صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

ميشال جولدمان: قدمت «جمهورية ناصر» لشباب أمريكى لا يعرف جمال عبدالناصر

23 نوفمبر 2016



كتبت - سهير عبدالحميد


«جمهورية ناصر وبناء مصر الحديثة» للمخرجة الأمريكية ميشال جولدمان واحد من أهم الأفلام الوثائقية التى عرضت ضمن قسم البانوراما الدولية بمهرجان القاهرة السينمائى والذى شهد حضورا جماهيريا مكثفا بجانب عدد كبير من الصحفيين والنقاد حيث عرض الفيلم فترة حكم الرئيس جمال عبدالناصر الذى امتد نحو 18 عاما وشارك بالأداء الصوتى للرئيس عبدالناصر خلال الفيلم الفنان خالد أبوالنجا ومن مصر شارك أيضا المصور والمخرج كمال عبدالعزيز وركزت الأحداث على قيادة جمال عبدالناصر لثورة 1952 والتى اعتبرتها المخرجة انقلابا عسكريا تحول فيما بعد لثورة وكيف تحدى الهيمنة الغربية فى الخارج ومواجهة الإسلاميين بالداخل وكيف أسس أول نظام حكم عسكرى بالمنطقة كما تتطرق الفيلم لمواجهة عبدالناصر الانقسامات العميقة بين العرب.
وعقب عرض الفيلم الذى حضره عدد من النقاد والفنانين منهم طارق الشناوى وماجدة موريس والمخرج عمر زهران والفنانة بشرى والمخرج أحمد عاطف وتحدثت المخرجة الأمريكية ميشال جولدمان عن سبب تقديمها هذا الفيلم قائلة: هذا الفيلم موجه بالدرجة الأولى للجيل الجديد من الشباب الأمريكى الأقل من 40 عاما.
والذى لم يعش فترة جمال عبدالناصر ولا يعرف السبب الذى يدفع العرب لكره أمريكا مشيرة إلى أنها حاولت خلال 80 دقيقة مدة الفيلم تقديم هذه الحقبة صحيح أن الفيلم لم يقدم كل شيء عن هذه الفترة وهذا سببه أن حياة عبدالناصر كانت معقدة وتحتاج أفلاما وأفلاما وهذا دور المصريين فعليهم أن يهتموا بتقديم أفلام عن أسطورة مثل جمال عبدالناصر.
وتعرضت ميشال جولدمان لهجوم شديد من جانب الكثير من جمهور الفيلم بسبب احتوائه على مغالطات تاريخية فى حقبة حكم عبدالناصر منها حرب اليمن وانفصال مصر عن سوريا وتحولت المناقشة إلى خناقة لم تفضها سوى الفنانة بشرى التى تدخلت وحاولت تهدئة واحدة من المحاضرات التى هاجمت المخرجة واتهمتها بتزوير التاريخ.
وأشارت بشرى أن هذه المخرجة لها فضل كبير عليها وهى من أول من اكتشفتها وقدمتها فى دور وكان عمرها 8 سنوات وهذا هو سبب دفاعها عنها.
على جانب آخر طالب المخرج عمر زهران بضرورة تقديمها أعمالا أخرى توضح فيها سياسات الحكومات الأمريكية الكارهة للعرب ومن خلالها شردت أوطان.
معروف أن المخرجة الأمريكية ميشال جولدمان عاشت فى مصر مدة طويلة وقدمت فيلما وثائقيا بعنوان «أم كلثوم صوت مثل مصر» عن حياة كوكب الشرق أم كلثوم عام 1996.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
افتتاح مصنع العدوة لإعادة تدوير المخلفات
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss