صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

«لماذا تموت الكاتبات كمدًا» و«حمامة بيضاء» جديد «بتانة»

18 اكتوبر 2016



كتب - إسلام أنور


صدر حديثًا عن بتانة للنشر والتوزيع كتاب «لماذا تموت الكاتبات كمدًا «للكاتب والناقد شعبان يوسف، وراوية «حمامة بيضاء» للكاتب صبحى موسى.
فى كتابه يرصد شعبان يوسف رحلة العديد من الكاتبات المبدعات، التى تم تهميشهن فقط لكونهن نساء، ويقدم الكتاب محاولة رد اعتبار لهؤلاء الكاتبات عن طريق تعريف القارئ بأعمالهن المميزة والفريدة.
وجاء فى مقدمة الكتاب «لا أدعى بأننى سوف أقدّم مذكرة دفاع رصينة ومحكمة عن أحقية المرأة فى الحصول على كافة متطلبات الحياة، أو فى ضرورة النظر إليها ككائن إنسانى مثله مثل الرجل فى الحقوق السياسية والاجتماعية والاقتصادية، لأن هناك سلسلة ذهبية طويلة من الأسماء التى فعلت ذلك بجدارة وإخلاص نادرين، بالإضافة إلى التفانى والجدارة والإخلاص الذى لاحظناه على كثير من المنشغلين بقضية النساء عموما، فإن النضال من أجل عدالة تلك القضية، كان نوعا من الضرورة الحتمية التى لا مفر منها سوى الفناء والانسحاق والانتحار المادى والمعنوي، فكان النضال لأزمة أساسية أمام مناضلى قضية النساء، ليس باعتبارها قضية خاصة ونوعية وفريدة، ولكن باعتبارها قضية عامة وعادلة، تخص جميع البشر والجماعات السياسية، وكذلك طليعة المجتمعات الناهضة والساعية نحو كافة أشكال التحرر». ومن جانبه يخوض الروائى صبحى موسى فى روايته «حمامة بيضاء» رحلة طويلة تجمع بين الواقع والخيال والتصوف بعوالمه المثيرة والمدهشة ومن أجواء الرواية «مات الأخضر، وماتت حماماته البيض بعدها رفرفت على وجهه، رأت فاطمة زوجها فى البعيد يسقط، ورأت الحمامات تنوح، فتركت رضيعها وصارت تولول حين وصلت إليه، كانت الحمامات قد نسجت ثوباً من ريشها الأبيض عليه، وضربت بأجنحتها فطارت وطار ثوبها فى الأعالى، ولم تجد فاطمة سوى بعضاً من حبوبه التى نبتت فى الأرض، نظرت إلى السماء فرأت عموداً من حمام يخترق الحجب، ورأت سيداً يمشى فى الهواء ويفرد على الأرض جناحيه، لوح لها بالفرح ولوحت له بالبكاء، حين عادت إلى عشتها رأت سرواله على شكل خارطة وثوبه قبة فى الفضاء، قالت: ها هنا ابنوا مسجده، وها هنا ارفعوا مقامه وزينوه بأعلامه الخضراء».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
لا إكـراه فى الدين
بشائر الخير فى البحر الأحمر
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
اختتام «مكافحة العدوى» بمستشفى القوات المسلحة بالإسكندرية
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss