صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

خطة «دعم مصر» لتشكيل حكومة جديدة

11 يوليو 2017



كتبت ـ فريدة محمد

كشفت مصادر برلمانية أن تحالف «دعم مصر» يسعى لتشكيل حكومة خلال المرحلة المقبلة، باعتباره تحالف الأغلبية تحت القبة، مشددًا على أن هذا الأمر منذ التعديلات الوزارية الأخيرة، محاولاً تحقيق مكاسب سياسية من خلال حث الحكومة على حل مشاكل الفلاحين، وكذلك خفض عجز الموازنة، بخلاف القيام بتحركات لمواجهة ارتفاع الأسعار، حتى يقدمها للشارع باعتبارها أحد إنجازاته التى قدمها من خلال مجلس النواب.
ويقوم بعض نواب التحالف، ببيع بعض المنتجات والسلع الغذائية بأسعار منخفضة من خلال سيارات تقوم بذلك، فرضًا على الحكومة أسعار محددة للمحاصيل الزراعية وإلزامها بها، مؤكدًا لها أن ما دعا إليه تكليفات وليس مطالب، حيث يسعى التحالف من وراء ذلك لخلق المزيد من الشعبية، ليكون له تواجد حقيقى على أرض الواقع.
يأتى ذلك فى الوقت الذى أعلن فيه ائتلاف «دعم مصر»، دعمه للقرارات الاقتصادية التى تم اتخاذها من الحكومة مؤخرًا، لافتًا إلى أن هذه الإجراءات سبقها حزمة من القرارات الاجتماعية التى صدق عليها البرلمان، بشأن بطاقة التموين والمعاشات، حيث كان «دعم مصر» فى مقدمة من دعا إلى زيادة السلع على البطاقات التموينية.
وحرصا على المزيد من الشعبية، طالب الائتلاف بحزمة إجراءات تخص الفلاح المصرى الذى تأثر بإرتفاع الأسعار بشكل كبير، وتتمثل فى أن تكون الحكومة ملزمة بإستلام الأرز من الفلاح بـ4 آلاف جنيه للطن، وتكون ملزمة باستلامه بمجرد حصاده حتى لا يتم استغلاله من قبل التجار.
وبحسب التصور الذى قدمه «دعم مصر» للحكومة، فطن قصب السكر تلتزم الحكومة بأن تستلمه بـ850 جنيهًا، وطن قصب البنجر بـ500جنيه، وزيادة سعر توريد القمح للإردب ليكون بـ650 للإردب، وأن يكون قنطار القطن المصرى للجيزة بـ2200، والإبلى بـ2000، وطن الذرة 3500 جنيه.
ورفض ائتلاف الأغلبية تكرار الأخطاء التى حدثت فى العام الماضى، بشأن موسم الأرز، مؤكدًا أن هذه الأسعار تكليفات للحكومة بتنفيذها، مع تحديد الجهات المختصة بإستلام هذه  المحاصيل.
وكان ائتلاف دعم مصر، قد عرض هذه المطالَب على الحكومة قبل فض دور الانعقاد السابق، وقال المستشار عمر مروان وزير شئون مجلس النواب: «إن الحكومة ستبلغ البرلمان خلال أيام  بأسعار جميع المحاصيل الزراعية، والجهات المكلفة بإستلامها، وسيتم وضع حديث رئيس ائتلاف دعم مصر فى الاعتبار، ووقتها قال له رئيس ائتلاف دعم مصر: «دى تكليفات وإلزام للحكومة مش طلبات وعلى الحكومة الالتزام بها خلال أسبوع على الأقل».
وتشهد الساحة حالة من الهجوم والهجوم المضاد بين نواب تحالف دعم مصر والمعارضة، بسبب الخلافات فى المواقف السياسية والاقتصادية، خاصةً أن دور الانعقاد الثالث سيحدد مصير أحد أبناء الائتلاف المعارضة أحمد طنطاوى على خلفية تهشيمه ميكروفون المجلس أثناء مناقشة اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss