صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

يمن الحماقى: أطالب بخلق آليات جديدة للسيطرة على الأسعار بدلا من التسعير الجبرى

26 اكتوبر 2016



كتبت - مريم الشريف

أكدت الدكتورة يمن الحماقى، رئيس قسم الاقتصاد بجامعة عين شمس، أن قانون المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية ضعيف.
واضافت الدكتورة يمن خلال لقائها فى برنامج «من القاهرة» على قناة النيل للأخبار امس الاول، أنه لا بد من تفعيل دور جهاز المنافسة ومن تزيد نسبة سلعته عن 30 % من نسبة السوق يعاقب بالقانون.
وتابعت إن التسعير الجبرى يضر بالمستهلك والمنتج فى نفس الوقت، كما يؤدى إلى خلق السوق السوداء ونقص فى المعروض، مشيرة إلىأنه لابد من خلق آليات جديدة للسوق للسيطرة على الأسعار بدلا من التسعير الجبرى.
كما طالبت بضرورة تحديد سعر الصرف، وان يتم تداول الدولار من خلال الجهاز المصرفى، لافتة الانتباه إلى أن هذا مابدأت فى عمله بعض البنوك المصرية، حيث إنه لا بد من اثبات مصدر العملة، ولا يجوز أن نشتريها من السوق السوداء ثم نحول عن طريق البنك فإن هذا الامر سيتوقف.
واضافت إن تداول الدولار سيكون من خلال البنوك الرسمية، مؤكدة أن البلد مملوء بالدولارات لكن يتم إخفاؤها من خلال السوق السوداء، ولفتت الانتباه إلى أن سعر الدولار بالسوق السوداء مبالغ فيه.
واوضحت أن التعامل مع الدولار كسلعة يؤدى إلى وجود سعر وهمى له، كما أن الدولار يشكل نحو 50% من السيولة العالمية.
وكشفت أن اقتصادنا يعتمد على الخارج اكثر من قدرتنا بأن الخارج يستفيد منا، وطالبت بضرورة تعديل الهياكل الانتاجية وتقويتها فضلا عن ضرورة زيادة التصدير لضبط السوق، موضحة أن قوانين التجريم والعقاب لن تحل المشاكل الاقتصادية.
 ومن جانبه قال النائب ممدوح الحسينى، وكيل لجنة الادارة المحلية بالبرلمان، إنه لابد من تفعيل جهاز حماية المستهلك والجهاز الرقابى فى السوق، مشيرًا إلى أن المجتمع على حافة الانفجار من ارتفاع الاسعار، موضحة أن هناك مشروعات قوانين تناقش فى البرلمان لتجريم ارتفاع الأسعار فى الأسواق.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
لا إكـراه فى الدين
بشائر الخير فى البحر الأحمر
الاتـجـاه شـرقــاً
اختتام «مكافحة العدوى» بمستشفى القوات المسلحة بالإسكندرية
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss