صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الرئيس يلتقى 23 من كبار الشخصيات المؤثرة

20 سبتمبر 2017



​كتب - أحمد إمبابى

رغم المشاغل الكثيرة الملقاة على عاتق الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورغم الترتيبات المهمة التى يتابعها استعدادا للقائه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب اليوم، بنيويورك على هامش مشاركته باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  إلا أن الرئيس حرص على أن يلتقى عدداً من المؤسسات الأمريكية الاقتصادية، بجانب لقائه عدد من كبار الشخصيات الأمريكية القريبة من دوائر صنع القرار الأمريكي، لنقل الصورة الصحيحة والرؤية المصرية تجاه عدد من القضايا والملفات التى تهم الرأى العام العالمي.
الرئيس التقى فى يوم واحد نحو 23 شخصية من كبار الشخصيات المؤثرة فى المجتمع الأمريكي، وفى نفس الوقت شارك الرئيس فى غداء العمل الذى نظمته غرفة التجارة الامريكية، ومجلس الأعمال المصرى الأمريكي، ثم شارك فى عشاء عمل نظمه مجلس الأعمال للتفاهم الدولى (وهو منظمة غير حكومية لا تهدف للربح، وتشجع على إقامة حوار بين القادة السياسيين ومجتمعات الأعمال فى مختلف دول العالم).
يحمل الرئيس رسائل كثيرة نقلها إلى الشخصيات التى التقاها، تركز فى الأساس على إيضاح الصورة الصحيحة لتطورات الأوضاع الاقتصادية والسياسية فى مصر، وأبعاد الدور المصرى فى عدد من الملفات الدولية.
■ شخصيات أمريكية بارزة
لقاءات الرئيس ضمت عدداً من الوزراء والمسئولين والعسكريين السابقين، بالإضافة إلى قيادات مراكز الأبحاث والمنظمات اليهودية، ودوائر الفكر بالولايات المتحدة الأمريكية، وأكد لهم خلال اللقاءات على أهمية العلاقات الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، الممتدة لعقود، لافتاً إلى حرص مصر على تعزيز وتنمية هذه العلاقات.
واستعرض الرئيس خلال اللقاء التطورات على الساحة الداخلية، مشيراً إلى أن مصر تخوض حرباً ضد الإرهاب والتطرف على مدار السنوات الماضية، وأن تلك الحرب لا يمكن مقارنتها بالحرب النظامية، ولكن يجب أن يتعامل معها المجتمع الدولى بمنهج شامل يتضمن أربع ركائز تشمل مواجهة كافة التنظيمات الإرهابية دون تمييز، والتعامل مع مختلف أبعاد الإرهاب كالتمويل والتسليح والدعم السياسى والأيديولوجي، والعمل على الحد من قدرة التنظيمات الإرهابية على تجنيد المقاتلين، والحفاظ على مؤسسات الدولة الوطنية فى المنطقة.
وتطرق الرئيس أيضاً إلى الخطوات التى تتخذها مصر على صعيد التنمية الاقتصادية، مؤكداً أن تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادى لم يكن ممكناً دون تفهم الشعب المصرى لأهمية اتخاذ قرارات صعبة لعلاج المشكلات الاقتصادية المزمنة، منوهاً إلى أن برنامج الإصلاح الاقتصادى بدأ يؤتى ثماره وأن الاحتياطى من النقد الاجنبى وصل إلى المعدلات التى كان عليها قبل عام 2011.
وفيما يتعلق بمسيرة التحول الديمقراطى وأوضاع حقوق الإنسان فى مصر، أكد على أهمية أن تتفهم الدول الغربية هذه الحقائق وألا تحكم على الأمور بمنظور غربي، مشيراً إلى أن مصر حريصة على احترام وتعزيز حقوق الإنسان، وأنه لا يجب اختزال مفهوم حقوق الإنسان فى الحقوق السياسية فقط، بل التعامل معه بمنظور شامل يتضمن أيضاً الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، مثل توفير الحق فى التعليم والصحة والإسكان والعمل.
 وعلى الصعيد الإقليمي، تناول الرئيس رؤية مصر القائمة على أهمية الحفاظ على الدولة الوطنية ودعم المؤسسات الوطنية بما يمكنها من الاضطلاع بمسئولياتها فى حفظ الأمن ومكافحة الارهاب، مشيراً فى هذا الإطار إلى أهمية الحفاظ على وحدة الدولة الليبية ودعم الجيش الوطنى الليبي، فضلاً عن ضرورة الحفاظ على وحدة أراضى الدولة السورية.
كما تطرق الرئيس إلى الجهود التى تبذلها مصر لإحياء عملية السلام، مؤكداً دعم مصر لجميع الجهود والمبادرات الدولية الرامية للتوصل إلى تسوية عادلة وشاملة لهذه القضية وفقاً للمرجعيات الدولية المتعارف عليها، ومشيراً إلى أن الوصول إلى حل عادل وشامل لهذ القضية من شأنه أن يوفر واقعاً جديداً بالمنطقة ويساهم فى تحقيق الاستقرار والتنمية.
ورداً على سؤال حول أزمة قطر، تناول الرئيس رؤية مصر إزاء تلك الأزمة، مؤكداً أنه قد حان الوقت للتصدى بفعّالية للأطراف الداعمة للإرهاب ودفعها لتحمل مسئولياتها، ومشيراً إلى أنه على قطر إظهار رغبتها فى عدم الإضرار بمصالح الدول العربية وعدم التدخل فى شئونها الداخلية، وذلك من خلال التجاوب مع مطالب الدول العربية الأربع.
■ الغرفة التجارية الأمريكية
وخلال مشاركته فى غداء عمل نظمته غرفة التجارة الامريكية ومجلس الأعمال المصرى الأمريكي، وشارك فيه عدد من قيادات كبرى الشركات الأمريكية العاملة فى مختلف القطاعات، أكد «السيسى» أنه حريص على الالتقاء بشكل دورى مع أعضاء الغرفة، سواء خلال زياراته إلى الولايات المتحدة أو فى القاهرة، إيماناً بأهمية التواصل المباشر مع ممثلى القطاع الخاص الأمريكى لاطلاعهم عن قرب على التطورات الجارية فى مصر، ولاسيما على صعيد الاقتصاد.
الرئيس استعرض خلال اللقاء التقدم المحرز فى مصر خلال الفترة الماضية، على صعيد تدعيم الأمن والاستقرار، رغم الوضع الإقليمى المتأزم، بالإضافة إلى عرض إجراءات الإصلاح الاقتصادي، وما نتج عنها من استقرار فى سوق النقد الأجنبى وزيادة ملحوظة فى الاحتياطى منه، فضلاً عن التدابير الجارى اتخاذها لإصلاح منظومة الدعم وتحسين بيئة الاستثمار وتشجيعه.
 ■ مجلس الأعمال للتفاهم الدولى
كما حضر الرئيس عبد الفتاح السيسى عشاء عمل نظمه مجلس الأعمال للتفاهم الدولى (وهو منظمة غير حكومية، لا تهدف للربح وتشجع إقامة حوار بين القادة السياسيين ومجتمعات الأعمال فى مختلف دول العالم) ويضم فى عضويته عدداً من مديرى كبرى الشركات الأمريكية وصناديق الاستثمار وشركات إدارة الأصول والمحافظ المالية فى الولايات المتحدة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss