صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

تراجع «مطار القاهرة» عن تطبيق زيادة رسوم عربات الحقائب 

2 فبراير 2017



كتب - أحمد سـند

 

تراجعت قيادات شركة ميناء القاهرة الجوى أمس الأربعاء عن قرار تطبيق زيادة رسوم عربات نقل حقائب الركاب وطلبت من الشركة الدولية لخدمات المطارات تأجيل الزيادة المقررة لمدة أسبوعين.
وقال محسن زمزم، رئيس مجلس إدارة الشركة الدولية لخدمات المطارات: «للأسف الشديد رغم التوقيع على اتفاق قبل شهر مع قيادات شركة ميناء القاهرة الجوى بتحصيل الزيادة على رسوم عربات نقل الحقائب بداية من الأول من فبراير يدويا على أن يتم ميكنة كل الإجراءات خلال الأسبوع الأول من فبراير ، إلا أننى فوجئت بخطاب من الشركة بضرورة التأجيل رغم قيامى بالاستعداد لبدء الزيادة بتكلفة 500 ألف جنيه مع تكبدى خسائر كبيرة طوال فترة التأجيل، حيث نقوم حاليًا بإنهاء إجراءات ميكنة عربات الحقائب بتكلفة 13 مليون جنيه من أجل تحسين الخدمات المقدمة للركاب وتوفير فرق فنية مدربة لإجراء الصيانة اللازمة لهذه العربات، ومنع أى شكاوى من الركاب بخصوصها، كما تم تدريب نحو 750 عاملا لخدمة الركاب طوال 24 ساعة».
يذكر أن قائمة زيادة رسوم عربات الحقائب تتضمن زيادة عربة الحقائب بدون عامل إلى 10 جنيهات ستكون رهنًا لحين تسليم العربة فى الموقع المخصص لها بعد أداء مهمتها وزيادة رسوم استخدام عربة بصحبة عامل من 5 جنيهات إلى 20 جنيها وزيادة رسوم العربة السياحية ، وهى الكبيرة المخصصة للعائلات من 30 إلى 50 جنيهًا.
كما ضبط رجال جمارك مطار القاهرة الدولى، راكبا حاول تهريب 98 ألف يورو بحقيبته لم يفصح عنها لدى عودته من إيطاليا، مخالفا قانون حيازة النقد الأجنبى بصحبة الركاب القادمين من الخارج، والذى ينص على ضرورة الإفصاح عنها وتم القبض عليه تحرير محضر له.
وقال  «سامى عبدالرحمن»  رئيس الإدارة المركزية لجمارك المطار: إنه أثناء إنهاء إجراءات جمارك ركاب رحلة مصر للطيران القادمة من ميلانو اشتبه رجال الجمارك فى حقائب راكب مصرى من محافظة الغربية، وتم تشكيل لجنة قامت بفتح حقائبه وتبين وجود 98 ألف يورو بداخل إحدى الحقائب، لم يفصح الراكب عنها طبقا للقانون وتم تحرير محضر للراكب وتسليمه لرجال الشرطة لإحالته للنيابة.
وفى سياق آخر استقبل مطار القاهرة، مساء أمس الأول، 14 صيادا مصريا قادمين من تونس بعد نجاح وزارة الخارجية فى الإفراج عنهم بعد احتجازهم منذ فترة بواسطة القوات التونسية خلال تواجدهم على مركب صيد بدعوى دخولهم المياه الإقليمية التونسية.
ووصل الصيادون على رحلة مصر للطيران رقم 844 والقادمة من تونس وتبين من التحقيق معهم قيام السلطات التونسية باحتجازهم خلال وجودهم على مركب «ملاك البحر» فى 11 يناير الجاري، بدعوى قيامهم بدخول المياه الإقليمية التونسية، حيث تم اقتياد المركب و16 صيادا عليها من منطقة تقع قبالة سواحل جرجيس التونسية واقتيادهم إلى القاعدة البحرية فى صفاقس.
وبدأت وزارة الخارجية من خلال السفارة المصرية فى تونس بإجراء عدة اتصالات مع الجانب التونسى نجحت فى الإفراج عن الصيادين وعودة 14 منهم مع التحفظ على قائد المركب وأحد الفنيين على ذمة القضية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
15 رسالة من الرئيس للعالم
هؤلاء خذلوا «المو»
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الحكومة تعفى بذور دود القز من الجمارك لدعم صناعة الحرير

Facebook twitter rss