صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

موسى يكشف لقاء الإخوان وسفير ابن «موزة» برعاية «حماس».. و«العاصمة» تفضح «الدوحة» بوثيقة تثبت عمل سفرائها كـ«جواسيس»

9 يوليو 2017



كتب -  محمد قبيصى

حالة من الحزن خيمت على الشعب المصرى عقب الحادث الإرهابى الغشيم برفح أمس الأول، وكشف عدد من الإعلاميين مخططات قطر المستمرة وتلطخ ايديها بدم الإرهاب «الخسيس» برعاية أميرها «تميم» ابن موزة.  
ومن جانبة قال الإعلامى أحمد موسى ببرنامجه «على مسئوليتى» على قناة «صدى البلد» أمس الأول ان الحادث تم بأموال قطرية، وكشف عن مقابلة بين الإخوان وقطر بغزة برعاية «حماس» وقال  «سفير قطر أمس ذهب إلى غزة للقاء زعيم الإرهابيين إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسى لحماس، حيث دخل من خلال معابر الاحتلال الإسرائيلى».
والوطن العربى للتنظيمات الإرهابية واستهداف الدول العربية.
إن أبطال القوات المسلحة قاموا بملحمة بطولية، ووجهوا ضربة قاصمة للإرهاب لا تقل عن ضربة يوليو  2015

وكشف الإعلامى محمد موسى  خلال برنامجه «خط أحمر» بقناة « العاصمة»، أن البعثات الدبلوماسية للنظام القطرى بالدول العربية عملت كـ«جواسيس» وعرض وثيقة مسربة عبارة عن خطاب رسمى بتاريخ 18/12/2012 ومنسوب لراشد بن عبدالرحمن النعيمى سفير قطر بالسودان، وموجه لشخص يدعى إبراهيم عبدالعزيز السهلاوى مدير إدارة الشئون العربية بوزارة الخارجية القطرية بالدوحة وأظهر ملخص الوثيقة أن السفير القطرى بالسودان قام بالتجسس على الرئيس السودانى عمر البشير.
عقب الإعلامى محمد موسى، على استشهاد ضابط أمن وطنى بالقليوبية أثناء خروجه من صلاة الجمعة، قائلًا: «ده عريس فى الجنة».
وأضاف «موسى» منفعلًا: «والله الإرهابيين دول تجار دين، وخرفان البنا»، مؤكدًا أن الدولة لن تتركهم، وستقتص لشهدائنا.
  وأطلقت قناة صدى البلد من خلال برنامج «على مسئوليتى «  هاشتاج تحت اسم «مصر لن تنكسر»، مشددًا على ضرورة القصاص للشهداء من الإرهابيين الذين لديهم أحكام إعدام باتة.
ودعت  قناة «TeN»، وسائل الإعلام المصرية لإعلان حالة الحرب غير المشروطة على الإرهاب فى هذا الظرف التاريخى الذى تمر به البلاد، وأكدت ان  المعركة مستمرة، ولا خيار إلا النصر. وأكدت القناة، أن تلك الحوادث الإرهابية لن تنال من عزيمة المصريين، ولن تزيده إصرارًا إلا على النصر المبين.
 ومن جهة أخرى كشف اللواء أركان حرب عادل العمدة، مستشار أكاديمية ناصر العسكرية،ان قطر ليست ذات قرار سيادى حر، وهى لاعبة «بالوكالة»، ويوجد بها قواعد تركية وقوات مسلحة إيرانية، لذلك هى تفعل وتنفذ ما يملى عليها من إملاءات وذلك  خلال حواره  مع الإعلامية أمانى الخياط، ببرنامج «بين السطور» على قناة «on live» أمس الأول
 كما أكد  محمد يوسف، نقيب الصحفيين الإماراتى بمداخلة هاتفية بالبرنامج إن قطر تراهن على استمرار الفوضى فى المنطقة العربية، مشيرًا إلى أعتقادها بكونها تستطيع أن تحقق الكثير من المكاسب من خلال تلك الممارسات الإرهابية ودعمها الكامل للإرهاب.
 وقال إن قطر تعانى الكثير من الضغوط من الدول العربية والعالم اجمع بسبب دعمها للإرهاب وتمويل العمليات الإرهابية فى الشرق الاوسط، مؤكدًا أن العملية الإرهابية التى تم توجيهها تجاه أفراد القوات المسلحة المصرية بسيناء رد فعل قطرى للبيان الذى أصدرته الدول العربية المقاطعة لقطر.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss