صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

السيسى يحاور مراكز القوى فى الإدارة الأمريكية

5 ابريل 2017



 كتب - أحمد إمبابى

رسالة واشنطن:

أيمن عبدالمجيد - عمر علم الدين

شهد برنامج عمل الرئيس عبد الفتاح السيسى فى اليوم الثالث لزيارته التاريخية للولايات المتحدة الأمريكية نشاطا مكثفا مع عدد من المسئولين فى الإدارة الامريكية.
وتميزت لقاءات الرئيس فى واشنطن أمس بتنوعها مع أجنحة الإدارة الامريكية الحالية ومراكز القوى هناك، حيث التقى الرئيس السيسى «هريبيرت ريموند ماكماستر» مستشار الأمن القومى الأمريكى، وريكيس تليرسون وزير الخارجية الأمريكى.
وتوجه بعد ذلك الرئيس السيسى إلى مقر الكونجرس حيث التقى ديفيد نونز رئيس لجنة الاستخبارات وأعضاء اللجنة، وعقد لقاء آخر مع  ايد رويس رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب بحضور 25 من أعضاء اللجنة، وعقب ذلك التقى الرئيس بول راين رئيس مجلس النواب الأمريكى.  
كما عقد الرئيس عدة لقاءات مع أعضاء مجلس الشيوخ الامريكى أبرزها مع السيناتور بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ  بحضور 21 من أعضاء اللجنة، ولقاء أخر مع السيناتور ميتش ماكونال زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ الأمريكى.
مناقشات الرئيس السيسى فى اللقاءات المختلفة مع المسئولين فى الادارة الامريكية دارت حول سبل تفعيل العلاقات الاستراتيجية بين البلدين فى الفترة المقبلة، والتنسيق المصرى الأمريكى فى عدد من القضايا وعلى رأسها ملف الإرهاب وقضايا منطقة الشرق الأوسط.
بجانب ذلك عقد الرئيس السيسى لقاء قمة مع العاهل الأردنى الملك عبدالله الثانى ملك الأردن بمقر إقامته، والذى يزور واشنطن حاليا للقاء الرئيس الأمريكى اليوم الأربعاء.
 الغرفة التجارية
وزار الرئيس عبد الفتاح السيسى مساء أمس الأول مقر غرفة التجارة الامريكية بالعاصمة الأمريكية واشنطن، حيث عقد لقاءً مع كل من توماس دونيهو رئيس الغرفة التجارية الأمريكية، وجون كريسمان رئيس مجلس الأعمال المصرى الأمريكي، بالإضافة إلى رؤساء ومديرى 12 من كبرى الشركات الأمريكية.
وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية: إن الرئيس أعرب خلال اللقاء عن تقديره للدور الذى تقوم به غرفة التجارة الأمريكية ومجلس الاعمال المصرى الأمريكى فى دعم العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر والولايات المتحدة.
وأكد المتحدث باسم الرئاسة  حرص الرئيس على الالتقاء بشكل دورى مع أعضاء الغرفة سواء خلال زياراته إلى الولايات المتحدة أو بالقاهرة إيمانًا بأهمية التواصل المباشر مع ممثلى القطاع الخاص الأمريكى لاطلاعهم عن قرب على التطورات الجارية فى مصر، ولاسيما على الصعيد الاقتصادى، التى شهدت تغيرات إيجابية فى إطار إجراءات الإصلاح الاقتصادى التى تتخذها الحكومة.
ونوه الرئيس إلى المباحثات المثمرة التى أجراها مع الرئيس «ترامب» فى البيت الأبيض، التى تعد بمثابة نقطة انطلاق جديدة فى إطار العلاقات الاستراتيجية التى تربط بين مصر والولايات المتحدة، مؤكدًا ما سيتيحه ذلك من تحقيق المزيد من التعاون والعمل المشترك بين البلدين على جميع الأصعدة السياسية والاقتصادية.
كما أكد الرئيس أهمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين، وتطلع مصر لتعزيزها خلال الفترة القادمة، مشيرًا إلى أهمية دور القطاع الخاص فى دعم هذه العلاقات من خلال زيادة الاستثمارات ونقل المعرفة والخبرات وتعزيز التبادل التجارى بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.
وأضاف المتحدث الرسمي: إن توماس دونيهو رئيس الغرفة التجارية رحب بزيارة الرئيس إلى مقر الغرفة التجارية الامريكية، مؤكدًا ما تعكسه زيارة الأولى إلى واشنطن من إشارة واضحة للانطلاقة الجديدة التى تشهدها العلاقات بين البلدين.
كما أعرب رئيس الغرفة التجارية عن تقديره لحرص مصر على الحفاظ على العلاقات التجارية والتعاون الاقتصادى بين البلدين خلال السنوات الماضية، مشيرًا إلى ما تمثله مصر من شريك مهم للولايات المتحدة، ومشيدًا بما تتمتع به من تاريخ عريق وثقافة ثرية، فضلًا عن دورها المحورى بالشرق الأوسط.
وعبر رئيس الغرفة التجارية فى هذا الإطار عن تقديره للجهود التى يقوم به الرئيس فى سبيل ترسيخ الأمن والاستقرار فى مصر، لاسيما فى ضوء الوضع الإقليمى المتأزم الذى تمر به المنطقة، بالإضافة إلى خطوات الإصلاح الاقتصادى الشجاعة التى اتخذتها مصر، والتى وضعت الاقتصاد المصرى على الطريق الصحيح.
وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس استعرض خلال اللقاء التقدم المحرز على صعيد الإصلاح الاقتصادى، والذى يستند إلى تنفيذ برنامج متكامل وإجــراء تعديل كبير فى السياسات الاقتصادية، فضلًا عن التدابير الجارى اتخاذها لتحسين بيئة الاستثمار وتشجيعه، معربًا عن تقديره العميق لتقبل الشعب المصرى لإجراءات الإصلاح الاقتصادى وتحمله الأعباء والتداعيات التى نتجت عنها. كما تطرق سيادته إلى المشروعات القومية الجارى تنفيذها، وعلى رأسها مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس، بالإضافة إلى بناء عدد من المدن الجديدة ومنها العاصمة الإدارية، معربًا عن تطلع مصر لزيادة حجم الاستثمارات  الأمريكية فى مصر، التى وصلت حتى عام 2015 إلى 21.3 مليار دولار بما يُمثل 33% من الاستثمارات الأمريكية فى أفريقيا.
وأوضح المتحدث الرسمى أن اللقاء شهد حوارًا مفتوحًا مع رؤساء كبرى الشركات الأمريكية الحاضرين الذين أبدوا اهتمامًا بالعمل فى مصر أو التوسع فى مشروعاتهم القائمة، وقد قام السادة وزراء المالية، والاستثمار والتعاون الدولى، والتجارة والصناعة بالرد على استفساراتهم ومناقشة خططهم للاستثمار فى مصر ومقترحاتهم للتعاون فى عدد من المجالات.
كما أكد الرئيس لرؤساء الشركات الحاضرين حرص مصر على التواصل المستمر مع المستثمرين للتعرف على المشاكل والمعوقات التى تواجههم والعمل على حلها وتذليل كافة العقبات أمامهم.  كما عقد الرئيس عقب ذلك لقاءً مع ليان كاريت المدير التنفيذى لشركة «بوينج» الأمريكية تناول سبل تعزيز التعاون مع الشركة فى عدد من القطاعات.
كما حضر عشاء العمل الذى أقامته الغرفة التجارية الامريكية تكريمًا لسيادته مع ممثلى قطاع الاعمال الأمريكى، حيث ألقى سيادته كلمة فى هذه المناسبة.
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مصر تحارب الشائعات
20 خطيئة لمرسى العياط
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
20 خطيئة لمرسى العياط
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
خطة وزارة قطاع الأعمال لإحياء شركات الغزل والنسيج

Facebook twitter rss