صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

سرقة التيار الكهربائى لقاعات الأفراح فى بنى سويف

20 مارس 2017



بنى سويف - مصطفى عرفة

 

مفارقة عجيبة تشهدها معظم مدن وقرى محافظة بنى سويف، تتمثل فى انقطاع التيار الكهربى نهارا لمدد متباينة تترواح ما بين نصف ساعة إلى ساعة ونصف الساعة، وذلك بهدف ضمان توفير الطاقة لقاعات الأفراح المرخصة والمخالفة على حد سواء ليلا، حيث إنها انتشرت بشكل غريب ومريب بطول الطريق الدائرى لمركزى ببا والفشن ومدخل مركزى أهناسيا وسمسطا، وأيضا فى مراكز الشباب التى بدلا من أن تكون منابر رياضية وثقافية وفنية تحتضن طاقات الشباب، تحولت أغلبها إلى قاعات أفراح تدر أرباحا خيالية على حساب الدور الثقافى والرياضى التى أنشئت من أجله.
يقول محمود عيد محمد، موظف من مركز ببا: الطريق الدائرى المزدوج الذى يربط بين مراكز ببا وسمسطا والفشن فاقت كل تحول إلى قاعات أفراح وكافيهات متراصة بشكل غريب أغلبها مغلق طوال ساعات النهار وتدب فيها الحياة عند حلول الظلام وتبدأ الإضاءة المتلألئة التى تحول ظلام الليل إلى «ظهر» وأصوات السماعات التى تصدح بالأغانى الهابطة والأهازيج بفضل الكشافات العملاقة والنجف وحبال النور الطويلة استعدادا لاستقبال حفلات العرس التى تقام كل ليلة دون استثناء صيفا وشتاء، حيث يتم حجزها على مدار 3 أشهر.
ويضيف محمد عبدالسلام أحمد، مدرس بالمعاش: إن المسافة فى الطريق الدائرى حول مدينة ببا بطول 3 كيلو مترات يوجد بها 10 قاعات أفراح وكافيهات، جميعها مخالف ويقوم بسرقة التيار الكهربائى على مرأى ومسمع من المسئولين فى الوحدة المحلية وهندسة كهرباء مركز ببا التى تلتزم الصمت أمام الخروج عن القانون.
وتشير زينب محمود عويس، موظفة من مركز أهناسيا، إلى أن قاعات الأفراح التى أقيمت فى غفلة من الزمن بمدخل مدينة أهناسيا الجديد بالمخالفة، حيث إن الأمر لا يحتاج سوى أن يقوم المتعدى ببناء سور من البلوك الأبيض ويغلفه بستائر مخملية وحريرية ويضيئه بالنجف العملاق والكشافات الكبيرة وحبال الكهرباء الملونة لتتحول إلى ما يشبه الملاهى الليلية تسرق الكهرباء، قائلة: «اللى زاد وغطى سباقات للدراجات البخارية والهوائية التى يقيمها الشباب وتستمر حتى ساعة متأخرة من الليل على الأضواء، وقد تقدمنا بعدة شكاوى لجميع المسئولين فى الوحدة المحلية لمركز ومدينة أهناسيا وديوان عام محافظة بنى سويف دون جدوى ودون أن يستجيب لنا أحد».
بسخرية يقول الحاج «محمد. ع» تاجر أدوات صحية بمركز الفشن: مكتوب علينا انقطاع الكهرباء يوميا بمختلف قرى المركز لمدد تتراوح ما بين نصف ساعة وساعة ونصف الساعة، وتلاحظ لنا أن هذا الانقطاع تزامن مع انتشار قاعات الأفراح الجديدة، منوها إلى أن أحد العاملين بهندسة الكهرباء أكد لهم أن سبب الانقطاع ضمان توفير الطاقة للقاعات والكافيهات، قائلا: «هذا ما لم يصدقه عقل، لكن كل حاجة فى مصر ممكن تحصل».
ويكشف حسين إسماعيل إبراهيم، مزارع من مركز الفشن، أنه مع قرب قدوم فصل الصيف قام أصحاب القاعات ومراكز الشباب برفع قيمة إيجار الأفراح بنسب تراوحت ما بين 20 و25% بحجة تزويدها بمولدات كهربائية ضخمة خشية انقطاع التيار الكهربائى ومن ثم إفساد فرحة الحفلات، رغم أنهم جميعا سارقون للتيار، وإنما الزيادات لشراء موالدات لضمان عدم التأثر من انقطاع الكهرباء إن حدث اضطراريا.
أما محمد أحمد الراوى، من أهالى مركز أهناسيا، فينوه إلى أن معظم مراكز الشباب على مستوى قرى المركز لجأت إلى تحويل جزء من أراضيها لقاعة أفراح تتلألأ مساء، ما تسبب فى زيادة الأحمال على الشبكة وأدى إلى ضرورة تخفيف الأحمال عن طريق قطع التيار الكهربائى لمدة زمنية محددة، وكل ذلك للبحث عن موارد مالية لتغطية أنشطة المراكز بعد تقلص الاعتمادات والموازنات الحكومية، الأمر الذى أثر بالسلب على وظيفة مراكز الشباب الأساسية فى استيعاب طاقات الشباب والمكان المخصص لممارسة الرياضة والأنشطة الثقافية.
ويؤكد محمد عبدالله حسن تهامى، ميكانيكى سيارات، وأحد المتضررى بقرى مركز ببا، أن مشكلة انقطاع الكهرباء مستمرة، ورغم تصريحات المسئولين بأن قطع الكهرباء بدعوى تخفيف الأحمال كما كان يحدث فى السنوات السابقة، إلا أن الواقع يخالف ذلك، فأهالى القرية يعانون انقطاع الكهرباء بشكل مستمر لمدة ساعة على الأقل يوميا فى الفترة من 11 صباحا إلى 5 مساءا والغريب أن الكهرباء لا تنقطع عن قاعات الأفراح، ما يصيبنا باليأس والخوف من الصيف المقبل، مناشدا الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء، ووزير الكهرباء، والمهندس شريف حبيب، محافظ بنى سويف، بالتدخل لإنقاذ الغلابة.
من جانبه كشف مصدر بشرطة كهرباء بنى سويف، فضل عدم ذكر اسمه خوفا من الإطاحة به أو تعرضه للمساءلة القانونية، عن أن الحملات لا تنقطع ليلا أو نهارا لضبط المخالفين ولصوص التيار الكهربائى فى جميع مدن وقرى المحافظة، منوها إلى أنه تم تحرير الآلاف منهم، وتم تحصيل الغرامات المالية المقررة قانونا، مؤكدا أن شرطة الكهرباء بالتعاون مع قطاع كهرباء بنى سويف ولجانه الفنية تقوم بتكثيف الحملات لضبط ومحاصرة المخالفين وإنزال العقاب الصارم على المخالفين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!

Facebook twitter rss