صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

الإفتاء المصرية تصدر مجلة «Insight» باللغة الإنجليزية ردا على مجلة «داعش»

16 ديسمبر 2016



كتب - صبحى مجاهد

أصدرت دار الإفتاء المصرية عددًا جديدًا من مجلة «Insight» التى أطلقتها للرد على مجلة «دابق» التى يصدرها تنظيم «داعش» الإرهابى باللغة الإنجليزية، حيث صدر العدد الجديد من مجلة «Insight» تحت عنوان: «المرأة فى معسكر الإرهابيين».
ويضم العدد الجديد من المجلة مقالات مهمة تناولت عدة موضوعات بالغة الأهمية حول أوضاع النساء والأطفال فى معسكرات التنظيمات المتطرفة مثل تنظيم «داعش» الإرهابي، والجرائم التى يقومون بها ضد النساء والأطفال.
ومن المقالات ذات الأهمية فى العدد الجديد مقال بعنوان: «جرائم الإرهابيين ضد النساء» للدكتور إبراهيم نجم- مستشار مفتى الجمهورية- تحدث فيه عن العديد من جرائم الترويع التى تقوم بها داعش ضد النساء، والعنف بجميع أنواعه خاصة العنف الجنسى ضد المرأة، مشيرًا إلى أن الأمم المتحدة قد وثَّقت إجبار التنظيم المتطرف لنحو 1500 امرأة وفتاة وشاب دون سن البلوع على العبودية الجنسية، حتى إنهم قاموا باختطاف عائلات كاملة شمال العراق لاستغلالهم جنسيًا.
وأوضح د. نجم فى مقاله أن جوهر المشكلة ليس فى الشريعة الإسلامية، ولكن فى الفكر المتطرف المنحرف الذى يشوه حقيقة الإسلام لتحقيق أغراض شخصية دنيئة، فالإسلام بعيد كل البعد عن تلك الممارسات المتطرفة والعنيفة ضد النساء والأطفال.. ولذا علينا أن نقف جميعًا كتيار إسلامى وسطى أمام تلك الأفكار والممارسات المتطرفة من أجل إظهار الصورة الحقيقية لسماحة الإسلام.
كما تناول العدد مقالا آخر تناول «استغلال النساء والأطفال في معسكرات المتطرفين» حيث قاموا باستغلال النساء جنسيًا واغتصابهن وإجبارهن على العبودية الجنسية، وكذلك تجنيد ما يزيد على 1100 طفل قاصر فى صفوف داعش، وما يتبع ذلك من انتهاكات كثيرة حرمها الإسلام، وبجانب هذه الانتهاكات قاموا بتدريب الأطفال على التجسس والعمليات الانتحارية.
وأوضح المقال أن الإسلام جاء برسائل ثورية ضد العادات والممارسات التى كانت تمارس ضد المرأة فى الجاهلية، والتى تمارسها داعش حاليًا ضد المرأة، كما ضمن الإسلام للأطفال أن يعيشوا فى كنف أهلهم دون أن يشاركوا فى حروب أو قتال.
وضم العدد مقالا آخر حول «المرأة المسلمة بين الإخفاء التام والمجون الفاض»، والذى تحدث عن وضع المرأة المسلمة مابين تيارين متناقضين؛ الأول يدعو إلى عزل المرأة عن مجتمعها ومحاولة إخفائها وإبعادها عن المشاركة فى بناء مجتمعها، وتيار آخر يدعو إلى تحرر المرأة دون ضوابط أو حدود.
حيث أكد المقال أن النظرة الإسلامية الصحيحة للمرأة قدمت رؤية متوازنة لها، بحيث تكون عضوًا فعَّالاً فى المجتمع من خلال جميع مشاركاتها الإيجابية، وذلك وفق ضوابط تصون كرامتها وحريتها الشخصية وطبيعتها كأنثى.
كما ضم العدد إجابة عن تساؤل حول «هل العبودية والأسر من الإسلام؟ وهل يجوز ممارسة الجنس مع الأسيرات؟ حيث أكدت الإجابة أن الإسلام جاء لينهى العبودية، ويضع الكثير من السبل من أجل ذلك منها الكفارات وغيرها، كما بينت أن الإسلام قد أقرَّ حقوقًا للأسرى منها المعاملة الكريمة وعدم الإهانة أو الاعتداء عليهم، ومن بين ذلك النهى عن اغتصاب الأسيرات.
وقال الدكتور إبراهيم نجم- مستشار مفتى الجمهورية- إن مجلة «Insight» التى أصدرتها الدار للرد على المجلة التى تصدرها داعش باللغة الإنجليزية هى الأولى فى العالم التى تتصدى لتلك الأفكار المتطرفة والهدامة، وتعمل على تفنيدها لإظهار الوجه الحقيقى للإسلام الذى شوهه تنظيم داعش ومن على شاكلته.
وأضاف د. نجم أن الدار تقوم من خلال هذه المجلة الإلكترونية برصد مجلة «داعش» والرد على ما تقوم ببثه من أفكار متطرفة، وفهم منحرف للنصوص الدينية، وتقوم بتفكيكه والرد عليه بمنهجية وأسس علمية منضبطة حتى لا نترك الساحة أمام هؤلاء المتطرفين لبث سمومهم الفكرية.
وعن طبيعة المجلة أوضح د. إبراهيم نجم مستشار المفتى فى تصريحات خاصة أن المجلة صدرت للرد على داعش باللغة الإنجليزية لإظهار عوار الأفكار الإرهابية التى تنتهجها د وأخواتها وفضح بنيتها الأيديولوجية التى تنشرها فى مجلة «دابق».
أضاف نجم أن مجلة دار الإفتاء ترد على الشبهات التى تستند إليها التنظيمات الإرهابية فى جرائمهم، وتوضح العديد من المفاهيم الإسلامية التى أسيئ فهمها وتطبيقها من قبل تلك الجماعات عبر استقراء موضوعى للتعاليم الإسلامية الصحيحة.
واستطرد: «أن مجلة الإفتاء تؤكد أن خطر الإرهاب الأسود يحاصر العالم من كل جانب وهو خطر مدعم مسلح من قبل أطراف لا تريد بالعالم خيرا ويوضح أن الإسلام تصدى للإرهاب ولكل أشكال العنف وإشاعة الفوضى، والانحراف الفكري، وكل عمل يقوِّض الأمن ويروع الآمنين؛ فجميعها وإن تعددت صورها فهى تشيع فى المجتمع العالمى الرعب والخوف وتروع الآمنين فيه، وتحول بينهم وبين الحياة المطمئنة، التى يسودها الأمن والأمان والسلم الاجتماعي.
أوضح نجم أن مجلة الإفتاء تم توزيعها إلكترونيا على ثلاثة آلاف مؤسسة إسلامية حول العالم وهى تضع المجتمع الدولى أمام مسئولياته تجاه الظاهرة فى وضع حلول ناجمة لها والتى من أهمها ضرورة تبنى سياسات جدية على أرض الواقع بدعم مصر فى حربها ضد الإرهاب واضطلاع وسائل الإعلام العالمية بمسئولياتها الأخلاقية فى تهميش الخطاب المتطرف.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
مكافحة الجرائم العابرة للأوطان تبدأ من شرم الشيخ فى «نواب عموم إفريقيا»

Facebook twitter rss