صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

رأس غارب.. عادت شمسك الذهب

7 نوفمبر 2016



البحرالأحمر- عمادعيد

 10ايام تحكى قصة مدينة هاجمتها السيول ليلا وأودت بحياة 10اشخاص وتسببت فى اصابة 35 آخرين بخلاف الخسائر الكبيرة فى المنازل والسيارات  هذا ما حدث بمدينة رأس غارب التى تقع فى المدخل الشمالى لمحافظة البحر الأحمر وتعرف بمدينة البترول.
وكانت قد تعرضت فجرالجمعة قبل الماضى الى سيول شديدة قادمة من طريق الشيخ فضل فى المنيا  بارتفاعات بلغت 2أمتار وبسرعة وصلت الى 20 كيلومترا فى الساعة.
على أثر هذه الكارثة اعلنت محافظة البحرالاحمر حالة الطوارئ القصوى بالتنسيق مع القوات المسلحة والاجهزة التنفيذية لمواجهة مخاطرالسيول والعمل على انقاذ الاشخاص وتم الدفع بمعدات القوات المسلحة وشركات البترول ومعدات المحافظة الى مدينة رأس غارب بعدما تسببت السيول فى قطع الطرق ومنها طريق الزعفرانة / رأس غارب وطريق الغردقة / رأس غارب بجانب طريق سفاجا/قنا والقصير/قفط بعد موجة الطقس السيئ التى زادت حدتها فى رأس غارب وسط حالة من الغضب الشديد من الأهالى واتهام الأجهزة التنفيذية بالتقاعس فى مواجهة الأزمة الا ان عدة قرارات متتالية ساهمت فى الهدوء النسبى.
وقامت الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة باشراف اللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية بدفع معدات متخصصة فى إزالة آثار السيول وقلابات ولوادر لاستعادة الوضع فى المدينة بجانب توزيع 6آلاف كرتونة مواد غذائية للمواطنين مع الدفع بعدد من المخابز الميدانية لسرعة توفير الخبز للمواطنين.
تعهد كامل باعادة الحياة الى طبيعتها فى مدينة رأس غارب من خلال انتشار رجال ومعدات القوات المسلحة لرفع اثار السيول وفتح الشوارع واصلاح وصيانة الطرق ورفع المياة والرمال المشبعة بالمياة من مختلف الطرق مع تشغيل المخابز الميدانية بطاقة 30الف رغيف وبدأت الحياة تعود تدريجيا الى مدينة رأس غارب لاستعادة الوضع الطبيعى بها.
بينما ضرب شباب البحرالاحمر مثالا رائعا فى التكافل الاجتماعى واستخدام موقع التواصل الاجتماعى فى توفير الادوية والبطاطين والاغذية والملابس والاجهزة الكهربائية وتوفير كل احتياجات الاسر المضارة فى رأس غارب حيث كانت السيارات تعمل بشكل دورى ما بين الغردقة وغارب لدفع المساعدات الى المدينة بجانب الجمعيات الاهلية من مختلف مدن البحرالاحمر وبعض المحافظات المجاورة.
تخصيص 588وحدة سكنية
وقررمحافظ البحرالاحمر تخصيص 588وحدة سكنية لمتضررى السيول بالتنسيق مع وزيرالاسكان بقيام المحافظ بسداد قيمة الوحدات السكنية للاسكان وتشكيل لجنة من الهيئة الهندسية والشئون الاجتماعية والوحدة المحلية لمدينة رأس غارب لعمل حصر للحالات التى تستحق تعويضات الوحدات السكنية واجراء قرعة علنية اسفرت فى مرحلتها الاولى عن توزيع 381 وحدة سكنية وجار العمل فى فحص المستحقين للمرحلة الثانية.
أكد المهندس يحيى صديق رئيس شركة مياه الشرب بالبحر الأحمر ان الشركة قد انتهت من اصلاح وصيانة خطوط مياه باقطار مختلفة وتغيير خطوط تالفة بمسافة تصل الى ١٢٠٠ متر وذلك بمناطق المعاشات والحاج نور ومحطة الكهرباء ويجرى العمل الان على صيانة باقى الشبكات بالمدينة والتى تعرضت للكسر نتيجة استخدام المعدات الثقيلة أثناء رفع اثار السيول ومن جهة أخرى اعادت الشركة تشغيل عدد ٢ محطة صرف صحى بكامل طاقتها بالإضافة الى ازالة اثار السيول بالمحطات وسحب المياه المتراكمة من العنابر كما تم صيانة لوحات الكهرباء والطلمبات التالفة وتعمل هذه المحطات بكامل طاقتها واشار صديق الى ان فرق التشغيل والصيانة قد قامت بصيانة المطابق التى تم إتلافها وعددها ٣٠٠ مطبق، مضيفا أنه قد تم رفع الروبة والطمى وتطهير شبكات يصل طولها الى ٥٠٠٠ متر بمناطق عمارات الكمين والمنطقة الصناعية ومنطقة الكهرباء وبعض أجزاء بالعبور كما قامت الشركة باعادة ضخ المياه على جميع المناطق التى تم إعادة التيار الكهربائى اليها والمناطق التى تعانى من انقطاع التيار الكهربائى يتم نقل المياه اليها عن طريق السيارات حيث دفعت الشركة بعدد ١٤ سيارة لنقل المياه للمواطنين برأس غارب أكد صديق استمرار اعلان الشركة لحاله الطوارئ والاستعانة بكافة الامكانيات المتاحه بالإضافة إلى الخط الساخن الذى يعمل طوال ٢٤ ساعة على تلقى شكاوى واستفسارات المواطنين.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
كاريكاتير أحمد دياب
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss