صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«العقارات المخالفة».. جريمة «المحليات» فى حق «المنياوية»

27 ابريل 2017



المنيا - علا الحينى

حى غرب مدينة المنيا.. هو أكبر أحياء مدينة عروس الصعيد، وهو عاصمة المحافظة، حيث يمتد بطول المدينة من منطقة كمين المرور الشمالى، مرورا بمنطقة شلبى، وعزب شاهين، والمصاص، وطه السبع، انتهاء بمنطقتى كفر المنصورة و6 أكتوبر، علاوة على أنه يضم أكبر تكتل سكانى.. ويرى البعض أن حى غرب المدينة هو حى يجمع كل المتناقضات، حيث يضم المناطق الراقية والعزب والعشوائيات، هناك من يسميه بحى العزب لوجود أكبر عدد من العزب السكنية منها عزب شاهين والمصاص وطه السبع وعزبة القاضى وكفر المنصورة.
وكما أن العقارات المخالفة هى مصدر خطورة على حياة سكانها لأنها عقارات مخالفة للقانون ولم تراع الأسس الهندسية، فهى أيضا عقارات تبتلع البنية الأساسية وتحرم السكان من أبسط حقوقهم فى الحصول على كوب ماء نظيف.
هذا هو حال سكان عزبتى شاهين والمصاص، التى انتشرت بهم العقارات المخالفة والتعليات غير الطبيعية، الأمر الذى أثر بالسلب على البنية الأساسية بالمنطقة وأدى إلى ضعف المياه وعدم وصولها بل وانقطاعها بصورة مستمرة، على القاطنين بتلك المناطق دون أن يكون هناك سائل أو مسئول.
يقول حمدى محمد: «أنا من سكان الطابق الثالث فى أحد الأبراج السكنية والمياه لا تصل إلينا طوال الوقت، واشتكيت أكثر من مرة، لكن بلا مجيب، فاضطررت لتركيب ماتور رفع للمياه، وبالرغم من أن الطابق الثالث ليس من الطوابق العليا، لكننى فوجئت ببعض السكان يؤكدون أن المياه ضعيفة حتى فى الطابق الثانى، ما دفعنا إلى تركيب مواتير الرفع.. ويتساءل: كيف لا تصل المياه حتى للطوابق الأولى، لافتا إلى أنه بسؤال المسئولين ومن خلال الشكاوى المتكررة، تأكد لهم أن شبكة المياه بالحى ضعيفة، وحتى لا تحدث انفجارات يتم تخفيض ضغط المياه داخل المواسير، ما يؤدى إلى عدم وصول المياه إليهم، مؤكدا أن معاناتهم مع المياه تزداد فى فصل الصيف لزيادة ضغط الاستهلاك.
ويرى محمد أشرف، من أهالى حى غرب، أن سبب أزمة ضعف المياه، هى العقارات المخالفة، فالمنزل القديم، الذى كان يتكون من طابقين وثلاثة، تحول إلى برج سكنى من 10 أو 12 طابقًا، دون تجديد للبنية الأساسية التى تكفى تلك التوسعات السكنية الجديدة بما يقطنها من سكان، فهناك مناطق كاملة تم بناؤها وكانت موقوفة منذ فترة، منها: منطقة الشارع الجديد، وتقسيم ثابت زكى، ومنطقة أرض المحلج بمنطقة الخشابة، وتقسيم شادى، وأصبحت تكتلات سكنية كثيفة.ويقول مجدى زناتى، مدير عام بشركة إيليجكت للكهرباء بالمنيا: إن مشاكل حى غرب تفاقمت، خاصة شوارع شاهين الغربية والمصاص وعمارات الجيزة، وذلك بعد توصيل الغاز الطبيعى وردم الشوارع بمخلفات الأتربة من قبل الشركة وعدم رد الشىء لأصله رغم تحصيل 100 جنيه من كل مشترك، مستنكرا: تكرار الانفجارات وغسيل السيارات فى الشوارع نجح فى تحويل الشوارع الجانبية لبرك طينية.. ويطالب زناتى بإنشاء نقطة شرطة بحى شاهين، تحديدا بعد نقل النقطة القديمة لمنطقة 6 أكتوبر، أو وجود نقطه أمنية ثابتة، لأن الحى تحول لوكر للبلطجة والسرقة وتجارة المخدرات، مؤكدا أن نقطة الشرطة الموجودة بـ6 أكتوبر لا تكفى لسد الاحتياج الأمنى للحى بأكمله من شلبى حتى منطقة كفر المنصورة، فضلا عن ضرورة طلاء مساكن وعمارات الجيزة حرصًا على المظهر الجمالى للعمارات.
أما زينب عبدالغنى، أستاذ تنمية بشرية، فتؤكد، أن المواقف العشوائية بسكة تله أزمة الحى، وهو الطريق المؤدى لقرى غرب المنيا، لكن انتشار سيارات القرى ووقوفها بشكل عشوائى وسط الطريق يمثل مصدر معاناة للسكان، منوهة إلى وجود بعض تجار الخردة بعقارات قريبة من مدارس المنطقة يمثل عدم أمان للأطفال المترددين على هذه المدارس، منوهة إلى أن وجود عزبة الشحاتين، التى يتم تجميع الكراتين وفرز الزبالة بها من قبل بعض سكانها يهدد بانتشار الأمراض والأوبئة.. مشكلة أخرى يرويها خالد حسين، أحد المتضررين، هى تحويل النشاط من سكنى لتجارى، حيث تحولت شقق العقارات بالطوابق الأرضية إلى محال تجارية دون ضابط أو رابط، سواء كافيهات غير مرخصة أو مأكولات أو غيرها من الأنشطة، وأصبحت تجارة رائجة بعد أن كان الحصول على شقة بالطابق الأول حظ سيئ، فضلا عن أن سعر الشقة السكنية فى الطابق الأول الذى كان يصل لـ150 ألف جنيه، أصبح الآن 300 ألف دون تشطيب.
وطالب شباب الحى وأصحاب الكافيهات بضرورة عمل تراخيص لهم حفاظا على العمالة لاستيعابها عددا من الشباب فى العمل بها، علاوة على أن الأهالى لفتوا إلى أبنائهم وبناتهم يتعرضون للبلطجة والتثبيت من بعض الخارجين عن القانون أعلى كوبرى المحطة فى الساعات المبكرة أو المتأخرة نتيجة سفرهم إلى الجامعات والمدارس بالقطار أو الميكروباصات، مؤكدين أهمية إنارة أسفل وأعلى كوبرى المحطة، على أن يتم الاتصال برئيس مباحث قسم شرطة المنيا لعمل وردية شرطية ثابتة أو متحركة على الكوبرى لحفظ الأمن.
من جانبه أعلن النائب أشرف جمال، عضو مجلس النواب عن دائرة بندر المنيا، أنه تم عقد لقاء مع أهالى الحى بمنطقة شاهين لعرض المشاكل التى يعانى الأهالى، التى تركزت بشكل أساسى فى مشكلة تكدس القمامة ضعف وصول مياه الشرب إلى سكان حى غرب بالكامل.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ادعموا صـــــلاح
وداعًا يا جميل!
الحلم يتحقق

Facebook twitter rss