صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

3 وزراء يطالبون بتمكين «المرأة العاملة» سياسيا واقتصاديا

13 مارس 2017



كتب ـ إبراهيم جاب الله

اتفق 3 وزراء وقيادات عمالية على ضرورة تمكين المرأة سياسيًا واقتصاديًا خلال الفترة القادمة باعتبار أن 2017 هو عام المرأة.
وقالت د. غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى: «إنها تقدم التحية إلى كل امرأة فى مصر حتى من تعمل فى المنزل والأرض، ونرفع لها القبعة خاصةً فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة».
وأكدت خلال المؤتمر الذى نظمته أمس سكرتارية المرأة العاملة باتحاد العمال تحت عنوان «أد التحدى»، أن القانون والدستور سمح لنا بوجود 90 امرأة فى البرلمان، بما يسمح بأن توجد تشريعات مهمة، بجانب أن قانون المحليات سمح بنسبة 25% للمرأة.
واعترفت الوزيرة بوجود فجوة فى الأجور وتوفير فرص العمل بشأن المرأة، ودعت سكرتارية المرأة العاملة إلى تبنى خدمات لتوفير ظروف عمل للمرأة العاملة، وتتيح لها فرص الترقى فى عملها لكفاءتها، مضيفة: «لدينا فى الوزارة تشريعات منها قانون المرأة المعيلة وقانون الضمان الاجتماعى، وكل ذلك لتمكين المرأة من الناحية القانونية، بينما من الناحية الاقتصادية لدينا مليون و500 ألف سيدة تستفيد من برنامج تكافل وكرامة بجانب برامج لوقف العنف وختان الإناث».
وأوضحت الوزيرة أننا نمر بتحديات كبيرة أهمها التحدى الاقتصادى وعلى المرأة الاستمرار فى العمل لكى تكون قدوة لأبنائها ونحاول فى كل برامجنا إلى التأكيد على تنظيم الأسرة لأن التحدى السكانى هو الوحش الذى سيلتهم آثار التنمية.
وأشارت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، إلى أن المرأة صانعة الرجال وهى قوية جدًا، لافتة إلى أن الوزارة تعد مؤتمر عن المرأة المهاجرة كما نعمل فى حملة عن الهجرة غير الشرعية، ولابد أن نعمل معًا كمؤسسات مجتمع مدنى وحكومة لمواجهة الهجرة غير الشرعية.
وقال محمد سعفان وزير القوى العاملة: «إن المرأة لها دور محورى فى كل المجالات، وخاصةً فى ثورة 30 يونيو ولها دور فى حماية الوطن وقت الثورة، وهناك حقائب وزارية تحملها مرأة بجانب منصب محافظ، لافتًا إلى أن مشروع قانون العمل أهم محاوره المرأة.
وأكد النائب جبالى المراغى رئيس اتحاد العمال ورئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، أن الاتحاد يعمل على تمكين المرأة العاملة فى جميع المجالات وسيسعى إلى تفعيل الدستور لكى يكون تمثيلها فى المجالس المحلية بنسبة 25%.
فيما قال د. رفعت قمصان مستشار رئيس الوزراء للانتخابات: «إن الدستور منح المرأة حقها، ويجب التحرك فى المجال النقابى لتمكين المرأة، وهناك 681 مرشحة ووصل عدد النائبات إلى 90 نائبة.
فيما قال النائب مصطفى بكرى: «إن المرأة فى الصعيد بما تقوم به من تربية للنشء وإيمانها بقيم الوطن تستطيع أن تكون رقمًا فى منظومة المرأة العربية، والمرأة تكون دائمًا فى المقدمة مثلما حدث فى 30 يونيو حين خرجت المرأة لحماية الدولة.
وأكد بكرى أن الجيش يحقق انتصارات فى سيناء ودخل جبل الحلال، والمرأة المصرية قادرة على رفع معنويات الناس فى هذه المرحلة.
وشدد د. أحمد درويش نائب وزير الإسكان، أن المرأة فى العشوائيات تعانى كثيرًا ولكن خلال الفترة القادمة سيكون هناك مبادرة توعية وتثقيف للمرأة فى العشوائيات.
وقالت مايسة عطوة سكرتير المرأة العاملة باتحاد العمال: «إنها تقدم الشكر للرئيس السيسى لأنه جعل عام 2017 عام المرأة، ولقد عانت المرأة العاملة الكثير بسبب فرص العمل القليلة ولابد من توعية المرأة ووضعها على بداية الطريق الصحيح للتمكين».
وأشارت عطوة إلى ضرورة التواصل مع الشباب لتوعيتهم بمخاطر الإرهاب والهجرة، معلنة انطلاق حملة «أولادنا أمانة بالتنسيق مع الاتحاد العام لنقابات عمال مصر».
ولفتت سكرتير المرأة العاملة إلى وجود خطة للإرتقاء بالمرأة العاملة وتحقيق التنمية والتوعية بمخاطر التسرب من التعليم مطالبة بنسبة عادلة للمرأة العاملة فى الانتخابات أسوة بالبرلمان والانتخابات المحلية.
ووجهت كلمة للرئيس السيسى قائلة: «ننتظر منك مفاجأة للمرأة فى عامها ونحن «أد التحدى».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات

Facebook twitter rss