صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

نائبة بالبرلمان تصلح بين عائلتين بـ«الزرايب»

7 ديسمبر 2016



كتب - طه النجار

 

نحجت النائبة منى جاب الله، عضو مجلس النواب عن دائرة منشية ناصر والجمالية، عضو لجنة الإدارة المحلية، جلسة الصلح بين عائلتى شداد لبيب، وموسى خليفة لحقن الدماء ورأب الصدع بين العائلتين بمنطقة الزرايب بمنشية ناصر بالقاهرة.
وقدم أهل الجانى لأسرة المجنى عليه بالكفن وسط حالة من الامتنان لجهود النائبة والفرح والسرور لإشاعة روح المحبة بالدائرة والمنطقة، وحضر جلسة الصلح على خلفية الثأر بين العائلتين، اللواء هشام قدرى رئيس مباحث قطاع جنوب، والقمص سمعان إبراهيم راعى دير سمعان الخراز، ومأمور قسم المنشية محمد عودة، ورئيس المباحث أحمد البندارى ومعاونون المباحث عمر زيدان، أمين فؤاد،كما شارك بالحضور النواب هانى مرجان، وشادية خضير وأحمد إسماعيل نائب دار السلام.
ووجهت جاب الله الشكر لجميع من بذلوا جهودا لاحتواء الأزمة وحقن الدماء والحفاظ على سلام واستقرار خاصة اللواء خالد عبد العال، مدير أمن القاهرة، واللواء هشام قدرى رئيس القطاع ورجال الامن، والأب سمعان إبراهيم.
وقالت نائبة المنشية والجمالية، إن «الأخوه سلام» والجمع الكريم الحضور باللقاء جاءوا ليشاركوا وأد الأزمة وإنهاء صدام بين أخيه لتعود المياه لمجراها الطبيعى من هدوء وسلام.
وأضافت جاب الله: «إن الأمثال الشعبية لا تكون صائبة أحيانا ولكن المثال القائل «البطن بتتعارك» ده حقيقى يحدث خصام أو غضب وسرعان ما يزول وينتهى وتعود الحياة طبيعية وهادئة، هكذا نحن المصريون الذين لا نعرف العنف ولا ندعم سوء السلام والوئام».
وتابعت: «عن دائرتى الكريمة رجالها ونسائها وأطفالها مثال للحمة الواحدة التى لا يمكن فصل أواصر علاقتها الوثيقة بعضها ببعض، فإن نبت الشهامة والتسامح نجده بدائرة الازهر وسمعان الخراز، والحسين».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss