صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

«كل يوم جمعة» يبدأ حلقته العالمية بتقرير عن ميسى وكواليس اللقاء على «ON E»

29 يناير 2017



كتب ـ محمد خضير

 

بدأ الإعلامى عمرو أديب حلقة برنامجه المنتظرة «كل يوم جمعة»، مع أسطورة الكرة العالمية ليونيل ميسى نجم نادى برشلونة الإسبانى ولاعب المنتخب الأرجنتينى، بتقرير يرصد تفاصيل حياة اللاعب وكواليس اللقاء.
وأشار التقرير المذاع ببرنامج «كل يوم جمعة»، على فضائية «ON E»، وراديو نغم FM، إلى أن لويس ليونيل أندرياس ميسى ولد فى 24 يونيو عام 1987، فى مدينة روزاريو فى الأرجنتين، وفى السادسة من عمره بدأ اللعب لنادى نيولز أولد بويز، محرزاً قرابة 500 هدف فى مسيرة ست سنوات، وفى سن العاشرة تم اكتشاف إصابته بنقص هرمون النمو، ما هدد مستقبله كلاعب محترف.
أبدى نادى برشلونة اهتماما شديداً بميسى، وعرض التكفل بتكاليف علاجه وانتقال العائلة للإقامة فى إسبانيا، فقط من أجل التعاقد معه عندما كان فى الثالثة عشرة، ونظراً لحدوث تعارض فى الانتقال من نيولز، لم يتمكن من اللعب فى السنة الأولى، وبدون ممارسة الكرة كافح لكى يندمج مع الفريق، وبطبيعته المحتشمة كان هادئاً جداً، حتى ظن زملاؤه فى الفريق أنه أبكم.  كما أذاع كواليس تسجيل الحوار مع نجم نادى برشلونة الإسبانى، فى مدينة برشلونة.
وقال ليونيل ميسى، نجم نادى برشلونة الاسبانى، إن عمله التطوعى لمواجهة فيروس الكبد الوبائى يعد أمرًا مهمًا ولطيفًا فى ذات الوقت، موضحاً أنه يعنى له أنه قادر على المساهمة بمجهوده فى خفض عدد المصابين بالكبد الوبائى.
وأضاف ميسى، قائلاً: «الحقيقة إن هذا العمل غاية فى الروعة..أنا منبهر وملتزم به.
أكد ليونيل ميسى نجم نادى برشلونة الإسبانى ولاعب المنتخب الأرجنتينى، أن حياته بجوار التدريب هي حياة عادية جداً، فهو  يهتم بتوصيل ابنه إلى المدرسة، ومساعدته فى الاستحمام ويقضى وقتًا مع عائلته لتناول العشاء، فى الوقت البسيط الذى يتبقى له بعد التدريبات.
وتابع أسطورة الكرة العالمية خلال لقائه ببرنامج «كل يوم جمعة»، مع الإعلامى عمرو أديب، على فضائية «ON E»، وراديو نغم FM، أنه يهتم بإجراء التدريبات فى الصباح، وتعتمد ساعات وجوده فى النادى على مواعيد المباريات.
وأضاف أنه يلعب العديد من المباريات، مشيراً إلى أنه عندما ينتهى من التدريب يعود للمنزل لعائلته، وقد يمر لتوصيل ابنه من المدرسة للبيت، ويقضى معهما الوقت لتناول العشاء، مؤكداً  أن حياته فى الواقع هى الحياة الطبيعية لأى شخص آخر.
وأكد البرغوث الأرجنتينى أن الرياضة تعنى المكسب والخسارة، موضحًا أنه أصبح تفهمًا لتقبل شعور الهزيمة فى الوقت الحالى، أكثر من السابق.
وتابع ميسى: «فى هذه الرياضة نسعى دائمًا لتحقيق الهدف، لكن هناك العديد من الفرق الرياضية والأمر يصبح معقدًا، فأحيانًا تفوز وأحيانًا تخسر، وأعتقد أننى أصبحت الآن أكثر تفهمًا لشعور الهزيمة بشكل طبيعى أكثر، بخلاف شعورى بالهزيمة عندما كنت صغيرًا فى السن». وبالرد عن انزعاجه من تحميل الجماهير له مسئولية الخسارة، قال نجم برشلونة: «لقد اعتدت على جميع الأخبار التى يطلقها الناس أو وسائل الإعلام، وكما ذكرت أننى أسعى دائمًا للفوز وتحقيق الأهداف، لكن الفوز لم يكن دائمًا».
وأضاف ميسى، إن الانتقادات التى توجه له لا تزعجه على الإطلاق بالإضافة إلى أن المقارنات التى تتم بينه وبين أشخاص آخرين أمر لا يزعجه أيضًا، مشددًا على أن كل شخص له طبيعته الخاصة المختلفة عن الآخرين، وتابع: «كل شخص لديه طبيعته ولا أعتقد أن مقارنتى بشخص آخر تزعجنى.. أنا شخصيًا أسعى لأن أتطور يومًا بعد يوم».
وأشار إلى أنه يسعى لأن يكون الأفضل بشكل دائم من خلال المساهمة فى كل الأعمال المفيدة التى تصب فى صالح الفريق الذى ينتمى له والأهداف التى حددها النادى على المستوى البعيد.
واستطرد نجم نادى برشلونة الإسبانى، قائلاً: «أسعى لأن أكون أفضل وأساهم فى جميع الأمور المفيدة لصالح الفريق.. وكذلك أسعى لتحقيق الهدف الذى حددناه منذ بداية العام.. وأعتقد أن جميعنا نفكر بشكل فردى على هذا النحو وفيما يتعلق بعقد المقارنات للاعبين فهى تكون مهمة بالنسبة للجمهور بشكل أكبر وليس لنا».
وكشف الأرجنتينى ميسى عن التوقيت المناسب للاعب كرة القدم من أجل اعتزال الساحرة المستديرة، مؤكدًا أنه سيستمر فى ممارسة اللعبة حتى بعد الاعتزال.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss