلى رأسها مشروع عيون موسى برأس سدر ومشروع الوادى المقدس بالطور وتنفيذ عدد من المشروعات لتوفير الخدمات السياحية بالمناطق الحالية.
وأكد فودة أن المؤتمر يبعث رسالة طمأنة إلى العالم بأن مصر هى بلد الأمن والأمان، وأن جنوب سيناء عامة وسانت كاترين خاصة هى ملتقى الأديان فى العالم أجمع.
وأوضح أن الفعاليات ستبدأ يوم الخميس 28 من شرم الشيخ، حيث سيتم إقامة احتفال دينى كبير بمنطقة السوق القديم أمام مسجد الصحابة، وسيتم افتتاح المركز الثقافى الإسلامى الناطق بلغات العالم خلال هذه الاحتقالية، واليوم الثانى سيكون بسانت كاترين وستنقل صلاة الجمعة من مسجد الوادى المقدس على الهواء مباشرة وستقام الفعاليات فى الـ7 مساءً بمسرح وادى الراحة وتبدأ بالمناجاة فى الفضاء الروحى المقدس لمختلف الجنسيات بمشاركة الجمهور للدعوة للمحبة والسلام بين شعوب العالم، والجزء الثانى يشمل على كلمات الترحيب وتكريم الرموز الدينية ويليها بدء الاحتفالية بمشاركة جميع الفرق لتقديم معزوفة كونية تؤكد على جوهر الأديان من المحبة والتسامح والسلام بمختلف اللغات، وتليها سهرة بدوية حرة بالخيمة البدوية.
ويقام الحفل الرئيسى الذى يتضمن عروضا فنية لحوالى 12 فرقة أجنبية ومصرية وفرقة رسالة سلام بقيادة الدكتور انتصار عبدالفتاح، وتكريم الشخصيات الدينية والعالمية.
وتابع: يشارك بالمؤتمر أكثر من 30 دولة وذلك بمناسبة اختيار المحافظة عاصمة للسياحة الدينية على مستوى العالم؛ حيث سيتم تحديد محاور المؤتمر وأهم القضايا التى سيتم مناقشتها على مدى 3 أيام.
وأضاف المحافظ، أنه تقدم بدعوة الكاتبة السلوفاكية ميشيل عبد النبى - وهى من سلوفاكيا متزوجة من مصرى تعيش بالغردقة، والتى قامت بتأليف كتاب عن عادات أهل مصر باللغة السلوفاكية، كما أنها بصدد تأليف كتاب عن عادات أهل البدو بجنوب سيناء لحضور مؤتمر السياحة الدينية .
ومن ناحية أخرى أكد اللواء خالد فودة، أن الفترة الأخيرة شهدت توافد أفواج كثيرة من الدول الأوروبية لزيارة المعالم السياحية فى مدينة شرم الشيخ من بينها زيارة محافظ استبونا التابعة لاقليم ملجا الإسبانية.
الذى أكد أن ما رآه بشرم الشيخ لم يكن يتخيله وانه قريبا جدا سيتدفق السياح الإسبان على مدينة شرم الشيخ لأنها تمتلك جميع المقومات وعناصر الجذب السياحى.
وتقدم بدعوة محافظ جنوب سيناء لزيارة استبونا الإسبانية خلال انعقاد معرض السياحة السنوى فى يناير 2018 بحضور 40 شركة سياحية وأنه فور عودته سيعقد عدة لقاءات للمحافظ مع المهتمين ورجال الأعمال الإسبان ومديرى شركات السياحة والإعلامين بالإضافة لتوقيع اتفاقية تآخى (توأمة) مع استبونا وشرم الشيخ.
وكان وفد استبونا الإسبانية قد زار شرم الشيخ لمدة أيام بدعوة من اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، لتوطيد العلاقات وبحث سبل جذب السائح الإسبانى لشرم الشيخ وجنوب سيناء عامة، حيث قام الوفد بزيارة الأماكن والمقاصد السياحية بشرم الشيخ وعبر عن سعادته وإعجابه.
وفى سياق متصل أكد اللواء خالد فودة أن استضافة أرض الفيروز، مؤخرا مراسم مهرجان شرم الشيخ الإفريقى الآسيوى والذى نظمته منظمة الشعوب الإفريقية الآسيوية تحت شعار «مصر آمنة قادرة على مواجهة الإرهاب» وبرعاية وزارة الثقافة وجامعة الدول العربية وهيئة تنشيط السياحة ومحافظة جنوب سيناء والمركز الثقافى الروسى والمركز الثقافى الصينى والمركز الثقافى الإندونيسى.. يعد فرصة كبيرة للرد على أرض الواقع أن مصر ومقاصدها السياحية آمنة.
كما التقى محافظ جنوب سيناء، وفدا إعلاميا من أوكرانيا، وذلك أثناء زيارتهم إلى مدينة شرم الشيخ، فى رحلة للتعرف وإلقاء الضوء على مقاصدها السياحية.وأكد على عمق العلاقات بين مصر وأوكرانيا، وطالب الوفد بالحديث عن المزيد من رحلات الطيران الثابتة بين شرم الشيخ وأوكرانيا واستمرارها حاليا.
يذكر أن وزارة الآثار تشارك فى مؤتمر السياحة الدينية حيث أكد الدكتور محمد عبد اللطيف، مساعد وزير الآثار لشئون المناطق الأثرية، أن الهدف من المؤتمر الذى سيقام أواخر الشهر الحالى هو محاربة الإرهاب ونبذ التطرف من خلال إلقاء الضوء على مكانة جمهورية مصر العربية كدولة حاضنة لكل الديانات السماوية، وخير دليل على ذلك ما تضمه محافظة سيناء من آثار دينية من مختلف العصور.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss