صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فقه وسنة

عبدالمحسن التركى: الاحتجاجات بالدول العربية بحاجة لفتوى جماعية

23 نوفمبر 2012

كتب : صبحي مجاهد




 
أكد عبدالله بن عبدالمحسن التركى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامى ورئيس رابطة  الجامعات الإسلامية  أن الاحتجاجات المستمرة ببعض الدول العربية ستؤدى إلى دمار الأمة، وان الجامعات  ليس أداة سياسية أو طائفية تستغل من طوائف معينة.
 
وقال خلال مشاركته فى مؤتمر الجامعات الإسلامية  الذى عقد هذا الأسبوع  بالعاصمة الأردنية عمان: أن كثيرًا من الفتن تعانى منها دول عربية كثيرة، وهذا سيؤدي لدمار للأمة وعلى الجامعات  أن تمارس دورا فى هذا.
 
 وأوضح أن ما نراه من تحرك ومظاهرات وتواصل عن طريق التقنية الحديثة بحاجة لتوضح رؤية الشرع فيها  ولابد من اجتهاد فقهى يصدر فتوى جماعية من خلال هيئات شرعية، حتى يتم تصحيح الأوضاع من انضباط الناس والعودة إلى نهج الإسلام.
 
ولفت إلى أن الجامعة فى اى مجتمع تصدر رؤية واضحة من خلال هيئتها وتواصلها حتى يكون ثقافة الطلاب، خاصة وأن ترك الأمر لطرحه فى الإعلام  يتحول الأمر إلى إثارة لكن حين تتم مناقشة القضية مناقشة شرعية لا نجد للأثارة أساس.
 

وشدد أن سبب تخلف المسلمين البعد عن الإرث الإسلامى والجامعات الإسلامية والعربية ينبغى أن تركز على تلك القضية، مطالبا بأن تكون الثقافة الإسلامية مادة أساسية فى كل الجامعات، مشيرا إلى أن البعض لا يريدون الإسلام ولا ثقافته.

 
 






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
كاريكاتير
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
أشرف عبد الباقى يعيد لـ«الريحاني» بهاءه

Facebook twitter rss