صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

واحة الإبداع.. رُجوع

6 يناير 2017



يسيل بجوار النيل فى بر مصر نهر آخر من الإبداع.. يشق مجراه بالكلمات عبر السنين.. تنتقل فنونه عبر الأجيال والأنجال.. فى سلسلة لم تنقطع.. وكأن كل جيل يودع سره فى الآخر.. ناشرا السحر الحلال.. والحكمة فى أجمل أثوابها.. فى هذه الصفحة نجمع شذرات  من هذا السحر.. من الشعر.. سيد فنون القول.. ومن القصص القصيرة.. بعوالمها وطلاسمها.. تجرى الكلمات على ألسنة شابة موهوبة.. تتلمس طريقها بين الحارات والأزقة.. تطرق أبواب العشاق والمريدين.  إن كنت تمتلك موهبة الكتابة والإبداع.. شارك مع فريق  «روزاليوسف» فى تحرير هذه الصفحة  بإرسال  مشاركتك  من قصائد أو قصص قصيرة «على ألا تتعدى 055 كلمة» على الإيميل التالى:    
[email protected]

اللوحات بريشة الفنان الراحل جميل شفيق


رُجوع


كتب: محمد هشام


لا شَىءَ إلا قَامَةٌ مَمْصُوصَةٌ
مِنْ بَعْدِ ما نَبَتَ الغُبارُ على المَسَامِّ
تَمازَجَا
وَقَعَ القَرِينُ على القَرِينِ
أَسِيرُ مُتَّسِخًا
أحُكُّ مَلابِسَ الأيَّامِ
تَجْلِدُنِى اللُغاتُ بِضِيقِها
وحُدودِها الدُّنْيا
وصَوْتِى صَفْعَةٌ مَبْحُوحَةُ الإِيحاءِ
مُبْهَمَةٌ
يَسِيلُ نَزِيفُها زَيْتًا عَلَى الأَوْتارِ
ما بَيْنَ القَرارِ وَبَيْنَ رُوحِ جَوابِهِ
أُغْنِيَّةٌ
   مَا راوَدَتْ غَيْرِى
تُقَطِّعُنى
لِتَطْهُوَ مِنْ شُحومِ هُزاليَ البَالِى مَوائِدَها
وكانوا يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبونَ ويُسْرِفونَ
ولَمْ تَبِنْ أَبَدًا خُيُوطٌ ذاتَ لَوْنٍ
حينَما انْطَلَقَ السُّؤالُ
تَقادَحَتْ شَفَتَا الإجابَةِ
عُذِّبَتْ بَيْنَ النَّواصِى تارَةً
أو بَيْنَ أقدامِ الأنامِ الجُوفِ
تُؤْخَذُ للذى ما ارْتَدَّ يَوْمًا
كانَتِ اللحَظاتُ تَطْرَحُنى على فُرُشِ القَنافِذِ!
صِحْتُ فى سُكْرِ السَّماءِ وَبِاحْتِضارِى:
أَمْطِرِينى
أَغْرِقِى مُدُنِى
لِيَطْغَى الماءُ
يُفْنِى كُلَّ مَنْ يَمْشِى على قَدَمَيْنِ
أو تَمْشِى على الجَنْزِيرِ
وادَّرَعَتْ هَياكِلُ عَقْلِها
وارْتَدَّ صَوْتٌ شاردٌ: ضَرْبًا من الهَذَيانِ
ثَرْثَرَةً تَقولُ
وَلَسْتَ تَمْلِكُ
غَيْرَ أَنْ تَسْرِى بِأَهْلِكَ فى قِطاعِ الليلِ
لا تَنْظُرْ وَراءَكَ
وانْتَظرْ مَنْ لَيْسَ يَأْتِى..
رِحْلَةٌ صِفْرِيَّةٌ فى اللا نِهايَةِ
هَكَذا اسْتُعْمِرْتُ فى أَرْضِى وفى مَنْفايَ
أَرْجِعُ مرَّةً أُخْرَى بِمُتَّسَخِى إلى رَحِمِ التُّرابِ
أقُولُ للفارِّينَ مِثْلِى:
اسْتَوْطِنُوا الأَرْحامَ بِذْرًا
رُبَّما تَصِلُ المياهُ إلى ثُغُورِ الدَّفْنِ
تَنْبُتُ فى لُحُودِكُمُ الفُروعُ الخُضْرُ
تأكُلُها الطُّيورُ
ورُبَّما تَصِلُ الإجابَة!

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
لا إكـراه فى الدين
بشائر الخير فى البحر الأحمر
الاتـجـاه شـرقــاً
اختتام «مكافحة العدوى» بمستشفى القوات المسلحة بالإسكندرية
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss