صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

لقاء سويدان: أنا «متسامحة» جداً.. ولا أحب الإغراء.. وكل دول العالم بها رقابة

16 فبراير 2017



حوار - أمير عبدالنبى

 فنانة  موهوبة  بدأت أولى خطواتها فى التمثيل وهى طفلة مع الفنان أحمد زكى وسعاد حسنى فى مسلسل «هو وهى» قدمت العديد من الأعمال التليفزيونية والمسرحية والسينمائية تعيش مؤخرًا حالة من النشاط الفنى حيث يعرض لها مسلسل «ولاد تسعة» مع الفنانة نيكول سابا وتواصل بروفات مسرحية «حفلة تنكرية» مع الفنان محمد رياض وتفاضل بين أكثر من عرض سينمائى ودرامى.

«روزاليوسف» التقت لقاء سويدان وتحدثت عن سبب اختيارها لمسرحية «حفلة تنكرية» ورأيها فى الوضع الحالى للفن فى مصر كما تحدثت عن طليقها حسين فهمى ودخول ابنتها مجال التمثيل وتفاصيل اخرى فى الحوار التالى.
■ ما سبب إقابلك على تقديم مسرحية «حفلة تنكرية»؟
- تجمعنى صداقة بالمخرج المسرحى هشام جمعة ورشحنى لدورى بالمسرحية منذ 6 سنوات، وكان الفنان نور الشريف البطل أمامى، ولكن نظراً لانشغاله فلم يستطع تقديم هذا العرض قبل وفاته، بالإضافة إلى ذلك شخصيتى فى العرض مختلفة وجديدة تماماً حيث إننى أقدم دور امرأة تحب خمسة راجل فى وقت واحد، كما أنها تحب نفسها جداً ومتفتحة، وتدور المسرحية حول حضور رئيس الدولة الطاغى أحد الحفلات التنكرية، ويقوم بعض الأشخاص بمحاولة قتله ولكن تفشل محاولتهم ويقوم الرئيس بمحاكمتهم والعرض للكاتب المسرحى الإيطالى ألبرتوا، وسعيدة لتعاونى مع الفنان محمد رياض فهو متميز وسريع الحفظ وحتى الآن لم نحدد موعد بدء العرض فمازالنا فى مرحلة البروفات.
■ ما رأيك فى التجارب المسرحية الحالية؟
- مسرحية «واحد تانى» للمخرج شادى سرور مسرحية متميزة جداً وأنا على المستوى الشخصى أحب أعمال شادى سرور وقدمنا من قبل معا عرض «المحروسة والمحروس»، وشاهدت أيضاً عرض «ليلة من ألف ليلة وليلة» للمبدع يحيى الفخرانى وهو عرض مميز للغاية، وأنتظر فى الفترة المقبلة عددًا من العروض المميزة مثل «هولاكو» لجلال الشرقاوى و«قواعد العشق الأربعون» لعادل حسان.
■ ما رأيك فى العروض المسرحية التليفزيونية مثل «مسرح مصر»؟
- الفنان أشرف عبدالباقى عمل نشاطًا مسرحيًا كبيرًا فى السنوات الأخيرة فيكفى أنه أعاد الجمهور لخشبة المسرح مرة أخرى وعروضهم مميزة، وذهبت وشاهدتهم كثيرا،ً ولكن ما ينقصهم هو أن تتطور الكتابة أكثر من ذلك لأن ما يحدث لا يعتبر مثل الأعمال المسرحية الروائية فيعد عملا لايت كوميدى.
■ ما رأيك فى الوضع الحالى للدراما بعد تتطورها فى الفترة الماضية؟
- بالفعل الدراما تتطورت بشكل كبير فى الفترة الأخيرة وأصبحت تنافس بشكل كبير الدراما العربية والتركية، وذلك لأننا كمصريين نتميز بالذكاء ونتطور سريعاً وذلك لأننا نمتلك ممثلين أفضل من الأتراك بكثير، ولكن الدراما التركية نجحت فى جذب أكثر من مليار سائح ولذلك فأنا ضدد الأعمال التى تظهر مصر بشكل سيئ وحسبى الله ونعم الوكيل فى المنتجين الذى قدموا الأفلام التى شوهت صورة مصر بحجة أن هذه مصر وحتى لو كانت مصر هكذا الفن ليس كالصحافة ينقل الواقع، ولكن الفن إبداع، وبالتالى فعليك نقل صورة جيدة عن مصر.
■ ألم تقلقى قبل التعاقد على مسلسل «ولاد تسعة» نظراً لانتمائه للمسلسلات الطويلة؟
- لم أقلق نهائياً ولم أتردد فى تقديمه وأنا حالياً أتابع حلقاته، وكل حلقة من العمل تحمل أكثر من حدث شيق بالإضافه إلى أن العمل به أكثر من 10 أبطال لكل بطل خط درامى به أحداث كثيرة، وبالتالى فالمسلسل لا يشوبه الملل نهائياً.
■ لكن هل ترى أن عرضه على أحد القنوات المشفرة يؤثر سلباً على نجاح العمل؟
- أنا كفنانة ليس من اختصاصى اختيار القناة الذى يعرض عليها العمل، ولكن من حق المنتج أن يسوق العمل بالطريقة التى تجلب له الأموال حتى يستطيع أن ينتج أعمالا أخرى وبخلاف ذلك فى العمل يعرض فى نفس الوقت على قناة غير مشفرة.
■ ماذا عن كواليس العمل مع الفنانة نيكول سابا وأبطال العمل؟
- أنا على المستوى الشخصى أحب نيكول سابا جداً، كما أنها تعشق مصر وتتميز بالهدوء والتواضع أيضاً الفنان خالد زكى من أجمل الشخصيات الذى تعاونت معها والحقيقة أن اللوكيشن كان عبارة عن عائلة فكنا دائماً نأكل معاً ونتعاون مع بعض.
■ تقدمى بمسلسل «ولاد تسعة» دور سيدة أعمال فما الذى جذبك بهذه الشخصية؟
- لأنها شخصية قوية جداً وتبدع فى الانتقام وتسخر كل من حولها لتنفيذ ما تريده بدون أى شر وتمنيت أن أكون مثل هذه الشخصية، وبالتالى فأنا أحب تقديم الشخصيات التى تختلف عن شخصيتى الحقيقية فأنا شخصية متسامحة وهذا ليس عيبًا، ولكن أسوء شىء الشعور بالظلم.
■ ما الذى يغريكى فى أى دور لكى تقدميه؟
- أن يكون الدور الجديد مختلفًا وليس بالضرورة أن تكون مساحته كبيرة ويكون لافتا وبه مجهود، وأرفض أعمالا كثيرة بسبب، ذلك ويصفنى البعض بالجنون لرفضى لأعمال كثيرة بسبب ذلك ولكن أنا أرفض الأدوار السهلة.
■ ما الأعمال التى تتعاقدين عليها لرمضان المقبل؟
- لم أتعاقد بشكل رسمى على أى أعمال حتى الآن، ولكن عرض علىّ مسلسل «فوبيا» بطولة الفنان خالد الصاوى وأنتظر استكمال السيناريو لتحديد موقفى النهائى من العمل وأتمنى التعاون مع الفنان خالد الصاوى.
■ لماذا ابتعدتى عن السينما؟
- بالفعل أنا بعيدة عن السينما منذ زمن طويل ولكن فى البداية كانت معظم الأعمال التى تعرض علىّ إغراء نظراً لطبيعة جسمى، وشكلى الذى يساعد على، ذلك وأنا أرفض هذه الأعمال لأننى لدى محظورات فى مجال الفن من خلال الأدوار أو الملابس الذى تعرض علىّ وأنا لا أقتنع بالإغراء وليست ضدده فى نفس الوقت.
■ ما سبب تدهور السينما بعد ثورة 25 يناير؟
- تضحك قليلاً ثم تجيب أنا لا أرى أن 25 يناير ثورة، ولكنها كانت مخططًا من قيادات ودول أخرى والثورة هى أن تهد كل شىء ثم تقوم ببنائه من جديد ولا يمكن أن نقوم بتصليح خطأ بخطأ، وعلى جانب السينما فهى متدهورة من قبل 25 يناير بكثير، وأنا ضدد فكرة تقديم البلطجى بطل لعمل سينمائى وهذه الأعمال متواجدة من قبل 25 يناير، ولكن انتشرت فى الفترة التى اختفت فيها الرقابة.
■ ما رأيك فى تفعيل دور الرقابة مؤخراً؟
- أنا لست ضدد فكرة الرقابة لأن كل شىء له حدود وكل دول العالم بها رقابة وكطبيعة عادتنا وديننا فهناك حدود يجب ألا نتخطاها .
■ هل بالفعل لديكى مشروع سينمائى تستعدين له؟
- عرض علىّ المشاركة فى أحد الأعمال السينمائية مؤخرا، ولكنى رفضتها بسبب أن الدور أكبر من سنى بشكل غير منطقى وليس الدور الذى يستحق أن أعود من خلاله للسينما بعد هذا الغياب الطويل.
■ هل بالفعل ابنتك موهوبة فى التمثيل؟
- بالفعل ابنتى موهوبة بالفن وهى عمرها الآن 12 عامًا وشاركت فى عمل لبنانى وتعاونت من قبل أيضاً فى مسلسل «ذهاب وعودة»، مع الفنان أحمد السقا ولكنها أرادت التوقف هذه الفترة للتركيز فى دراستها وطفولتها، ومن ثم تقرر موقفها وفى كل الحالات سأساعدها.
■ ماذا عن موقفك فى حالة لو عرض عليكى المشاركة مع الفنان حسين فهمى فى أحد الأعمال الفنية؟
- فى النهاية حسين فهمى زميل مهنة وفنان كبير له تاريخ لا يمكن لأحد أن ينكره، ولكن خلافاتنا الشخصية جانب والعمل جانب آخر ولا يمكن أن يتعارضوا معاً.
■ هل ترى أن زواجك من حسين فهمى كان خطأ من البداية؟
- فى النهاية الزواج والطلاق والأبناء نصيب لا يمكن التحكم فيه، ولكن عند زواجى بحسين فهمى لم أفكر فى فرق السن بيننا، والحب يأتى دون طلب فهو شىء من عند ربنا سبحانه وتعالى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول
يحيا العدل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
4 مؤسسات دولية تشيد بالتجربة المصرية
مصر محور اهتمام العالم
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى

Facebook twitter rss