صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

جهة سيادية تطلب من الإخوان تقليص وقت الزيارة لغزة.. وحمدين يعتذر

20 نوفمبر 2012

كتب : محمد الشرقاوى - عمر علم الدين




علمت روزاليوسف ان جهة سيادية طلبت من حزب الحرية والعدالة تقليص وقت الزيارة التى نظمها الحزب الى غزة امس  بسبب سوء الاحوال الامنية.

 

وقد تحرك الوفد برئاسة محمد سعد الكتاتنى  رئيس الحزب منطلقا من القاهرة الى العريش بالطائرة  ثم استقل اتوبيسا الى غزة و ضم الوفد كلاً من د.صفوت حجازى وحسين ابراهيم ود.راغب السرجانى واحمد سبيع د. عصام شبل الأمين العام المساعد لحزب الوسط، ومحمد عادل من حركة 6 أبريل، ومحمد العمدة عضو مجلس الشعب السابق، وعلاء أبو النصر من حزب البناء والتنمية، ومحمد الشهاوى من حزب مصر القوية، والشيخ مظهر شاهين، والإعلامى معتز مطر، وصفوت عبد الغنى من الجماعة الإسلامية، وعدداً من القوى الوطنية والأحزاب السياسية ولم يشارك فى الزيارة التضامنية  حمدين صباحى مؤسس التيار المصرى وعمرو حمزاوى ويسرى فوده  والشاعر سيد حجاب رغم اعلان الاخوان عن موافقتهم للمشاركة فى الوفد  وقال مراد على المتحدث باسم الحزب ان حمدين بلغ اعتذاره قبل تحرك الوفد بوقت قليل  بسبب الارهاق الذى تعرض له بعد زيارة محافظة اسيوط للتضامن مع اهالى الكارثة.

 

وفى سياق اخر رفض  السفير الفرنسى  نيكولا جاليه  اتهام د.سعد الكتاتنى  فرنسا والمجتمع الدولى بالصمت تجاه ما يحدث فى غزة قائلا خلال زيارته للحزب  امس الاول ليس هناك صمت بل هناك دفع نحو الطرق السلمية من أجل التهدئة، لافتا إلى أن وزير الخارجية الفرنسى سافر إلى إسرائيل لمقابلة الحكومة الإسرائيلية والسلطة الفلسطينية. وهاجم «الكتاتني» العدوان على غزة قائلا إنه عدوان جائر وظالم، ودائما ما يقوم الكيان الصهيونى بالاعتداء على الأطفال والمواطنين الأبرياء.

 

كما تناول اللقاء الأحداث الجارية فى سوريا، حيث اتفق الكتاتنى والسفير الفرنسى على ضرورة رحيل النظام السورى حتى يقوم الشعب السورى بكل فصائله وطوائفه باختيار قيادته السياسية.

 

من ناحية أخري، أكد السفير الفرنسى أنه سوف يزور مصر 42 مستثمراً فرنسياً خلال الفترة المقبلة، من أجل الاستثمار فى مصر، مشيرًا إلى أن العلاقات الاقتصادية تدعم العلاقات السياسية.

 

فيما قال د. عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة أن المتاجرة بدماء الشهداء الأطفال فى حادث أسيوط جريمة لا تقل بشاعة عن المتسبب فى الإهمال الذى أدى لهذا الحادث وما وصل إليه الصعيد اليوم.

 

وقال فى تدوينة عبر موقع «فيس بوك» اليوم: «الذين يتاجرون بدماء اﻷطفال اﻷبرياء الشهداء فى كارثة قطار أسيوط إعلاميًّا وسياسيًّا يرتكبون جريمة كريهة ﻻ تقل بشاعة عن جريمة اﻹهمال والتسيب وعدم توفير موارد مالية لتطوير سكك حديدية تعانى غياب اﻻهتمام، وصعيد تم عقابه عن عمد منذ زمن طويل، وتصاعد مع تنامى عمليات العنف مع وبعد قتل السادات».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss