صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 اكتوبر 2017

أبواب الموقع

 

رياضة

صراع البقاء على الكرسى يهدد حلم المونديال

13 اغسطس 2017



كتب - ماجد غراب

يومًَا بعد الآخر يشتعل الصراع غير المعلن حتى الآن.. بين كل من وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز ورئيس اتحاد الكرة المهندس هانى أبو ريدة عقب تصريحات الأخير بأنه لا حل لمجلس إدارته رغم الحكم القضائى الصادر بذلك فى تحد صارخ منه لأحكام القانون، وفى المقابل أكد وزير الشباب والرياضة أنه لا أحد فوق القانون وفي جميع الأحوال ستطبق أحكامه على الجميع فى الوقت المناسب. وفقًا للمصلحة العامة للكرة المصرية التى تستعد بنهاية الشهر الجارى لخوض فاعليات الجولة الثالثة فى التصفيات الإفريقية المؤهلة للمونديال القادم أمام منتخب أوغندا والتى يعقبها بأيام قليلة مباراة الجولة الرابعة أمام نفس المنتخب.
والفوز بهذين اللقاءين  يضمن بنسبة تفوق الـ90٪ تأهل الفراعنة رسميًا لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.
 ما يدركه جيدًا المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة. الذى وضع سيناريو محكمًا لتنفيذ أحكام القانون الصادرة بشأن حل مجلس إدارة الاتحاد المصرى لكرة القدم عقب الانتهاء من المباراة الثانية أمام منتنخب أوغندا ووضوح الرؤية بشأن حلم المصريين فى التأهل للمونديال بعد سنوات طويلة من الغياب عن هذا المحفل العالمى منذ 1990 .. وزير الشباب والرياضة واثق تمامًا من قوة موقفه القانونى تجاه مجلس أبو ريدة خاصة عقب صدور قانون الرياضة مؤخرًا ومباركة اللجنة الأوليمبية الدولية لهذه الخطوة التاريخية فى الرياضة المصرية ومن ثم تفهمها الكامل لضرورة تفعيل أحكام القانون على جميع الهيئات الرياضية المصرية بما فيها اتحاد الكرة المصرى قبل 30 نوفمبر القادم وهو ما يسهل من تطبيق الحكم الصادر بحل الجبلاية وأجراء انتخابات جدية أسوة بكافة الأندية والاتحادات الأخري.. وما يدعم موقف وزير الشباب والرياضة فى تفعيل كل هذه الأمور السلطة الأعلى للجنة الأوليمبية الدولية على الاتحاد الدولى لكرة القدم فى ظل استخدام المجلس الحالى لفزاعة «الفيفا» دائمًا فى مثل هذه المواقف ومع رفضهم حتى الآن فكرة تقديم الاستقالة وإنهاء كل هذا الجدل قبل استئناف منتخبنا الوطنى لمشواره الهام فى تصفيات المونديال والتى يعود إليها الفراعنة فى ظل «تقاعس» مسئولى اتحاد كرة القدم المصرى برئاسة هانى أبو ريدة فى تنفيذ وعدهم بحساب الأرجنتينى هيكتور كوبر بعقد اجتماع معه عقب الخسارة أمام تونس فى أولى محطات منتخبنا الوطنى فى التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا القادمة والتى شهدت استمرار المأساة الفنية، لمنتخبنا تحت قيادة هيكتور كوبر و الذى لا يزال يرفض إحداث أى تطوير فى الشكل الخططى للفراعنة مفضلًا الاعتماد على نفس الأسلوب الدفاعى البحت والاعتماء وفقط على الهجمات المرتدة فى سيناريو أصبح واضحاً ومحفوظاً من قبل جميع المنافسين وهوالأمر الذى يتطلب ضرورة اجتماع أبو ريدة مع كوبر قبل مباراة أوغندا القادمة والتى تمثل مفترق طرق لمنتخبنا ويحتاج خلالها للفوز.. بالثلاث نقاط للاستمرار فى صدارة المجموعة وإبعاد أوغندا صاحبة المركز الثانى برصيد 4نقاط.
والقضاء نهائيًا على أحلام العودة التى لا تزال تراود المنتخب الغانى الذى اكتفى بتحقيق نقطة واحدة بعدما فضل منتخب الكونغو لعب دور شرفى بمباريات هذه المجموعة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

 قطر تختنق.. سحب 20 مليار دولار من صندوقها السيادى وفشل تميم فى حشد الدعم الآسيوى
من المطار
البحرية المصرية.. إلى النصر دائما
وزير الرى لـ «روزاليوسف»: إثيوبيا تعهدت بـ3 التزامات بشأن « سد النهضة»
«الرباعى العربى» نجح فى تحجيم تمويل الإرهاب
تدمير عربة للتكفيريين وضبط شخصين وكمية مخدرات فى وسط سيناء
المذيعة مروج إبراهيم من خلع الحجاب إلى التطاول على المؤرخ عاصم الدسوقى

Facebook twitter rss