صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«مريم»..فتاة حافظت على مصر

14 سبتمبر 2017



مريم محمد عبدالجليل محمد الصاوى، فتاة مصرية رفضت أن تكون عنصراً فى جماعة إرهابية تستهدف وطنها، الأمر الذى كلفها كثيراً وكادت أن تفقد حياتها بسببه، لم يرهبها تعذيب أهلها لها، ولا إغراءاتهم، «مريم» ولدت فى عائلة  لا تعرف سوى الإرهاب والتطرف، فأخوها هو الإرهابى عبدالرحمن الصاوى أحد منفذى حادث البدرشين الإرهابى، وأبوها  محبوس على ذمة قضية «كتائب حلوان»، بالإضافة إلى أنه كان محكومًا عليه بالإعدام فى عهد «مبارك» وبعد ثورة يناير أفرج عنه «مرسى» هو وقيادات إرهابية أخرى، وأعمامها ينتمون إلى الجماعة الإسلامية واشتركوا فى عمليات إرهابية من قبل، أما الأم فكانت «مدرسة» لأبنائها حاولت أن تسقيهم  العنف والتطرف، وهى المسئولة عن تهريب  أعضاء حركة حسم.
«مريم» لم تنج من أمها وأبيها، إذ قاما بتعذيبها لإجبارها على التعاون معهم، وتصبح فردًا من الجماعة الإرهابية،  لكنها رفضت التعاون بأى شكل، «مريم» ضربت مثلا للمصرية الأصيلة، والتى قدمت مصلحة وطنها فوق أى شىء، تلك الفتاة الصغيرة نموذج لما يجب أن يحدث فيجب أن يكون الشعب هو خط الدفاع الأول عن مصر من الإرهاب والتطرف.
«مريم» رفضت الأموال القذرة التى لهث وراءها عائلتها بالكامل، وفضلت أن تعرض حياتها للخطر فى سبيل إنقاذ وطنها من المخططات المشبوهة التى تسعى الكثير من الدول لاستهدف مصر من خلالها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
«الفرعون» فى برشلونة برعاية ميسى

Facebook twitter rss