صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

برلمانى: تضارب الاختصاصات بين الجهات ستحول دون تنفيذ مشروع الطاقة الشمسية

30 مارس 2017



كتب ـ محمود محرم


تقدم الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب، عن حزب الوفد، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبدالعال، رئيس المجلس، وموجه إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء؛ بشأن مشروع الطاقة الشمسية ومحطات تحلية المياه بالبحر الأحمر.
وأشار إلى أن هناك بعض المعوقات «الروتينية» التى تحول دون تنفيذ أكبر مشروع لتوليد الطاقة الشمسية وتحلية المياه بمصر، وتحديداً بمحافظة البحر الأحمر، وذلك بسبب تضارب الاختصاصات ما بين هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة وباقى الجهات، ومن بينها محافظة البحر الأحمر، حيث إن هيئة الطاقة ماطلت فى تنفيذ المشروع التى ترفض الموافقة عليه بحجة ولاية الأرض المقترح تنفيذ المشروع عليها لمحافظة البحر الأحمر، وأنها ليست ضمن الأراضى التى تتحكم فيها الهيئة».
وأضاف فؤاد، أنه على الرغم من موافقة محافظة البحر الأحمر على البدء فى تنفيذ المشروع، إلا أنه لم يتم البدء فيه حتى تاريخه بسبب أن كل جهة تقوم بإلقاء الاختصاص فى الأمر إلى جهة أخرى.
وأوضح، أن ذلك المشروع يهدف لإنشاء عدد من المحطات لإنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية بقدرة 1000 ميجاوات من الكهرباء، موزعة على ثلاث مناطق بمحافظة البحر الأحمر، فضلاً عن إنشاء 20 محطة لتحلية المياه بسعة 15 ألف لتر مكعب يومياً لكل محطة، كما أن ذلك المشروع سيتم إنشاؤه بما يقرب من 7 مليارات دولار، وسيوفر أكثر من 5 آلاف فرصة عمل.
ولفت إلى أن تلك البيروقراطية فى التعامل قد تؤدى فى نهاية المطاف إلى خسارة فادحة إذا لم يتم إنشاء ذلك المشروع، وطالب الجهات التنفيذية إبداء مرونة فى الإجراءات الخاصة بتنفيذ مثل تلك المشروعات العملاقة، التى ستعود على الدولة بمنفعة عامة من عملة صعبة، وزيادة فى الموارد البيئية، والمساهمة فى انخفاض نسبة البطالة، على أن يحال الطلب إلى لجنة الطاقة والبيئة بالمجلس لدراسته.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اتفاق لإنشاء أكبر مصنع لإنتاج السكر الأبيض بالعالم فى مصر
والدة الشهيد رقيب متطوع محمود السيد عبدالفتاح ابنى البطل ادرج فى قائمة الشرف الوطنى
the master of suspense
«سبوبة» ملابس الحكام!
وزير البترول: زيادة إنتاج حقل ظهر إلى 3 مليارات قدم مكعب يوميًا فى 2019
«الجعران» للروائى طارق باسم تكشف ظاهرة «التنمر»
مصروف البيت وتربية الأولاد.. حتى مفتاح شقتى «معاها»

Facebook twitter rss