صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

محمد مراد: أطالب وزير الصناعة بحماية القرار التاريخى لغرفة صناعة السينما

27 مارس 2017



كتب - أمير عبدالنبى

لم تنته أزمة المنتج محمد مراد مع الموزع اللبنانى صبحى سنان الذى قامت غرفة صناعة السينما مؤخراً بإصدار قرار بوقفه بعد موافقة جميع أعضاء الغرفة وجاء الوقف بناءً على شكوى من المنتج محمد مراد بعد أن رفض سنان الالتزام بدفع المبالغ المتعاقد عليها لتوزيع عدد من الأفلام الذى قام بإنتاجها وقدم سنان مؤخراً تظلما لغرفة صناعة السينما على وقفه وقامت الغرفة برفض التظلم وطالبته بدفع الأموال المدين بها لمراد.

وأكد المنتج محمد مراد أن أزمات الموزع اللبنانى صبحى سنان لاتنتهى ولا نعلم من هى القوى التى فى ظهره حيث قام بمقاضاة غرفة صناعة السينما واتهامها ولجنة الشكوى ومجلس الادارة بعدم الحيادية ومهددا الغرفة بالتعويض حيث إن غرفة صناعة السينما أصدرت قرارا بحظر التعامل معه من جانب المنتجين فى مصر.
 وهذا يرجع لحجم المديونية المطالَب بها من المنتجين فى مصر وأخذت الغرفة القرار لحماية الصناعة من تجاوزاته ومن المعلوم أنه اشترى عددا من الأفلام من بعض المنتجين وقام ببيعها ولم يسلم ثمنها للمنتجين حيث انه تجاوزت مديونيته عند المنتج محمد مراد إلى مليون دولار.
‎وطالب المنتج محمد مراد وزير الصناعة وكل الشرفاء بحماية القرار التاريخى للغرفة بوقف التعامل مع أى شخص تسول له نفسه بالتلاعب وعدم دفع مستحقات المنتجين الذين يتم استنزافهم من أمثال بعض الموزعين الذين يكونون أسماءهم وثرواتهم من توزيع الأفلام المصرية مثل صبحى سنان.
وأعرب مراد عن شعوره بالسعادة لالتفاف غرفة صناعة السينما حول قرار واحد وهو وقف الموزع اللبنانى صبحى سنان وذلك نظراً لم قام به سنان من إفساد للمهنة وسطو على الأفلام المصرية وعدم الالتزام بدفع المبالغ المالية المقرر عليها بعد أن يقوم بشرائها وتوزيعها بالخارج.
وأكد مراد أن السعادة تنتابه هذه المرة أكثر بسبب التفاف جميع المنتجين بالغرفة حول القرار برفض تظلم سنان وذلك بعد توقيع عدد من المتتجين على الرفض بعد أن كانوا رافضين ذلك فى البداية مثل المنتج اللبنانى صفوت غطاس.
وأضاف مراد أن سنان بالرغم من معرفته بخطأة إلا أنه قام برفع قضية على غرفة صناعة السينما وعلى وزير الصناعة وهذا يعد جرماً كما يقوم بعمل بيانات إعلامية وتوزيعها على الصحف تفيد بإن غرفة صناعة السينما قراراتها غير ملزمة كما أن قراراتها ظالمة وغير عادلة فى الوقت الذى حقق فيه سنان أرباحا مالية كبيرة من خلال تواجده فى الغرفة كما أكد أن القرار هذه المرة منصف لأن سنان يعطل صناعة السينما فى مصر بسبب احتكاره للأعمال السينمائية بدون دفع أموالها وبالتالى فهو يحجم السوق على الأفلام المصرية.
ونفى المنتج محمد مراد الأخبار التى تداول بشأن رفع الموزع صبحى سنان عليه قضية ولكن الحقيقى أننى قمت برفع قضية عليه من خلال المحامى الخاص بى حسان السنهورى والذى قام بجمع عدد من الدلائل التى توضح حقيقة الأمور.
وأشار مراد إلى أنه حتى الآن لم يحصل على حقه المادى الذى يصل إلى مليون و300 ألف دولار بالشروط الجزائية ولكن هذا لا يفرق معه مقدار وقفه عن مواصلة عمله لحين أن يسد كل الأموال المديون بها ولكن إجمالى المبلغ المدين به سنان ليمكننى من إنتاج عدد كبير من الأعمال الفنية وتنشيط السوق السينمائية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
بشائر الخير فى البحر الأحمر
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الاتـجـاه شـرقــاً
كاريكاتير أحمد دياب
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss