صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

تحذيرات من «العلاوة» لتجاهله صرفها بـ«الخاص»

12 مايو 2017



كتب : إبراهيم جاب الله

حذر د .عصام الطباخ المحامى المتخصص فى قضايا العمال وبالدستورية العليا من أن اقرار قانون العلاوات الخاصة معتبرا أنه يعد خطرا خلال السنوات الخمس المقبلة لعدم مراعاته للبعد الإجتماعى للعامل المصرى، مشيرا إلى أن هذا القانون يعد فتيلا لأزمات لاحقة وعواقب وخيمة لم يقدرها من صوتوا عليه بالموافقة لأنه سيؤدى إلى إفقار العامل المصرى وما يترتب على ذلك من آثار للأسرة المصرية.
ولفت إلى أن القانون الجديد لم يبين الضوابط والقواعد لصرف العلاوة بالقطاع الخاص وتركها لأصحاب الأعمال دون قيد أو شرط وكان فى القوانين السابقة يضع نصا صريحا بإعفاء العلاوات الخاصة التى تصرف للقطاع الخاص من الضرائب على الدخل أما وفقا للقانون الجديد لا يوجد إعفاء.
وأضاف الطباخ: إن القانون الجديد لم يلزم شركات القطاع العام وشركات قطاع الأعمال العام والشركات القابضة والتابعة بصرف العلاوة لعمالهم بل تركها بشكل جوازى، فلهم أن يمنحوا العلاوة ولهم أن يمنعوا وبالطبع سيمنعون صرف العلاوة بحجة الميزانيات الخاسرة فى حين أن القوانين السابقة كانت تلزم شركات القطاع العام والأعمال العام بصرف العلاوة الخاصة .
وتابع: القانون الجديد يجعل الأجور المتغيرة للعاملين ثابتة لا تتغير حتى إحالته على المعاش مع زيادات طفيفة فى الأجور الأساسية ومن ثم لا يستطيع العامل خلال الخمس سنوات المقبلة أن يواجه أزمات التضخم والارتفاع المتواصل فى الأسعار كما أن القانون الجديد يلغى جميع القوانين الخاصة والقرارات الصادرة بمنح البدلات والحوافز والمزايا المادية والعينية والجهود غير العادية وجميع الأجور المتغيرة بنسب مئوية من الأجر الأساسى ويترتب على ذلك وبحكم اللزوم ثبات جميع هذه الأجور حتى إحالة العامل على المعاش.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
مكافحة الجرائم العابرة للأوطان تبدأ من شرم الشيخ فى «نواب عموم إفريقيا»

Facebook twitter rss