صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الأنبا موسى يقدم العزاء إلى أسرة دميانة الشهيدة 29 من شهداء «البطرسية»

6 فبراير 2017



كتبت ـ ميرا ممدوح

على دقات المارش الجنائزى وأصوات الألحان دخل جثمان الشهيدة دميانة، الشهيدة 29 من شهداء البطرسية إلى الكنيسة التى شهدت الحادث لتقام مراسم الجناز على جثمان الراحلة، وسط حضور من زملائها فى المدرسة ومشاركة الأنبا موسى أسقف عام الشباب  والأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس وأسقف عام كنائس وسط البلد،  والأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافى القبطي.
وقدم نيافة الأنبا موسى أسقف عام الشباب التعزية إلى أسرة الشهيدة دميانه أمير ، قائلاً: بإسم قداسة البابا تواضروس الثانى والأباء الأساقفة والكهنة اقدم التعازى.
وأضاف خلال كلمته بجنازة الشهيدة دميانه بالكنيسة البطرسية: «دميانة الشهيدة الصغيرة رحلت إلى الفردوس واستقبلها الشهداء هناك،  ولا شك أنه كان لقاء مفرحًا لدميانه لقد دخلت إلى فردوس النعيم والسلام السمائى والفرح الذى لا ينتهى».
واستطرد: «ونحن نودعها نعرف أين هى الآن وتقول لنا عيشوا كما عشت ارتبطوا بالرب كما ارتبطت وتقول لنا الرب أعطانى بركة كبيرة، فالشهداء فى الصفوف الأولى، فهى الآن فى فرح السماء والتى قيل عنها ما لم تره عين ولم تسمع به أذن ما أعده الله للذين يؤمنون به.
وقال: الآن صارت دميانه شفيعه لنا ونموذج، ومهما كان الألم فهناك فرح وتعزية فى السماء،  واتصور الشهيدة دميانه الكبيرة وهى تحتضن دميانه الصغيرة حيث حضره الله والقديسين والقديسات.
واختتم: «باسم الكنيسة وقداسة البابا تقدم التعازى للأسرة واثقين ان تعزيتنا لا تقارن بتعزيات الروح القدس كما تعزى الأم أبناءها الله يعزيكم».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
كاريكاتير أحمد دياب
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss