صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

5 أفلام تواجه شبح الخروج من موسم رأس السنة السينمائى

5 ديسمبر 2016



كتب- محمد عباس


يأتى على قائمة هذه الأعمال فيلم «هبوط اضطرارى»، الذى يقوم ببطولته أحمد السقا وغادة عادل وفتحى عبدالوهاب، وأمير كرارة ومصطفى خاطر، وتأليف محمد سيد بشير، وإخراج أحمد خالد موسى، وتدور قصة الفيلم حول أحد رجال الأعمال الذى يتعرض نجله لعملية قتل، وتوجه أصابع الاتهام إلى اثنين من الشخصيات التى تربطهما به علاقة وطيدة، ما يضطرهما للهروب منه، حيث يبقى للسقا وأبطال فيلمه عدة أيام وينتهون من تصوير الفيلم بالإضافة إلى فترة المونتاج والدعاية الخاصة بالفيلم والتى ستشكل خطرا كبيرا على نجاح الفيلم بدور العرض.
أيضا النجم خالد الصاوى فيصارع الوقت حاليا لطرح فيلمه «أخلاق العبيد» خلال الموسم السينمائى المقبل والذى يشارك فى بطولته سارة سلامة ويسرا اللوزى، حيث يتبقى له جزء كبير من مشاهد الفيلم الخارجية والتى من المفترض أن يتم تصويرها خارج مصر.
ويبدو أن الفنان أحمد عيد سيواجه نفس الخطر وذلك بسبب عدم انتهائه من تصوير فيلمه «يابانى أصلى»، والذى يقوم بتصويره منذ عدة أشهر وتوقف أكثر من مرة بسبب كثرة المشاهد الخارجية والتحضيرات الخاصة بها.
أيضا فيلم «طلق صناعى» والذى تقوم ببطولته حورية فرغلى والفنان ماجد الكدوانى واللذان يقومان بتصوير آخر مشاهده حاليا باستديو مصر، ومن المفترض أن يبدأ المخرج خالد دياب فى مرحلة المونتاج النهائية للعمل تمهيدا لطرحه فى موسم رأس السنة.
وأخيرا فيلم «آخر ديك فى مصر» الذى أعلن صناعه عرضه فى موسم رأس السنة والذى مازال يقوم أبطاله محمد رمضان وهالة صدقى بتصويره ولم يتم الانتهاء منه حتى الآن، والذى سينتهى صناعه من تصويره خلال الشهر المقبل ليبدأ بعدها مخرج العمل فى مرحلة المونتاج بالإضافة إلى الدعاية، وقد أكد الناقد الفنى محمود قاسم أن هناك 5 أعمال سينمائية تواجه خطورة الخروج من الموسم السينمائى المقبل، وذلك بسبب عدم الانتهاء من تصوير مشاهد هذه الأفلام، مما يجعلها عرضة للخروج من موسم رأس السنة أو تتعرض لجودة أقل بسبب الاستعجال.
ومن هذه الأفلام هروب اضطرارى، أخلاق العبيد، طلق صناعى، آخر ديك فى مصر، يابانى أصلى.
وتابع قاسم قائلاً إنه كان يجب على صناع هذه الأفلام بدء التصوير مبكراً حتى لا يتعرضوا لهذه الأزمة، وأكد أن توقف التصوير عدة مرات كان سبباً رئيسياً فى تأخير بعض هذه الأعمال.  ومن ناحية التسويق والدعاية قال محمود قاسم إن تحديد موعد لطرح الأعمال والتراجع عن طرحها فى هذا الوقت يؤثر سلباً على الدعاية الخاصة بالعمل، ويضع الشركة المنتجة فى مأزق التكلفة بسبب تسويق العمل مرتين.  وعلى جانب آخر توجد عدة أعمال فنية غير معلوم إذا كانت ستشارك ام لا ومنها حليمو للفنان طلعت زكريا وياتهدى يا تعدى الذى يعد أولى بطولات الفنانة الشابة آيتن عامر.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مندوب اليمن بالأمم المتحدة: موقف مصر من قضيتنا عروبى أصيل يليق بمكانتها وتاريخها
القاهرة ـــ واشنطن.. شراكة استراتيجية
وزير الاتصالات يؤكد على أهمية الوعى بخطورة التهديدات السيبرانية وضرورة التعامل معها كأولوية لتفعيل منظومة الأمن السيبرانى
مشروعات صغيرة.. وأحلام كبيرة
موعد مع التاريخ «مو» يصارع على لقب the Best
«فوربس»: «مروة العيوطى» ضمن قائمة السيدات الأكثر تأثيرًا بالشرق الأوسط
تحاليل فيروس «سى» للجميع فى جامعة المنيا

Facebook twitter rss