صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 اكتوبر 2018

أبواب الموقع

 

فقه وسنة

شكاوى الدعاة أعادت «الكتاتيب» لمساجد مصر

14 ديسمبر 2012



 وسط شكاوى متعددة من الدعاة حول  ضعف الدخل، وضرورة عودة الكتاتيب بعد استيلاء سلفيين على المساجد  بحجة تحفيظ كتاب الله.. قررت وزارة الأوقاف عودة الكتاتيب مرة أخرى إلى المساجد المصرية، حيث أصدر وزير الاوقاف قرارا بإنشاء كتاتيب فى جميع المساجد التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية، على أن يقوم بتحفيظ الأطفال القرآن الكريم الأئمة والدعاة.

وقال أبو ياسر مفتش أول بأوقاف كفر الشيخ  أن مسالة الكتاتيب بالمساجد كان  لابد ان تعود بصورة رسمية ويشرف عليها الامام لتكون مصدر رزق له، حيث أن الشكوى من الإمام دائما  لعدم وجود مصادر رزق خلاف مايتقاضاه من راتب وبدلات وهى لا تكفيه.

 

أضاف أن المقترح الذى تم على اساسه تطبيق عودة الكتاتيب تضمن عودة حلقات تحفيظ القرآن وإقراؤه للصغار والكبار، وقد تتولى تعليم الدارسين شيئا من مهمات الدين فى العقيدة والأحكام بالإضافة إلى مهمتها التربوية والأخلاقية من خلال ذلك، ومكانها الطبيعى المسجد، ولا يلزم أن يتولى العالم بنفسه هذه المهمة وحده، بل لا بد أن يقوم بها كل من يجيدها ولو لم يكن عالما، على أن يرعاها ويشرف عليها "إمام المسجد بنفسه ومعه العلماء وكبار طلاب العلم من أئمة المساجد المجاورة وغيرهم، وأن يتأكدوا من سلامة نهجها علميا وعقديا لئلا تكون بؤرة للبدع والأهواء.

فيما أوضح مصدر مسئول بالأوقاف فى تصريح خاص أن القرار يأتى لإعادة  الدور التنويرى للمسجد فى المنطقة التى يوجد فيها ولرفع المستوى المادى للأئمة والدعاة لتمكينهم من القيام بدورهم الدعوى على أكمل وجه وزيادة دخل الأئمة والدعاة من خلال البدل الذى ستقدمه الوزارة مقابل هذه الكتاتيب الذى قدر بحوالى 200 جنيه شهريا ولنشر الوعى الإسلامى من خلال المساجد والعمل على تربية الأطفال على القيم والمبادئ الدينية ولتحفيظ الأطفال القرآن الكريم مجانا ولا تتحمل أسرة الطفل أى مقابل.

وكانت نقابة الأئمة قد طالبت  وزير الأوقاف د. طعلت عفيفى بعودة الكتاتيب فى المساجد وحلقات تحفيظ القرآن، حيث تضمنت خطة تنشيط الدعوة التى تقدم بها الأئمة  عودة الكتاتيب للمساجد باعتبار أنها ستنشط  الإمام وهو ما سوف يقويه على حفظ القرآن ويمكنه فى القبلة وفى الخطبة.. وفى الدرس عندما يستشهد بالآيات يكون عنده حضور ذهنى.. كما انها ستدر على الإمام دخلاً جدير بالذكر ان فكرة مشروع كتاتيب تحفيظ القرآن الكريم بالمساجد كانت موجودة منذ زمن فى مصر والكثير من من قراء القرآن الكريم تخرجوا فى هذه الكتاتيب التى كانت فى الماضى نموذجا فريدا.

 

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«ادعم نقيبك»: أعضاء بالمجلس يستغلون قضايا حبس المحامين لـ«الشو» الانتخابى
الحكومة تعيد «الذهب الأبيض» لبريقه فى «المنوفية»
المحافظات جاهزة لـ«الأمطار»
شوارعنا نظيفة
«فوانيس» جديدة تضىء «قويسنا» ليلا
د.مجدى يعقوب أمير القلوب
أردوغان يفتح أبواب الجحيم على تركيا

Facebook twitter rss