صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

برتوكول تعاون لتنمية الثقافة السياحية بين شباب الضبعة والتربية والتعليم

9 فبراير 2017



كتبت - نـاهد إمـام


فى إطار خطة محافظة مطروح للنهوض بالقطاع السياحى لتحتل مكانتها السياحية على المستوى العالمى وزيادة التدفقات السياحية من جميع الدول إلى المحافظة قام محافظ مطروح اللواء علاء أبوزيد بعقد أول مؤتمر.
للإعلان عن  بدء إجراءات المخطط الاستراتيجى لمدينة العلمين وما تتضمنه من قرى ومنشآت سياحية.وزيادة فرص العمل فى القطاع السياحى حيث إن  مواطنى مدينة العلمين استطاعوا خلال الفترة الماضية استغلال التنمية وتحقيق استقرار اقتصادى لهم من خلال العمل بالمشروعات والقرى السياحية.
كما تتضمنت الخطة مناقشة عرض مقترح لعمل بروتوكول تعاون بين رابطة شباب الضبعة ومديرية التربية والتعليم بمطروح تحت شعار «مطروح مستقبلنا»  للتعرف على أهم المعالم والمزارات السياحية كالشواطئ والمتاحف بالمحافظة.
وفى البداية خلال  لقاء محافظ مطروح  اللواء علاء أبوزيد مع وفد من رابطة شباب الضبعة  تم عرض بعض المقترحات والأفكار التى تساهم بالنهوض بالمحافظة ودعمها لتحتل مكانتها السياحية العالمية.
حيث قام محمد فايز اسرافيل أمين عام رابطة شباب الضبعة بعرض بعض مقترحات الرابطة منها إطلاق مبادرة لدعم التعليم تحت شعار التعليم مسئولية الجميع التى يقوم عليها مجموعة متميزة من اعضاء هيئة التدريس بإدارة الضبعة التعليمية وذلك بهدف تطوير العملية التعليمية ومعالجة لنواحى القصور بها
كما تم عرض مقترح لعمل بروتوكول تعاون بين رابطة شباب الضبعة ومديرية التربية والتعليم بمطروح تحت شعار «مطروح مستقبلنا» وذلك بهدف التعرف على أهم المناطق الأثرية والتاريخية للحضارات التى عاشت على أرض مطروح منها الحضارة الفرعونية والرومانية واليونانية القديمة، بالاضافة إلى الآثار التاريخية للعصر الحديث كمقابرالحرب العالمية الثانية غيرها، وكذلك التعرف على أهم المعالم والمزارات السياحية كالشواطئ والمتاحف إيمانا بأهمية تنمية الثقافة السياحية والاثرية لدى النشأ والشباب حيث يقضى البروتوكول بتنظيم رحلات مدرسية تثقيفية إلى تلك المعالم والمناطق السياحية بالمحافظة، وإعداد مسابقة ثقافية عن مطروح تحت اسم «مطروح مستقبلنا» على ان تعمم هذه المسابقة على مستوى جميع مدارس المحافظة والبدء فى عمل ندوات بالمدارس عن طريق مدربين متخصصين.
وأثنى المحافظ على هذه المقترحات الهادفة والتى تسعى إلى تطوير ودعم منظومة التعليم بالمحافظة بالاضافة إلى تسليط الضوء على محافظة مطروح وتنشيط السياحة بها كأحد أهم المناطق السياحية فى العالم والتى تتميز بتنوع الامكانيات والموارد السياحية من سياحة ترفيهية وشاطئية وأثرية وعلاجية وبيئية.
وأكد أبو زيد  انه سيتم تقديم الدعم الكامل لأصحاب هذه المبادرة وبذل مزيد من الجهد مع تضافر الجهود والسعى للعمل على النهوض بالمحافظة من أجل تحقيق التنمية الشاملة فى كل القطاعات التنموية لنا وللأجيال المقبلة.
وفى سياق متصل عقد المؤتمر الأول لبدء المخطط الاسترتيجى لمدينة العلمين برئاسة اللواء علاء ابوزيد محافظ مطروح وبحضور فريق العمل من الهيئة العامة للتخطيط العمرانى ومن المكتب الاستشارى المستشارون المتحدون وشركاء التنمية من القيادات الشعبية الطبيعية بمدينة العلمين.
 حيث قامت الدكتورة سحر عطية بعرض دراسات الوضع الراهن للمدينة فى جميع مجالات الاسكان والبنية التحتية والمرافق . كما تم إعداد قائمة بالمشروعات ذات الأولوية للمدينة
وأكد اللواء علاء أبوزيد، أن تخطيط مدينة العلمين يتم بالتعاون بين محافظة مطروح والهيئة العامة للتخطيط العمرانى دون أى تدخلات من هيئات أخرى، مؤكداَ أن ولاية المحافظة حق أصيل لها فى التخطيط داخل الكردون والزمام المعتمد، مع ضرورة مراعاة نمط الإسكان الذى يتوافق مع طبيعة أهالى محافظة مطروح بصفة عامة وأهالى مدينة العلمين بصفة خاصة وهى النماذج البدوية التى تتكون من طابق واحد أو طابقين على الأكثر مع احترام الخصوصية لكل جار.
ونوه المحافظ إلى ضرورة أن يكون التخطيط شاملاً ومستداماً يحقق الاستخدام الأمثل لجميع الموارد دون إغفال حق الأجيال القادمة فى التنمية ويحقق أيضاً رؤية القيادة السياسية فى وضع محافظة مطروح على الخريطة العالمية فى كل أوجه الاستثمار.
وأكد «أبوزيد» أن تعدد الولايات على الأراضى داخل محافظة مطروح يمثل أكبر عائق نحو التنمية المستقبلية المتكاملة وضرورة أن يعمل الجميع من وزارات وهيئات ومحافظات فى بوتقة واحدة تحت مظلة الهيئة العامة للتخطيط العمرانى وهى الجهة المسئولة بحكم قانون البناء الموحد رقم 119 لسنة 2008 عن جميع الأعمال التخطيطية داخل الجمهورية، خاصة مع ما تعانيه مطروح من تعدد الولايات على أراضيها، وهو ما أضر بتحقيق الاستقرار الاجتماعى للمواطنين فى عدة مناطق كان منها منطقة جنوب العلمين ورأس الحكمة رغم عدم استثمار تلك الجهات للأراضى الواقعة تحت ولايتها لسنوات طويلة.
وأشار إلى أن مواطنى مدينة العلمين استطاعوا خلال الفترة الماضية استغلال التنمية وتحقيق استقرار اقتصادى لهم من خلال العمل بالمشروعات والقرى السياحية، بالإضافة أنه يجب مراعاة أنه يتم حالياً نهو إجراءات التعاقد مع الجانب الكورى فى اقامة محطة معالجة صرف صحى على احدث مستوى تقنى بمدينة العلمين ضمن ثلاث مدن هى العلمين ومرسى مطروح وسيوة من خلال المعالجة الثلاثية الحديثة تحت الأرض وإقامة منتجعات سياحية وحدائق ترفيهية فوقها.
 ونوه محافظ مطروح إلى ضرورة قيام وزارة الرى والموارد المائية بدراسة سرعة تشغيل خط ال 700 مم والخاص بالمياه العكرة لرى الزراعات بالقرى السياحية وحتى لاتجور القرى السياحية على مياه الشرب المنقولة على خط 1000 مم والمخصصة للشرب بمدن المحافظة، كما أكد المحافظ عدم التعارض بين مصلحة الدولة وتحقيق الخدمات للمواطن.
وفى ختام عرض المخطط الاستراتيجى لتنمية مدينة العلمين تقدم عواقل مدينة العلمين بمطلب تعديل الحد الشرقى لمدينة العلمين الجديدة لمسافة فى حدود 500 متر لوجود منازل وحدائق خاصة بالأهالى، وعلى الفور أكد المحافظ بأنه تم بالفعل التنسيق مع رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمرانى لدراسة هذا المطلب والرد على المحافظة فى أسرع وقت.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss