صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

الأحزاب تفتقر للتثقيف السياسى

11 اغسطس 2017



كتبت ـ هاجر كمال

 الثقافة السياسية المهمة الرئيسية للأحزاب التى تستهدف خلق قواعد واعية قادرة على التنافس على الحكم بطرق ديمقراطية، إلا أن الواقع يؤكد أن الأحزاب السياسية التى كانت تهتم بتشكيل أمانات التثقيف السياسى، باتت حبرًا على ورق بحسب متابعين.

ويشدد الخبراء على ضرورة اهتمام الأحزاب بالتثقيف السياسى للشباب بوصفهم القوة الضاربة، متنوعة ومن ثم التثقيف السياسى يخلق حالة من الوعى والتوافق حول الرؤية الحزبية والقضايا ذات الاهتمام.
وحذر المتابعين من تجاهل التثقيف الممنهج والاكتفاء بدورات تدريبية محدودة.
يقول محمد بكر عضوحزب حماة الوطن ، غياب المعرفة بدور لجان التثقيف السياسى بالأحزاب وواجباتها نحو الشباب قد يؤثر على الحياة السياسية بشكل عام وذلك لأن التوعية السياسية هى أهم أساسيات التقدم فى كل بلاد العالم، فمعرفة الحق السياسى وممارسته بشكل صحيح يدفع الشباب لإحداث تأثير إيجابى فى المجتمع وخلال المرحلة الحالية نحرص على نشر الفكر الجديد الواعى المستنير بين أعضاء الحزب ونهدف إلى إخراج قيادى سياسى واعٍ يعرف دوره فى المجتمع من خلال تدريبه على مهارات الاتصال المختلفة.
ومن جانبه قال محمود القط المتحدث باسم شباب الأحزاب بالفعل تراجع دور لجان التثقيف والتدريب خلال الأيام الماضية، ولكن تم استبدالها بدورات منتظمة بشكل دورى من أجل تطوير مهارات الشباب المشارك بالحزب وتعزيز قدراتهم ومساعدتهم على تحمل المسئولية.
وفى نفس السياق أكد إبراهيم الشهابى أمين شباب حزب الجيل، الهدف من توعية الشباب بالمشاركة فى الحياة السياسية‏ لا يقتصر فقط على المشاركة الفعالة داخل الحزب ولكن الهدف المشاركة بمعناها الواسع من خلال المشاركة المجتمعية التى تحدث تأثيرًا بأفراد المجتمع.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
إحنا الأغلى
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss