صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

مى سليم: أتحدى نفسى فى السينما والغناء.. وطرح «ولا كلمة» قريبا

19 يناير 2017



حوار - آية رفعت

 

أستطاعت الفنانة مى سليم أن تحقق مكانة فى الكثير من الأعمال التى تقدمها خاصة الدراما، وبدأت منذ أيام قليلة عرض أولى تجاربها فى الدراما الطويلة من خلال مسلسلها «اختيار إجبارى» بجانب مسلسل «الأب الروحى»، ورغم أن العملين معا إلا أنها تقدم شخصيتين مختلفتين لتكون بعيدة عن منافسة نفسها.. وعن أعمالها الدرامية وتركيزها فى السينما والغناء تحدثت مى فى الحوار التالى..
■ ما الذى جذبك لتقديم مسلسل «اختيار إجبارى»؟
- فى البداية أنا سعيدة للمشاركة بمسلسل مهم وكبير مثل «اختيار إجبارى»، والذى يعد التعاون الثانى بينى وبين الشركة المنتجة «راديو وان» بعد مسلسل «الصياد».
■ ماذا عن دورك بالمسلسل؟
- أقدم خلال المسلسل شخصية «ياسمين»، وهى بنت من المجتمع فاشعر بأنها قريبة من الواقع كأنها أخت أى أحد مننا، والمشاكل الاجتماعية التى تمر بها بسبب مواقع التواصل الاجتماعى تمسنا كلنا أو تمس ناس قريبة منا، وهى سيدة غيورة تراقب زوجها وتحاول الحفاظ على بيتها، لذلك تراجع كل تصرفاته على هذه المواقع ومشاكل بينهما، رغم أن حبهما أكبر منها.
■ ألم تتخوفى من العمل لأول مرة مع المخرج التونسى مجدى السيمرى؟
- لا فأنا عندما قالوا لى إنه مخرج تونسى تعجبت، ولكن بعدما تعاملت معه فى التحضيرات وجدت أنه مخرج مبدع وله رؤية جديدة وقام بالتغيير فى فكرة التمثيل الخاصة بنا خاصة أنه لديه مدرسة خاصة مما جدد فى أدائى تماما وأنا سعيدة بالعمل معه «برشا».
■ المسلسل سبب مشاكل بمواقع التواصل الاجتماعى فهل طالتك أنت شخصياً؟
- هناك العديد من المميزات والمساوئ لهذه المواقع بشكل عام، فمثلا بالنسبة لحياتى أنا كفنانة من الممكن أن تظهر صفحات، وتتحدث باسم الفنان وفى خلال ثوان معدودة نجدها انتشرت على الموقع بشكل كبير، وعلى الرغم من أنه لم تحدث معى هذه الثغرات إلا أن هناك عددا من زملائى عانوا من مثل هذه الشائعات ومنتحلى شخصياتهم، وهناك من تزوجوا من الفيس بوك، وكذلك تم الطلاق بسببه.
■ ماذا عن التعاون مع خالد سليم للمرة الثالثة؟
- أنا عملت معه فى مسلسل «جبل الحلال» وفيلم «شكة دبوس» وسعيدة بأن يجمعنا هذا العمل للمرة الثالثة معا، والكثير من الناس سألونى إذا كان أخى بالفعل.. فنحن أكثر من الأخوات فهو على الصعيد الشخصى إنسان ملتزم ومحب ومشجع ومحترم ويهتم بعمله، وعلى الصعيد الفنى فهو يحضر لدوره ويعد له بشكل كبير، وعندما نعمل معا لا نجتهد بالدور بقدر حبنا  للعمل لنقدمه بأفضل ما لدينا ويساعدنا على هذا الكيمياء الخاصة بيننا والتى تجعل الدويتو ينجح مع الجمهور، وبالتالى المنتجون يطلبوننا معا.
■ ماذا عن مشاركتك بمسلسل «الأب الروحى»؟
- أنا سعيدة باختيارهم لى وأنا لا أستطيع رفض مثل هذا العمل لأن به كوكبة كبيرة ومشرفة للنجوم، وعلى رأسهم الفنان محمود حميدة، والذى أتشرف بالوقوف أمامه، فعل الرغم من قلة المشاهد التى تجمعنى به ولكن فكرة التمثيل أمامه فى حد ذاتها اسعدتنى. بالإضافة إلى أن المؤلف هانى سرحان قام بتوظيف كل هذا الكم الكبير من النجوم فى عمل لا يظلم أحدا فى الدور الذى يقدمه، كما أننى أتعامل للمرة الثانية مع «فنون مصر» الشركة المنتجة بعد مسلسل «جبل الحلال».
■ ماذا عن العمل لأول مرة مع المخرج بيتر ميمى؟
- سعيدة أننى تعاملت معه لأنه من نوعية المخرجين الذين يعرفون إمكانيات التصوير وملم بالأدوات الخاصة به ويعلم قيمة وأدوات الممثل الذى يعمل أمامه وفى نفس الوقت بشكل منظم.
■ هل صحيح أنه سيكون عمل ضخم فى عدد حلقاته؟
- ما قيل إنه سيكون 300 حلقة ولكنى حتى الآن تعاقدت فقط على 60 حلقة وأتمنى أن أكمل ولكن لا أدرى متى ستتوقف الشخصية التى أقدمها لأن لكل شخصية دورها فى الأحداث وقد تنتهى، والقصة تتحمل كل هذا الكم من الحلقات وأكثر وأتمنى أن استمر بها.
■ ما الدور الذى تقدمينه؟
- أقدم شخصية نادية الرايق وستكون مفاجأة كبيرة للجمهور ومختلفة فهى طيبة، والظروف أقوى منها ولا أستطيع البوح عن تفاصيل دورها ولكن مهما فعلت سيتعاطف معها الجمهور.
■ ألن يضايقك فكرة عرض العملين معا بتوقيت واحد؟
- إطلاقا ففى أحد المواسم الرمضانية قدمت 4 مسلسلات بأربعة أدوار مختلفة وكما قلت فإن الشخصيتين مختلفتان تماما مما يعنى أن التحدى بالنسبة لى سيكون أقوى.
■ بعض الممثلين يكونون ضد المسلسلات الطويلة لعدم ملل الجمهور فما رأيك؟
- أنا عن نفسى هناك مسلسلات طويلة أتابعها وأقول لماذا تم حشر هذه المشاهد فى المنتصف وأشعر بأنها دخيلة على العمل ومجرد زيادة فى الوقت، ولكن حمدا لله المسلسلان يحملان قصة كبيرة ولهما بعداً درامياً كبيراً ولا يوجد مشهد عندما قرأت السيناريوهات أجده دخيلا أو ليس له وجود وسبب فى الأحداث. كما أن رتمها فى مرور الأحداث يعتبر سريعًا وليس مملا.
■ ماذا عن الجزء الثانى من مسلسل «قسمتى ونصيبك»؟
- سمعت أنه ستتم كتابته أو التحضير له وقمت بالاتصال بصديقى الفنان هانى سلامة، والذى أسعد جدا بالعمل معه والمسلسل حقق نجاحا كبيرا، ولم يذكر لى شيئا عن العمل، ولكن بشكل عام أنا أتمنى العمل مرة أخرى مع سلامة والمسلسل كان يستحق المشاهدة بالفعل وتقديم جزء ثان منه يسعدنى كثيرا.
■ لماذا شاركتى بفيلم «حسن وبقلظ» بدور صغير بعدما قدمتى بطولة بفيلم «شكة دبوس»؟
- لم أكن من الأدوار الرئيسية بفيلم «حسن وبقلظ» وكنت كضيفة شرف فقط. وكان التعاون الثانى مع كريم فهمى كمؤلف فجاء الأمر مجرد مجاملة لأنى أحب فريق العمل بأكمله والعمل كان ممتع وحقق نجاحاً.
■ هل أنت راضية عن إيرادات فيلم «شكة دبوس»؟
- الفيلم ظلم بشكل كبير دعائيا لأن له موضوع مهم وقوى وتم طرحه واستطاع المنافسة، ولكن شركة الإنتاج لم تهتم بالدعاية التى يستحقها مما جعله لم يحقق الإيرادات المطلوبة منه.
■ ألم تفكرى فى التركيز بالسينما فى الفترة المقبلة؟
- نعم فكرت وسأحاول ترتيب حساباتى بعد انتهاء المسلسلين، وعرض على مجموعة من الأفلام ولم تكن مناسبة أو جيدة، فأنا لا أريد تقديم أفلام لمجرد التواجد ولكنى أحاول تقديم أعمال تتناسب مع ما قدمته مسبقا، أى لا انزل من مستواى أمام جمهورى فأنا أصبح لدى الكثير من الخبرة فى اختيار الأدوار الجيدة والورق المكتوب وفريق العمل وغيرها من عوامل النجاح، ولكن حاليا يجب أن أدقق فى اختياراتى بدلا من التعجل.
■ ما آخر تطورات ألبومك الجديد؟
- سلمت الماستر الخاص به لشركة مازيكا منذ شهرين وقمنا بعمل جلسات التصوير الخاصة بالبوستر والدعاية وسيحمل اسم «ولا كلمة» وسنقوم بتصوير أغنيتين منهم الأغنية «الهيد» وغالبا سيتم التصوير خارج مصر ولكننا لم نستقر حتى الآن على اسم المخرج. وموعد طرحه سيكون قريبا جدا.
■ هل تجدين أن انشغالك بالتمثيل آثر على الغناء؟
- لا فأنا قمت بالتحضير والعمل بهذا الألبوم منذ عامين فقط وسوق الكاسيت منذ عام 2011 لم يكن مستقرا، كما أننى أرفض فكرة طرح ألبوم لمجرد التواجد وكان يجب أن يخرج بشكل يستحق كل الوقت الذى تم انتظاره عليه.
■ لماذا قدمت برنامج «أكلات»؟
- أنا فكرت بتقديم هذه التجربة لأننى أحب الأكلات بشكل كبير، وهو يتناول الأمر بشكل كوميدى وكأنى لا أسئ لأحد، كما اتهمنى البعض بالاساءة لإحدى الشيفات التى تقدم برنامجا شهيرا.. فأنا أحترمهم وأقدرهم جميعا واسعى لمشاهدتهم بشكل مستمر.
■ لماذا لم تقدميه على قناة فضائية؟
- لأن البرنامج مخصص لجمهور مواقع التواصل الاجتماعى، وأصبح أغلبهم لا يتابعون التليفزيون من أساسه فوجدت أن التجربة جديدة ولها ردود فعل قوية.
■ هل تجدين أن شقيقتك ميس حمدان أقل منك حظا فى الفن؟
- لا فميس تتمتع بقاعدة عريضة من الجمهور العربى خاصة فى دول الخليج، وعندما نسافر معا أشعر بأنى غير معروفة بجانبها، ولكنى دائما انصحها بالاهتمام بالأعمال المصرية التى ربما لم تحقق بها الكثير بعد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
قصة نجاح
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
اقتصاد مصر قادم
بدء تنفيذ توصيات منتدى شباب العالم

Facebook twitter rss