صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

محافظات

«المقاهى» تمارس البلطجة ضد «شبين الكوم»

26 مارس 2017



المنوفية - منال حسين


سيطر عدد من أصحاب المقاهى والكافتيريات والسوبر ماركت، على أرصفة المشاة والطريق العام، بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية بعد فرش متاعهم وبضاعتهم عليها، أمام مرأى ومسمع المسئولين بالمحافظة، دون اتخاذ أى إجراءات صارمة تجاه أصحاب الإشغالات، ما يعتبر اغتصابًا لحقوق المواطنين فى الأمن والأمان بعيدا عن طرق السيارات، فضلا عن اعتباره تحديًا صارخًا لهيبة الدولة وعدم تطبيق القانون بشكل حازم وحاسم.
كان الأهالى بمدينة شبين الكوم، قد انتابتهم حالة من الاستياء والغضب تجاه ما يحدث، خاصة أنها أمام أعين المسئولين بالمحافظة، وشرطة المرافق، وبالرغم من تقدمهم بأكثر من شكوى إلا أنها لم تغير من الأمر شيئا، معتبرين ما يحدث نوعا من أنواع البلطجة بعد منع أصحاب المقاهى والكافتيريات المواطنين من السير على الأرصفة، وإجبارهم على السير بالطريق العام وسط السيارات، دون مراعاة لشروط السلامة والأمان لهم ولأطفالهم.
فيما قال عدد من المواطنين من قاطنى شارع الجلاء البحرى التابع لحى غرب شبين الكوم، بأن أصحاب المقاهى دائما عندهم علم بمواعيد الحملات الأمنية التى تشنها مديرية الأمن، بالتعاون مع حى غرب، وفور انصراف الحملات تعود الإشغالات من جديد لتقطع الطريق أمام المواطنين، مناشدين الدكتور هشام عبدالباسط، محافظ المنوفية، واللواء خالد أبوالفتوح مدير أمن المنوفية، بضرورة تشديد الحملات الأمنية وإزالة الإشغالات وتطبيق القانون بكل صرامة، بالإضافة إلى توقيع جزاءات وعقوبات على أصحاب المقاهى والسوبر ماركت، ليكونوا عبرة لكل من يتحدى القانون أو يغتصب حقوق المواطنين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المهندس على الشربانى رئيس مجلس إدارة شركة تبارك العقارية لـ«روزاليوسف»: مليار دولار تكلفة إعمار العراق.. وليبيا 80 مليارا وفقًا لتقارير البنك الدولى
مصر ركيزة أمن واستقرار الشرق الأوسط
«واشنطن» لا تثق فى «أردوغان»
%15 نسبة نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى 9 شهور
وزير الداخلية يتفقد تأمين المنتدى الإفريقى بشرم الشيخ
رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لمتابعة توافر السلع وضبط أسعارها
الناقد والأكاديمى الأردنى غسان عبد الخالق: استعجال الشهرة وبريق الجوائز آفة المبدعين العرب

Facebook twitter rss