صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

35 ألف مواطن فى «عمريط» يعانون الجوع

24 يناير 2017



الشرقية ـ سمير سرى

 

لو أن الكاتب الكبير إحسان عبدالقدوس رأى معاناة  سكان قرية عمريط وتوابعها  فى مركز أبوحماد شرقية فى البحث عن رغيف خبز لاستبدل أحداث روايته «أرجوك أعطنى هذا الدواء» إلى أرجوك أعطنى رغيف خبز، حيث يعيش أكثر من 35 ألف نسمة بالقرية وتوابعها حالة من الاستياء والغضب الشديد لمعاناتهم الشديدة فى الحصول على رغيف الخبز، نتيجة لوجود مخبزين بلدى فى الوحدة المحلية بقرية عمريط الأول فى القرية الأم وتبلغ حصته 7 أجولة، والثانى فى عزبة الجبرية الكبرى ويحصل على 4 أجولة، حيث يضطر الأهالى للسفر لأبوحماد البلد التى تبعد حوالى 5 كيلومترات عن عزبهم للحصول على رغيف الخبز.
«روزاليوسف» رصدت مشكلة الخبز فى عمريط وتوابعها، يقول محمد شحتة عامل بالعاشر من رمضان ومقيم بعزبة الستين إن منطقته لا يتوفر بها رغيف خبز مدعم ويضطر الأهالى للسفر مسافات طويلة للحصول على الخبز مما يضيع وقتهم وجهدهم، مطالبا بتوفير مخبز بلدى بجوار عزبته.
ويضيف خالد أمين طالب «أن المواطنين فى قريته  يواجهون صعوبة كبيرة فى المواصلات حيث يستقلون 4 وسائل مواصلات من أجل الوصول للمدينة، فى ظل الظروف المحيطة رغم غلاء الاجرة وعدم تحملهم السفر يوميا للمدينة للحصول على الخبز».
ويشير صلاح عبدالباسط 29 سنة وحاصل على دبلوم صنايع إلى أن المخبز الموجود بعزبة الجبرية الكبرى خبزه ردىء جدا من حيث المواصفات، وسط غياب الرقابة من التموين، ويضطر البعض لشرائه لسد العجز فى الخبز لديهم فى المنازل.
ويلفت حسن الهادى _ موجه أزهر بالمعاش إلى  وجود مخبز بلدى نصف آلى ومرخص فى عزبة السلاوى قريب منهم كان ينتج خبزا سياحيا منذ عام 2010، ولكن توقف بعد تطبيق منظومة الخبز الجديدة، مطالبا المسئولين بحل هذه المشكلة وتشغيله وضمه لمنظومة الخبز الجديدة، وبذلك يتم تخفيف المعاناة عن الاهالى.
ويتابع محمود الوروارى أن عمريط والعزب المجاورة تعانى من نقص شديد فى توافر رغيف الخبز وعدم تواجد مخابز كافية تكفى احتياجات المواطنين، مشيرا إلى أن أعضاء مجلس النواب عن دائرة أبوحماد لا يبالون بمشاكل ناخبيهم  وكل ما يهمهم هو الحاشية المقربة إليهم، وأصبحت قرية عمريط  تعيش فى عصر قرى بلا خدمات ولا مرافق ومعدومة الآدمية.
ويكشف محمد محمد عبدالمقصود_مخبز الخبز السياحى _ أنه تقدم منذ عام ونصف العام لإدارة تمويل أبوحماد لتحويل الفرن إلى مخبز بلدى ولكن لم يلتفت إليه أحد، لافتا إلى أنه تقدم بطلب مرة أخرى إلى محافظة الشرقية والتى أحالته بدورها لإدارة التموين بأبوحماد لاتخاذ اللازم والقيام بمعاينة المخبز وحتى الآن لم يتخذ مكتب تمويل أبوحماد أى خطوة تجاه ذلك الأمر.
وقال إنه لجأ لنواب مركز أبوحماد لإيجاد مخرج من هذه المشكلة التى يعانى منها ووعدوه أكثر من مرة بحل الأزمة ولكن لم يفعلوا شيئا.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss