صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

داليا مصطفى: أرفض مشاهد الإغراء للحفاظ على مشاعر أولادى

7 ديسمبر 2016



حوار - أمير عبدالنبى

قالت الفنانة داليا مصطفى توقعت نجاح مسلسل «الكبريت الأحمر» منذ أن قرأته أول مرة، وذلك لأن فكرته جديدة ولا يوجد به ملل، كما أن كل شخصية داخل العمل كانت مكتوبة بعناية وهو من أفضل الأعمال التى عرضت علىَّ فى السنوات الأخيرة.
كما تحدثت داليا خلال حوارها معنا عن استعداداتها لشخصية جيرمين وأصعب مشاهد العمل، وسبب غيابها عن السينما وخطوطها الحمراء فى التمثيل وسبب تأخرها عن فنانات جيلها وإلى نص الحوار..
 
■ ما رأيك فى عرض العمل خارج سباق رمضان؟
- لا يفرق معى العرض خارج رمضان أو داخل سباق رمضان وتختلف الآراء حول هذا الموضوع فهناك فنانون لا يعرضون أعمالهم إلا فى سباق رمضان وفنانون أخرون لا يحبون ذلك، كما أن فى رمضان تتعرض أعمال كثيرة للظلم بسبب كثرة الأعمال المتنافسة.
■ ما الذى جذبك فى شخصية جيرمين بـ«الكبريت الأحمر» لتوافقى عليها؟
- كنت مرشحة لشخصيتين فى العمل «سندس» و«جيرمين» وفى هذا التوقيت لم تتعاقد ريهام حجاج، وعندما قرأته انجذبت لشخصية جيرمين، وفى ذلك التوقيت المخرج خيرى بشارة كان يرانى فى شخصية سندس والمنتج رشحنى لشخصية جيرمين، وأنا قررت أن أقدم جيرمين أو أعتذر عن العمل فحالة رفض المخرج، وذلك لأننى رأيت جيرمين مختلفة عن كل أدوارى السابقة حيث إنها تمتاز بالجرأة والشر والطيبة.
■ كيف أستعددت لشخصية «جيرمين» خاصة أن العمل توقف أكثر من مرة والشخصية مركبة وصعبة؟
- راقبت شخصيات كثيرة تشبه جيرمين من واقع حياتنا واجتمعت بمؤلف العمل فى جلسات تحضيرية كثيرة من أجل الوقوف على أدق تفاصيل الشخصية.
■ ما أصعب مشهد خلال أحداث العمل تتذكريه دائماً؟
- أصعب مشهد قدمته هو معاكسة الفنان أحمد السعدنى أمام زوجى خلال أحداث العمل وقدمته وأنا مكسوفة جداً وتطلب منى جهدًا كبيرًا.
■ بالرغم من أن الفنان أحمد السعدنى دفعتك بالمعهد إلا أن هذا العمل الأول الذى يجمعكما فكيف كان هذا اللقاء؟
- تجمعنى بالسعدنى علاقة صداقة قوية منذ أن كنا فى المعهد معاً حيث إننا نفس الدفعة، كما أن ريهام حجاج أعرفها جيداً قبل التعاون فى هذا العمل وكذلك باقى أبطال العمل، وجمعتنا أخوة وصداقة أثناء التصوير، وأعتقد أن ذلك ظهر على الشاشة للمشاهد.
■ ما الرسالة التى تقدمينها للجمهور خاصة أن عددًا كبيرًا منهم يؤمن بالسحر والشعوذة؟
- أريد أن يعرف المشاهد ألا يوجد شىء اسمه عفريت وشعوذة فهذا كلام فارغ وهذا الهدف الرئيسى الذى أردنا توصيله للجمهور.
■ على الرغم من نجاح فيلم «طباخ الريس» عام 2007 إلا أنك متغيبة عن السينما فما السبب؟
- خلال هذه الفترة لم أجد نصا جيدا يستفزنى لكى أقدمه النص الجيد والأعمال المتميزة لا أتردد فى تقديمها نهائياً ولا يوجد شىء يعوقنى عن عملى وتربية أولادى وأسرتى لم تعوقنى نهائياً كان فى إمكانى أن أقدم أعمالًا خلال هذه الفترة لكن لم أجد عملًا مناسبًا.
■ ما الأسس التى تختارين أدوارك عليها؟
- أن يكون موضوع العمل يحترم عقل المشاهد ويختلف عن الأعمال التى قدمتها من قبل لا أعرف مدى صحة هذه الأشياء، ولكن إذا خالفتها أشعر بأننى غير سعيدة، حيث إننى من قبل قدمت عملا وأنا غير مقتنعة به وشعرت بضيقة كبيرة بعدها فأحساس الفنان شىء مهم.
■ ولكن هذه الأشياء أخرتك عن فنانات جيلك؟
- مثلما قلت لك سابقاً أنا لا أعرف مدى صحة هذه القرارات، ولكن بالفعل أنا تأخرت عن جيلى من الفنانات كثيراً ولكن فى النهاية أنا لست نادمة على مثل هذه القرارات، وأتمنى لفنانات جيلى منة شلبى وهند صبرى التوفيق.
■ خلال فترة رفضك لأعمال كثيرة تعرض  عليك هل ندمت على دور قدمتها فنانة غيرك؟
- بالفعل هناك أحد الأدوار التى رفضتها وندمت عليها ولكن قدمتها فنانة صديقة وسعدت بنجاحه.
■ فى الماضى كنت أكثر نجومية من زوجك الفنان شريف سلامة، ولكن الآن هو أكثر نجومية منك فهل يوجد غيرة فنية بينكما؟
- لا يوجد غيرة فنية على الاطلاق فأنا سعيدة بالنجاحات الذى يحققها زوجى الفنان شريف سلامة، وفى مجالنا لا يوجد مقياس ثابت على الاطلاق لنجم ثابت ودائماً نتشاور فى الأدوار التى تعرض علينا، ولكن لا يوجد شخص يفرض رأيه على الآخر.
■ ماذا كان رأيه فى دورك بمسلسل «الكبريت الأحمر»؟
- فى البداية رفض لأن الشخصية كانت شريرة وخائنة وشعبنا لا يحب الشخصيات من هذه النوعية فخاف أن يكرهنى الجمهور، وعندما أصررت على رأيى لم يعترضن.
■ ألم تفكرا فى تقديم دويتو فنى معاً؟
- أنا وزوجى الفنان شريف سلامة لا ننتمى للنوعية من الفنانين الذين يقومون بفرض شخصية معينة أثناء تعاقدهم على أى عمل فنى فكل منا فى عمله، وإذا جاءنا عمل متميز سنقدمه بلا تردد.
■ ما خطوطك الحمراء فى مجال الفن؟
- لا يوجد لدى مشكلة فى أدوار الإغراء على الاطلاق لكن بنفس طريقة «الكبريت الأحمر»، بدون مناظر عرى وخلافه، فأنا أقصى شىء لدى فى الإغراء «الكلام فقط»، ومستحيل أن أقدم مشاهد قلع ملابس وبوس من أجل أولادى لأننى لا أحب ذلك.
■ بالرغم من نجاح مسلسل «دنيا» الذى قمت ببطولته عام 2007 مع الفنان محمد رياض إلا أنك قدمت بعد ذلك بطولات جماعية؟
- لأن الموضة حالياً هى البطولات الجماعية فكل الفنانين حالياً يقدمون البطولات الجماعية، وأثبتت التجارب أن البطولات الجماعية تحقق نجاحًا أكبر من البطولات المطلقة.
■ لماذا رفضت البطولة الجماعية فى مسلسل «السبع بنات»؟
- بصراحة دورى فى «السبع بنات» لم أحبه على الإطلاق لم يجذبنى، وبالتالى فلم أحب تقديمه فكان دورًا أقل من العادى، وكنا سبع بطلات ودورى كان أقلهم ولا يوجد فيه أى إضافة على الاطلاق.
■ من المخرج صاحب الفضل عليك؟
- بعد ربنا سبحانه وتعالى المخرج أحمد توفيق ربنا يرحمه  عندما قدمنى فى مسلسل «رد قلبى» عام 1998 وكنت وقتها فى المعهد.
■ ما رأيك فى الهجوم الذى تعرض لها عدد كبير من الفنانين بسبب غيابهم عن مهرجان القاهرة؟
- وما رأيك فى الفنانين الذين يحرصون على الحضور والقائمون على دخول الفنانين للسجادة الحمراء ليجيدوا التعامل ولا يعرفون الفنانين.
■ هل تعرضت لأى سوء أثناء دخولك حفل افتتاح المهرجان؟
- تصادف دخولى مع إحدى الفنانات التى يعرفها الناس جيداً ونسيت دعوتها ورفض الأمن دخولها وعندما تحدثنا إلى المنظمة التى دعتنا قامت بتسهيل دخولنا، وبعد أن دخلنا وجدنا كل الأبواب مغلقة وجلسنا بساحة الانتظار بالخارج لحين أول استراحة وغادرنا على الفور، وبعد هذا الموقف قررت مقاطعة مهرجان القاهرة السينمائى لحين إشعار آخر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
«المصــرييـن أهُــمّ»
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
عبدالله بن زايد لـ«روزاليوسف»: المباحثات مع الرئيس السيسى كانت إيجابية للغاية
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best

Facebook twitter rss