صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 فبراير 2019

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«الزراعة بالتبريد».. تجربة رائدة للاكتفاء الذاتى من القمح

27 يناير 2017



كتبت- ولاء حسين

احتفل وزيرا الموارد المائية والرى والتموين، يرافقهما محافظ الإسماعيلية، وأعضاء لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب ببدء حصاد محصول القمح «بالتبريد» فى مدينة التل الكبير، بينما أعلن  نواب لجنة الزراعة والرى فى تصريحات على لسان وكيل اللجنة رائف تمراز أن اللجنة مازالت تنتظر نتائج التجربة لتقييمها.
ومن جانبه أكد د.محمد نصر الدين علام وزير الموارد المائية والرى الأسبق فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف» أن التجربة رائدة ولابد ألا نستعجل فى الحكم عليها، وقال «علام»: مازلنا ننتظر من الحكومة إعلان تفاصيل اقتصاديات التجربة وشكل المحصول وجودته.
وتعد تجربة زراعة محصول القمح مرتين فى العام بالتبريد إحدى التجارب التى نفذها المركز القومى لبحوث المياه من خلال معهد إدارة الموارد المائية، والتى تسمح بزراعة المحصول مرتين فى العام بدلا من مرة واحدة، وتتميز التجربة بأنها مصرية 100٪، ولم تحصل على تمويل من أى جهة.
وأكد الدكتور محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والرى أن زراعة القمح مرتان فى العام «فى الموسم الزراعى الواحد»، تستهدف تحقيق وفرة فى كميات مياه الرى بنسبة تصل إلى 20% وزيادة فى الإنتاجية الزراعية للفلاح بنسبة 40%، لافتًا إلى أن التجربة تعتمد على معالجة بذور القمح وقبل الزراعة بالتبريد لمدد زمنية مختلفة، يترتب عليها زراعة القمح فى مواعيد بزراعة مختلفة، ومن ثم اختصار مدة مكوث المحصول فى التربة إلى النصف تقريباً، وهذا يعطى فرصة لزيادة الرقعة المنزرعة بالقمح خلال الموسم الزراعى الواحد ومن ثم زيادة الإنتاج وسد جزء من الفجوة الغذائية،  أو الوصول إلى الاكتفاء الذاتى من محصول القمح.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

للحب وجوه أخرى!
ضياء رشوان المرشح نقيبا للصحفيين فى حواره لـ«روزاليوسف»: لم الشمل.. وهيبة الصحفى أولوياتى
كيف تبدلت المشاعر بقدوم «الزائر»
رسائل الحب من «بونابرت» لـ «تشرشل»
روميو وجولييت متعب ويارا.. حب وتألق دائماً
7000 سنة حب
مصر تتحدث والعالم يُُنصت

Facebook twitter rss