صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

مصير مشترك

1 اغسطس 2017



علاقات لا تحتاج لكلمات كى تحكيها، بل إلى كتب ومجلدات توثق تفاصيلها.. الجغرافيا.. التاريخ، لا تنفصل فيهما مصر عن المملكة العربية السعودية.
فهما مركز استقرار المنطقة بأكملها ولا هدوء أو أمن إلا بتنسيقهما معا، نعم هما حائط الصد ضد كثير من محاولات اختراق مناطقنا الممتدة عبر التاريخ الحديث.
إن قرار خادم الحرمين الشريفين منح 1000 أسرة مصرية من أسر شهداء الجيش والشرطة تأشيرات لزيارة بيت الله الحرام فى موسم الحج هذا العام مع إقامة مجانية كاملة، لهو تتويج وتقدير لا بد أن نقرأه بين السطور.
فهى رسالة تُخرس ألسنة هؤلاء الذين طالما سعوا لإفساد أو حتى محاولة التشويش على عمق هذه العلاقة التى لا يدركون حجمها ونوعها.
معان كثيرة حملها أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز باستضافة أسر أبنائنا الشهداء، فهى تقول للبعيد والقريب للمتربصين فى الشرق والغرب: إن رجال المصريين هم رجالنا.. أبناءهم هم أبناؤنا.. تضحياتهم نقدرها.. عطاءهم فى أعيننا لأن دماءهم بذلت دفاعا عن وطنهم.
نثمن قرار الملك سلمان، ونعظم جهوده وجهود ولى العهد الأمير محمد بن سلمان فى تنظيم الحج واستضافة ضيوف بيت الله الحرام والعمل على راحتهم.
ولا يفوتنا أن نؤكد عهد مصر الأبدى بالوقوف خلف المملكة وفى ظهرها وشعبها دائما فى السراء والضراء.
إن الحديث الغامض وطرح ومناقشة، بل مجرد التفكير فى ما يصطلح بـ «تدويل الحج والحرمين»، لن يجد من مصر غير فعل على الأرض لا أقوال.
نعم قالها وزير الخارجية السعودى عادل الجبير، بأن الحديث عن التدويل إعلان حرب، ونحن بدورنا نحذر بأن أى مساس بالحرمين أو التفكير فى التعرض لهما أو للأراضى المقدسة، لن يجد من المصريين غير هبة وغضبة لا يتوقع أحد مداها، على المستويين الرسمى والشعبى وستتحقق جملة مسافة السكة على الأرض إن اقتضت الحاجة.
قالها وزير الخارجية سامح شكرى بأن القاهرة لن تسمح بتهديد أشقائها، وأن إصرارنا على اتخاذ موقف حاسم تجاه من يدعم الإرهاب ويموله دون تراجع حرصا على الأشقاء فى السعودية من أى تهديدات حدودية أو اختراقات تهدد استقرار المملكة.
ندين أى عدوان إرهابى «خسيس» فى الطائف أو غيرها من المدن السعودية، ونعلن موقفنا بوضوح أننا فى القاهرة نراقب ونتابع الإرهاب ومصادره وعناصره، وهناك أعين ساهرة ليس فقط فى الداخل المصرى بل فى الخارج تحمى الأشقاء وتحذرهم من المتربصين.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss