صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

كنائس المحافظات تتلقى العزاء فى شهداء «البطرسية»

14 ديسمبر 2016



المحافظات ـ خالد سليمان وعلا الحينى وحسن غنيمة ومحمد محروس

بدأت الكنائس فى المحافظات تلقى واجب العزاء فى شهداء الكنيسة البطرسية حيث قام اللواء محمود عشماوى محافظ الوادى الجديد يرافقه مدير الامن  اللواء عصام بدير والمستشار العسكرى العميد خالد سمير ووفد رفيع المستوى من رجال الأزهر والأوقاف والوعظ وبعض من الجهاز التنفيذى بالمحافظة بتقديم واجب العزاء للأنبا بقطر أسقف إبراشية الوادى الجديد بمقر كنيسة السيدة العذراء بمدينة الخارجة وذلك فى ضحايا حادث انفجار الكنيسة البطرسية بالعباسية.
وعبر محافظ الوادى الجديد عن أسفه لهذا الحادث الأليم الذى أوجع قلوب المصريين جميعًا، مشيراً إلى أن يد الإرهاب تستهدف تدمير الإنسانية بشكل عام دون التمييز أو الانتماء إلى أى من الأديان.
وأشار المحافظ إلى أن العمليات الإرهابية لن تنال من وحدتنا ونسيجنا الوطنى، ولن تقلل من عزم وقوة الشعب المصرى الذى قرر أن يخوض حربه ضد الإرهاب مقدما كل يوم أرواح الشهداء ودماء أبنائه المسلمين والمسيحيين من أجل اجتثاث جذور الإرهاب وتحقيق أمن واستقرار الوطن.
وفى السويس  قدم المحافظ  اللواء أركان حرب أحمد محمد حامد واجب العزاء فى الشهداء لنيافة الأنبا بموا أسقف المحافظة والقمص انطونيوس ميلاد وكيل مطرانية السويس وقيادات الكنيسة والإخوة الأقباط بالسويس.
وفى غضون ذلك قدم أيضًا واجب العزاء الفريق اسامة عسكر قائد القوات الموحدة واللواء محمد عبد اللاه قائد الجيش الثالث الميدانى واللواء مصطفى شحاتة مدير أمن السويس والدكتور ماهر مصباح رئيس جامعة السويس للإخوة الاقباط.
 كما قدم العزاء كل من اللواء شكرى سرحان السكرتير العام ونشأت البارودى السكرتير العام المساعد والقيادات العسكرية  والأمنية والشعبية والتنفيذية والشبابية ورؤساء الأحياء ووفود من التربية والتعليم والشباب والرياضة والأوقاف والمديريات وممثلى الشركات والجمعيات الاهلية والنقابات وجامعة السويس والاحزاب السياسية وطلاب وطالبات المدارس وعدد غفير من أهالى السويس حضروا العزاء الشعبى فى ضحايا الوطن الذى أقيم بكنيسة مار جرجس بمدينة الصباح بحى فيصل.
واكد محافظ السويس أن هذا الإرهاب يزيد من قوتنا وصلابتنا ووحدتنا الوطنية وترابط الشعب المصرى مسلمين ومسيحيين عبر السنوات الطويلة، مؤكدًا أهمية التماسك بين طرفى الوحدة الوطنية من أجل استقرار الوطن، ومؤكدًا على أن المصريين نسيج واحداً لن يستطيع أحد تفرقتنا مهما حدث وهدفنا واحد هو تحيا مصر.
وفى سياق آخر أعلن الدكتور ايمن عبد المنعم محافظ سوهاج الحداد لمدة 3 أيام بدءا من أمس الاول الأحد وتنكيس الاعلام بديوان عام المحافظة وجميع المصالح الحكومية، وفقا لإعلان رئاسة الجمهورية حالة الحداد العام بجميع أنحاء الجمهورية، حزنًا على ضحايا الانفجار الواقع بالكنيسة البطرسية بالكاتدرائية المرقسية.
وكان المحافظ قد نعى ضحايا الحادث أمس الأول، مؤكدا ان الأفعال الإرهابية الخسيسة التى يمارسها أعداء الحياة لن تزيد مصر إلا تصميما على مواصلة حربها ضد الإرهاب، وأن الشعب المصرى يقف صفًا واحدًا خلف قيادته السياسية للقضاء على الإرهاب الغاشم الذى يحاول ان يوقف مسيرة التنمية والبناء.
من ناحية أخرى نظمت مديرية أمن المنيا بالتنسيق مع مديرية الصحة والبنك الاقليمى لنقل الدم قوافل للتبرع بالدم تم توجيهها من الضباط والافراد المتبرعين، حيث استقبلت بنوك الدم بمراكز المديرية المتبرعين من الضباط وأفراد المديرية لصالح مصابى الحادث الارهابى الغاشم بكاتدرائية العباسية ولصالح زملائهم بجهازى الشرطة والقوات المسلحة أثناء تنفيذهم العمليات التى تهدف إلى التصدى للأعمال الإرهابية الخسيس.
قال اللواء فيصل دويدار مدير أمن المنيا إن حرص ضباط وأفراد المديرية على التبرع يأتى من منطلق  إحساسهم  بمسئوليتهم الوطنية تجاه كافة أحداث الوطن، وتفاعلاً مع الحادث الأليم، الذى أضفى الحزن على قلوب الجميع لمساسه بأبرياء يستحقون الحياة، وحرصًا على تقديمهم يد العون لكل من يحتاجهم.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss