صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

أخبار ثقافية.. «أسطح زمنية» معرض للفنان أحمد شيحا بجاليرى مصر

23 نوفمبر 2016




- «أسطح زمنية» عنوان المعرض الجديد للفنان أحمد شيحا الذى يفتتحه فى تمام الساعة السابعة مساء يوم الأحد المقبل بجاليرى مصر بحضور لفيف من الفنانين والشخصيات العامة.
وقال الفنان محمد طلعت – مدير الجاليرى: المعرض بمثابة رحلة فنية بين ثنايا الزمان والمكان ولا تقف عند حدودهما خاصة أن للفنان أحمد شيحا إيقاعات بصرية تُكسب لوحاته خصوصية وكأنها وشوم أو نقوش لابد وأن تجد لها مكاناً فى وجدانك وذاكرتك، ولأسلوبه بصمة واضحة يتميز برؤية حداثية متفردة فى تناول موضوعاته ووفق بناءات تشكيلية يستشف منها ملامح من شخصيته الثرية المثقفة، والمعرض فيض جديد من عطاء الفنان الكبير واستمراراً لطرح تجربته الإبداعية.
كما ذكر د.ياسر مُنجى فى مقدمته النقدية للمعرض أن الفنان أحمد شيحا«.. فنانٍ ذو خصوصية، لأعماله نكهةً زمنيةً واضحة؛ نَجَمَت بصفةٍ خاصة عن الأثر الملمَسي، الكثيف والمتعاقب الطبقات، لمستوياتِه السطحية المُتراكبة والمتعاقبة باتساع أسطُح أعمالِه، لقد غَدَت تلك الأعمال أقرب ما يمكن شبهاً بجدارياتٍ عتيقة، تحملُ ذاكرةً تراكمية، جامعةً بين مُخاتَلات جمالياتٍ بصرية آخذةٍ فى التحول المستمر، وبين إيحاءاتِ وترميزاتٍ معقدة، مُضَفَّرةٌ بعضُها فى سياق بعض، لتنتُج عنها فى خاتمة المطافِ أسطُحٌ زمنية، تتكئُ على شفرةٍ بصرية، رامزةً إلى ما وراء السطح بأشواطٍ بعيدة.»
أحمد شيحا.. مواليد القاهرة 1945، درس بالاكاديمية الفرنسية للفنون، وعضو نقابة التشكيليين واتحاد الكتاب والعديد من الجمعيات والمجالس الفنية، وخلال مشواره الفنى الممتد قدم عشرات المشاركات فى الحركة التشكيلية المصرية والعربية والدولية سواء من خلال معارض خاصة أو جماعية، ونال العديد من الجوائز والتكريمات على المستوى المحلى ودولياً، وله مقتنيات خاصة لدى أفراد وجهات فى الداخل والخارج، يستمر عرض الأعمال حتى منتصف شهر ديسمبر المقبل.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كوميديا الواقع الافتراضى!
إحنا الأغلى
كاريكاتير
الأبطال السبعة
أمة فى خطر.. الدولة تضع الشباب على رأس أولوياتها وبعض المؤسسات تركتهم فريسة للإسفاف

Facebook twitter rss