صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«حسم» الإرهابية تلقت تدريبات بمعرفة «حماس» لاستهداف منشآت حيوية

20 يناير 2017



كتب - سعد حسين ورمضان أحمد

كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا فى قضية التنظيم الإرهابى (حسم) التابع لجماعة الإخوان الإرهابية، والتى تضم 304 متهمين فى القضية، أن مسئولى التدريب داخل التنظيم، تلقوا تدريبات على «العمل الاستخباراتي» بغرض إنشاء جهاز استخباراتى لتنظيم الإخوان، يضطلع بتنفيذ عدد من الأهداف منها حفظ الأمن الداخلى للتنظيم من الاختراق، ورصد عدد من الأهداف داخل البلاد لاستهدافها بعمليات عدائية وإرهابية، وفى مقدمتها منشآت تابعة للقوات المسلحة والشرطة وسفارات لدول أجنبية.
  وذكرت التحقيقات التى باشرتها النيابة، أن عددا من المتهمين تلقوا تدريبات عسكرية على أيدى عناصر من كتائب عز الدين القسام (الجناح العسكرى لحركة حماس) داخل معسكرات تدريبية بدولة السودان، وذلك تمهيدا لعودتهم وتنفيذ مخططهم العدائى داخل البلاد.  
وقال مصدر قضائى: إن تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا فى القضية، أحيلت إلى النيابة العسكرية، فى ضوء أن هناك منشآت تم رصدها واستهدافها، تتبع جهات حكومية، وهى المنشآت المخاطبة بأحكام القانون الخاص بشأن تأمين وحماية المنشآت العامة والحيوية رقم 136 لسنة 2014 ، من بينها نادى ضباط الشرطة بدمياط وكمين العجيزى ومنشآت عامة تم رصدها منها منشآت ووحدات عسكرية ومنشآت تابعة لوزارة الإنتاج الحربى والمحكمة الدستورية العليا، وشخصيات عامة وعسكرية تم رصدها تمهيدا لاستهدافها بعمليات اغتيال، ومن بينها ما تم تنفيذه مثل عملية اغتيال العميد عادل رجائى وهى الواقعة محل التحقيق لدى النيابة العسكرية، ومن ثم ينعقد لاختصاص للنيابة العسكرية فى التصرف فى القضية بإحالتها إلى القضاء العسكرى، باعتبار أن الوقائع متصلة وتابعة لتنظيم واحد.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
كاريكاتير أحمد دياب
الاتـجـاه شـرقــاً
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الأموال العامة تحبط حيلة سرقة بضائع شركات القطاع الخاص

Facebook twitter rss