صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الرئيس يشهد افتتاح التوسعات الجديدة بشركة النصر للكيماويات

25 ديسمبر 2016



كتب - أحمد امبابى  وعمر علم الدين

 

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالأمس، توسعات جديدة بشركة النصر للكيماويات الوسيطة بمنطقة أبو رواش، فى الجيزة والتى تشرف عليها الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة.
شارك فى فعاليات الحفل المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع والإنتاج الحربى، ومجموعة من الوزراء والمسئولين وكبار رجال الدولة.
وتفقد الرئيس السيسى معامل الشركة وخطوط الانتاج والمعرض الخاص بها، واستمع لشرح تفصيلى عن الشركة والتوقعات الجديدة التى تم تنفيذها خلال عامين فقط.
وأشاد الرئيس السيسى بالتوسعات الجديدة لشركة النصر للكيماويات الوسيطة، كما أثنى على مجهود الشركة فى ضمان أمان مياه الشرب، حيث طمأن الرئيس المواطنين قائلا: «المياه التى تقدم للناس آمنة تمامًا، وكلها تحت سيطرة شركات وطنية والدولة».
كما طالب الرئيس بسرعة الانتهاء من مجمع الأسمدة الكيماوية بالعين السخنة فى يونيو 2018، موضحًا أن المشروع كان من المفترض أن يتم إنشاؤه خلال 5 سنوات، ولكن اشترط على الشركات المنفذة باختصار المدة، من أجل توفير فرص عمل للمدنيين تصل إلى نحو 5 آلاف وظيفة.
وأضاف فى كلمته أن مجمع العين السخنة سيعمل على توفير سماد الفوسفات بمعدل إنتاج مليون طن، وهو ما سيوفر متطلبات الزراعة فى مصر، بالإضافة إلى تصدير باقى الإنتاج إلى الخارج.
وبالحديث عن المخلفات الصناعية، قال الرئيس السيسي: «المعالجة التى تتم لنواتج الصناعة لا يجوز صرفها على الشبكة القومية للدولة، وإنما على محطات معالجة خاصة بها، وشدد على ضرورة معالجة مخلفات ونواتج الصناعة بعيدًا عن الشبكة القومية للصرف.
اقتصاد القوات المسلحة
وفيما يتعلق بمشاركة القوات المسلحة فى المشروعات التنموية، قال السيسى إن الدولة والقوات المسلحة جزء واحد، وأضاف: «محدش يتصور أو يقول القوات المسلحة تتصدى للموضوعات دى ليه؟.. والجيش يتصدى لهذه الموضوعات لأنها تمس الأمن القومى للدولة وإحدى المهام الاستراتيجية للقوات المسلحة».
أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أنه لا صحة لما يتردد حول حجم اقتصاد القوات المسلحة، مؤكدًا انه ليس كما يقال بأنه يمثل 20% أو 50% من الاقتصاد المصرى، واكد ان هذا الكلام غير صحيح.
وأضاف السيسى: قيل خلال الفترة الماضية إن حجم اقتصاد القوات المسلحة 20% و50 % واتنمى، وإحنا عارفين يعنى إيه الاقتصاد المصرى، والقوات المسلحة يعنى الدولة وياريت القوات المسلحة تمتلك 50% من الاقتصاد، ولكن هذا الكلام لا يمكن أن يحدث، وإحنا ماعندناش حاجة نخبيها».
 واضاف الرئيس السيسى قائلاً: «لو فيه حاجة زى كده هأقول، وأنا اتعودت معاكم إن أكون راجل صادق وشفاف وأمين، ولازم أصحح كل حاجة، وحجم اقتصاد القوات المسلحة 1.5% إلى 2% من حجم الاقتصاد».
وأكد الرئيس حرصه على تشجيع القطاع الخاص فى دعم الاقتصاد، قائًلا: «نتمنى أن يكون هناك مشاركة كبيرة من القطاع الخاص وأنا بشجعه، لو تعرفوا حجم الدعم وتخفيف الإجراءات وزيادة الحوافز للمستثمرين كنتو تتأكدوا إن احنا عاوزين كل الناس تشارك معانا.
وأكد الرئيس أن المشروعات التى تشترك فى تنفيذها القوات المسلحة لا تتم بمعزل عن القطاع المدنى ومشاركته، متابعًا: «هذه المشروعات بتُنفذ لصالح كل المصريين».
وأوضح أن كل المشروعات المنفذة تتم مراجعتها من الجهاز المركزى للمحاسبات، وأيضا القوائم المالية الخاصة بالمشروعات، مضيفًا: «محدش مميز عن حد من القطاع المدنى غير بالإدارة والانضباط».
وواصل حديثه قائلاً: «الفرق اللى بينا وبين أى شركات أخرى أن فى حجم من الانضباط والإدارة يضمن نجاح المشروعات بشكل جيد، وده أمر يتحقق فى أى شركة داخل أو خارج مصر والشركات التى تعمل بهذه الطريقة تصل فى النهاية للنجاح».
مياه السيول
وفيما يتعلق بإجراءات مواجهة مياه الأمطار والسيول، وجه الرئيس السيسى، بتشكيل لجنة من الكلية الفنية العسكرية والهيئة الهندسية وجامعة عين شمس والرقابة الإدارية، لمتابعة أعمال رفع كفاءة وصيانة محطات الرى والصرف فى الإسكندرية والبحيرة والغربية التى تمت على مدار العام الماضى.
ووجه الرئيس بتقديم تقرير خلال 15 يومًا من الآن عن حالة هذه المحطات واستعداداتها.. قائلًا: «احنا صرفنا واتحط مليار جنيه من صندوق تحيا مصر تحت ذمة هذا المشروع لصالح وزارة الإسكان والرى».
كما وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، كافة المسئولين والمحافظين بمتابعة تنفيذ المشروعات الجديدة التى يتم تنفيذها فى نطاق عملهم، وأن يكون هناك لجان فنية لمتابعة تنفيذ تلك المشروعات.
وتابع الرئيس: كل واحد فى مكانه يشيل مسئوليته، ويعرف كل صغيرة أو كبيرة داخل المحافظة، وعايزين نخلى نطاق الإشراف كبير من غير ما نعيق بعض، بس نطمن أن الفلوس اللى بنحطها بتشتغل أفضل ما يمكن».
وأكد أن هناك إجراءات صارمة لمتابعة المشروعات نظرًا لأنها تنقذ البلاد، مضيفًا: «لازم نطمئن أن الفلوس فى مكانها، والشغل طبقا للمعايير، والفلوس والأموال اللى صرفت فى مكانها».
 وفى هذا السياق وجه السيسى كلامه للمحافظين والوزراء بمكافحة الفساد، وقال: «السادة المحافظين والوزراء إذا كنا بنتكلم على مكافحة فساد.. يبقى الموضوع مفيش فيه محاباة ولا مجاملة، وبنعمل كده لأن دى بلدنا وحاجتنا ولازم نطمئن أن كل شيء يسير طبقا للمعايير».
وفيما يتعلق بالتحديات التى تواجه الدولة المصرية، أثنى الرئيس السيسى على موقف الشعب المصرى، حيث قال انه شعب أصيل وكريم وتحمل كثيرًا، مضيفًا: «جميع المشاكل سنتغلب عليها بفضل الله وإخلاص المصريين.. وأنا نفسى أعمل كل حاجة حلوة علشان الشعب المصرى لأنه يستحق.. وتحملنا المسئولية مش أنا بس وكمان البرلمان والمحافظين والعاملين فى الدولة».
 وأضاف الرئيس: مصر بلدنا وعيب علينا وصعب قوى أن حد يبقى مش عند مستوى وآمال وأمانى المصريين، لا ننام لغاية لما نعمل كل حاجة حلوة لأجل خاطركم.. شعبنا أصيل وكريم وتحمل.. وأنا عارف».
مجمع الكيماويات
وخلال الاحتفالية قال اللواء مختار عبد اللطيف، رئيس مجلس إدارة شركة النصر للكيماويات الوسيطة بأبو رواش، إن الشركة أنشأت شبكة الغازات الطبية فى العديد من المستشفيات، مؤكدًا أن الشركة تمد هيئة الإسعاف بـ 30 ألف اسطوانة غاز أكسجين سنويًا.
وأشار رئيس شركة النصر للكيماويات الوسيطة، خلال افتتاح توسعات جديدة للشركة بحضور الرئيس السيسى، إلى أن مصنع الكلور والصودا الكاوية الجديد التابع للشركة، ينتج نحو 85 طنا فى اليوم، لافتا إلى أن النصر للكيماويات الوسيطة تمد شركات المياه والصرف الصحى بالشبة السائلة على مستوى الجمهورية.
وخلال الاحتفالية استمع الرئيس إلى شرح مفصل من اللواء أركان حرب مختار عبد اللطيف، عن مجمع الفوسفات بالعين السخنة، كما تم عرض فيلم تسجيلى عن شركة النصر للكيماويات.
وتبلغ مساحة الشركة 250 فدانًا، وتضم 25 مصنعًا للصناعات الكيميائية المختلفة وصناعة الأسمدة، كما تضم الشركة 4 مصانع لـ«الإيروسولات» وتبلغ طاقتها الإنتاجية 50 مليون علبة من الإيروسولات المختلفة للمبيدات الحشرية المنزلية إضافة لـ4 مصانع للمخصبات والمبيدات الزراعية والسائلة.
وأضاف أن المصنع يعتبر أكبر مصانع الشركة التى تم إنشاؤها حتى الآن، حيث تبلغ مساحته الإجمالية 25 فدانا، موضحا أنه اشترك فى أعمال بناء المصنع 32 شركة مدنية.
وتضم الشركة 4 مصانع للغازات الطبية والصناعية، ويتم إنتاج الاكسجين لإمداد المستشفيات العسكرية والمدنية به، ويتم كذلك إنتاج الارجون والنيتروجين للاستخدام الصناعية.
 كما تضم 4 مصانع للكلور والصودا الكاوية، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصانع الكلور 25 ألف طن من الكلور لإمداد محطات الشرب بالمحافظات المختلفة، أما مصنع الكلور والصودا الكاوية الجديد الذى سيتم افتتاحه اليوم فينتج 25 ألف طن من الكلور سنويا، وبذلك تتضاعف الطاقة الإنتاجية إلى 50 ألف طن فى العام تكفى مصر لعدة سنوات قادمة.
ويوجد أيضا محطة تخفيض ضغط الغاز الطبيعى وأخرى لمعالجة مياه الشرب، وتهتم الشركة بالإجراءات البيئية من خلال الحرص على السلامة البيئة وإضافة المساحات الخضراء.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد

Facebook twitter rss