صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

قطارات الصعيد تعود إلي «قضبان الموت»

19 نوفمبر 2012



كتب - نيفين صبري ورمضان أحمد المحافظات - إيهاب عمر  وعلا الحيني وجمالات الدمنهوري وسيد عبداللاه

بعد 30 ساعة من الفاجعة التي أدمت قلوب المصريين، عادت حركة القطارات إلي الصعيد أمس.. فجر مصدر مسئول بهيئة السكة الحديد مفاجأة من العيار الثقيل عندما أكد أن خفير مزلقان «المندرة» الذي شهد الكارثة سبق أن عوقب بتوقيع جزاء عليه وصل إلي 15 يومًا لتراخيه عن القيام بمهام عمله.

من جانبه كشف المهندس حسين زكريا القائم بأعمال رئيس هيئة السكة ان تخوف خفراء المزلقانات بالمنطقة من العمل بمزلقان المندرة تسبب في تأخير عودة الحركة إلي طبيعتها لافتًا إلي أنه يتم التنسيق مع الشرطة لتوفير حماية لهم، كما تدخل الأهال لاقناعهم بممارسة عملهم في محاولة لإعادة الحركة لطبيعتها.

وأكد «زكريا» بعد اقناع الأهالي للابتعاد عن السكة وإخلاء جرار القطار و166 تم اجراء اختبارات عليها من خلال تسيير جرار آخر للتحقق من سلامة السكة وخلوها من أي عوارض تؤثر علي سلامة الحركة.

أشار زكريا إلي أنه يتم تقدير حجم الخسائر الناجمة عن توقف حركة القطارات خلال الـ30 ساعة الماضية لافتًا إلي أن التقديرات الأولية تشير أن قيمة التذاكر خلال اليوم تصل إلي 2 مليون جنيه.

 وفي إطار التحقيقات قرر  المستشار خالد رستم عضو المكتب الفني بمكتب النائب العام والمكلف بالتحقيق في كارثة قطار أسيوط بإخلاء سبيل المهندس محمد رشاد المتيني وزير النقل السابق بعد جلسة تحقيق استمرت قرابة 4ساعات استمع خلالها الي اقواله في التهم الموجهة ضده.

وقال الميتني في التحقيقات إن الاعتمادات المالية المخصصة لهيئة السكك الحديدية لا تكفي احتياجاتها للتطوير المطلوب، لافتا إلي أن العنصر البشري داخل منظمة السكك الحديدية يحتاج بدوره إلي إعادة تأهيل لاستكمال عملية تطوير تلك المنظومة.

في حين أكد المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة انه يتم استكمال  التحقيقات بأسيوط مع نائب رئيس هيئة السكة الحديد مصر للمنطقة الوسطي بأسيوط وملاحظ البلوك وعامل المزلقان ورئيس قسم الهندسة بمنطقة الحادث وسائق القطار ومساعده ورئيس مباحث النقل والمواصلات بأسيوط، ومدير معهد نور الإسلام الأزهري، ومالك سيارة الأتوبيس التي كانت تقل المجني عليهم وخفراء المزلقان محل الحادث.

وكشفت التحقيقات عن وجود 67 طفلًا بأتوبيس المعهد الديني بينما الحمولة المرخص بها 29 راكباً فقط.

وفي أسيوط التقي يحيي كشك المحافظ بأعضاء لجنة النقل بمجلس الشوري برئاسة الدكتور محمد صادق سراج والذين زاروا المحافظة للتحقيق في ملابسات الحادث.

وأكد المهندس رمضان ثابت نائب رئيس هيئة السكك الحديدية بالوجه القبلي خلال اللقاء أن مزلقان المندرة من ضمن عدة مزلقانات غير مرتبطة ببلوكات الإنذار ويتم غلق المزلقان بناء علي مكالمة داخلية تتم من ملاحظ البلوك لعامل المزلقان الذي أنكر أن الملاحظ هاتفه.

إلي ذلك خيم الحزن الشديد علي معهد نور الأزهر بقرية بني عديات القبلية التابعة لمركز منفلوط حزناً علي ضحايا الأتوبيس، حيث يبعد المعهد عن قري الضحايا بحوالي 8 كيلو مترات، حيث خلا المعهد من التلاميذ وانهمر المعلمون في البكاء علي ضحايا الحادث.

كما وقف تلاميذ المدارس في عدد من المحافظات دقيقة حداداً علي أرواح الضحايا، حيث سيطرت علي الأطفال في جميع مدارس السويس صباح أمس حالة من الحزن.

وفي المنيا وقف التلاميذ دقيقة حداداً أثناء طابور الصباح بجميع المدارس داخل المحافظة.

وفي البحيرة تقدم المحافظ المهندس مختار الحملاوي بخالص تعازيه في ضحايا الحادث.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

إزالة 55 تعدٍ على أراضى الجيزة وتسكين مضارى عقار القاهرة
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
هؤلاء خذلوا «المو»
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
15 رسالة من الرئيس للعالم
الرئيس الأمريكى: مقابلة الرئيس المصرى عظيمة.. والسيسى يرد: شرف لى لقاء ترامب
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة

Facebook twitter rss