صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

موسيقون: «غلطة النجم مصيبة» والهضبة «الأب الروحى» للجيل الحالى

25 يناير 2017



كتب - أمير عبدالنبى

حالة من الغضب الشديد انتابت الوسط الفنى بعد هجوم الفنانة شيرين عبدالوهاب على الهضبة عمرو دياب أثناء حفل زفاف الفنان عمرو يوسف على الفنانة كندة علوش بأحد الفنادق فى أسوان، وتعرضت شيرين لهجوم شديد من جمهور الهضبة وعدد كبير من أهل الوسط الفنى.


انتشر مؤخراً الفيديو المسرب لشيرين من حفل زفاف عمرو يوسف على وسائل التواصل الاجتماعى المختلفة حيث قامت شيرين أثناء غناء تامر حسنى فى الفرح بأخذ الميكروفون وقالت إن مصر لا يوجد فيها سوى نجمين فقط هما تامر حسنى ومحمد حماقى، فى إشارة منها لعمرو دياب قائله «إنه كبر وراحت عليه».
فى هذا الإطار علق الموسيقار حلمى بكر قائلاً: أنا لا أعتقد أن شيرين قامت بتوجيه هذا الكلام لعمرو دياب لأنها ذكية ولا يمكن أن تقع فى خطأ كبير بهذا الشكل، لكن فى النهاية خطأ النجم بمصيبة وخطأ الإنسان العادى لا ضرر منه.
وأضاف بكر أن عمرو دياب أقدم فنان فى الجيل الحالى والأكثر نجاحاً وشهرة ويعد بمثابة الأب الروحى لهم جميعاً، وبالتالى فخطؤها فى «مصيبة»، وبالتالى فعليها أن تصلح من موقفها وتعتذر له.
وأشار بكر إلى أن هذا الخطأ ليس الأول لشيرين فمن قبل قامت بالخطأ فى حق الفنان عمرو مصطفى وبالتالى فأصبحت إهانتهم لبعض سمة العصر الحالى، وأعتقد أن ذلك بحثاً عن الشهرة.
وأرى أن شيرين تحتاج إلى ثقافة مجتمعية وذكاء فطرى وكلما زادت نجومية الفنان وهو فى الأساس كان «تحت الصفر» فعليه بتأهيل نفسه للتعامل بشكل جيد مع النجومية.
أما الموسيقار هانى شنودة فأصيب بصدمة شديدة عندما علما بهذا الأمر وأشار إلى أن شيرين من الصعب ان تقع فى خطأ كبير مثل هذا، ولكن أوضح أنه يتمنى أن يحترم جميع الفنانين، وأضاف أن شيرين مخطئة تماماً فى حق عمرو دياب ولا يصح أن تقول هذه المهاترات.
وأضاف أنها من المستحيل أن تكون فى كامل قواها العقلية وتركيزها وتفعل ما قامت، وأوضح  شنودة أن مواقع التواصل الاجتماعى تقوم بتضخيم أى مشاكل تحدث من هذه النوعية بين الشخصيات العامة.
وأكد على فكرة احترام الفنانين لبعضهم واجب وضرورى عليهم جميعاً وإذا كان هناك مشاكل بين أحدهم فلابد أن تظل بعيدة عن الإعلام والجمهور.
كما قام عدد كبير من الفنانين بالهجوم على شيرين والدفاع عن الهضبة عمرو دياب عبر حساباتهم المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعى بعد انتشار الفيديو، حيث كتب الملحن عمرو مصطفى فى نوعين من الفنانين فى الدنيا الأول بينجح له عمل أو اتنين أو ثلاثة على الأكثر وبيقول «أنا» ويقل أدبه على الأكبر منه وده لأنه فاضى، الثانى بيفضل ناجح 30 سنة متتالية وبيقول أنا مهما كبرت صغير، الأول ده بيروح المزبلة بعد خمس إلى عشر سنوات الثانى ده بيظل التاريخ يذكره حتى بعد موته»، كما عبر الملحن تامر حسين عن غضبة قائلاً:  «الأدب فضلوه عن العلم وعن الفن وفى ناس بتعيش وتموت ماعملتش ربع تاريخ ناس تانية».
كما انتقد الفنان أحمد شامى عضو فريق واما الهجوم على قامة كبيرة بحجم الهضبة فقال «أكتر حاجة تزعلنى عدم احترام الكثير بالقامات الكبيرة والأكبر سناً، مهاجمة قامة كبيرة زى عمرو دياب عيب أوى».
وهاجم الفنان محمد رحيم شيرين قائلاً: الفنان عمرو دياب قيمة وقامة كبيرة أعطت للفن ما لم يعطه غيره، ونحن ننظر لعمرو دياب على أنه نموذج وقدوة وتجربة إنسانية وفنية نادرة ومشروع حياة».
كما علق المطرب الشاب أحمد جمال قائلاً  «اتربينا على احترام الكبير علشان لما نكبر يحترمنا الجيل اللى جاى بعدنا، عمر الفن ما كان طولة لسان و رقم 1 الناس هى اللى تختاره مش هو اللى بيشاور على نفسه».
أما الفنان الشاب عمرو محمود يس فدافع عن الهضبة قائلاً «من سنين طويله بطلت اشترى سيديهات لمطربين مع حبى وتقديرى ليهم كلهم بقيت اسمع الاغانى فى الراديو مثلا فى الـ«دى فى دى» بقت القاعدة بالنسبة لى مطرب واحد بس اللى كل ما ينزل البوم لازم اشتريه يعنى هو ده استثناء القاعدة والاستثناء ده اسمه عمرو دياب».
وكتبت شذى من خلال حسابها على فيسبوك «عمرو دياب أنا بحبك لو محترمناش اللى أكبر مننا فى السن وفى الخبرة ومقدرناش قيمة كل فنان مجتهد وناجح يبقى احنا معندناش أصل، الفن أخلاق قبل ما يكون شهرة مش مقبول فنانين مصريين يخبطوا فى بعض الأخلاق أولا والاستمرارية مش بالساهل».
وقام عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعى من جمهور الهضبة عمرو دياب ومحبيها بالهجوم على شيرين والسخرية منها عبر أكثر من هاشتاج مختلف تصدر تريند أمس على «فس بوك» و «تويتر».
الفنان عمرو دياب لم يقم بالرد على شيرين أو التعليق على الفيديو مطلقاً.
وقامت الفنانة شيرين عبدالوهاب بنشر تسجيل بصوتها تعتذر خلاله عما ظهر منها فى الفيديو المنتشر من حفل زفاف عمرو يوسف وكندة علوش.
وقالت «مفيش حد كبير على الغلط» وكل شخص تحدثت عنه فى الفيديو المنتشر له قيمة كبيرة عندى، وأنا كنت فى حفلة خاصة وبهزر بس بصوت عالى، ولكن عندما أظهر فى التليفزيون أعطى كل فنان قيمته، ولم أقصد الاساءة لأى شخص، وأتمنى من الجميع أن يتقبلوا اعتذارى».
كما أكدت أنها لم تراع اسمها ولا فنها خلال هذا الفيديو ولم تقصد أن تفتعل أزمة، وأشارت أنها ترى نفسها أقل إنسانة فى الدنيا ولا ترى أى شخص أفضل منها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
«المصــرييـن أهُــمّ»
الرئيس يهـنئ خـادم الحرمين بالعيد الوطنى
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
عبدالله بن زايد لـ«روزاليوسف»: المباحثات مع الرئيس السيسى كانت إيجابية للغاية
أبوالهول «توتو» الدولة الحديثة حائر بين خفرع وخوفو وجدف-رع

Facebook twitter rss